فن ومشاهير /أخبار المشاهير

تأثير كورونا على أهل الفن .. رسائل وتوعية وركود و"تويتر" يتصدر المشهد

أحلام
تغريدة عبد المجيد عبدالله
محمد عبده
تغريدة أحلام
تغريدة نانسي عجرم.
عبد الله الرويشد
عبد المجيد عبدالله
نانسي عجرم
تغريدة لطيفة التونسية
نبيل شعيل

حالة من الركود أصابت الساحة الفنية جرَّاء انتشار فيروس كورونا مؤخرًا، وهو الأمر الذي أدى لتوقف النشاط الفني والثقافي، إلا أن هناك الكثيرَ من الفنانين تفاعلوا عبر الرسائل التوعوية عن الفيروس لما يشكل من خطورة على المجتمع، وبدا جليًا صعوبة المرحلة الحالية، حيث لم يقتصر الضرر على الساحة الفنية فحسب؛ بل امتد لكثير من الجهات الأخرى كالتعليم والأنشطة الرياضة وغيرها من الأحداث الحرجة المصاحبة لانتشار الفيروس.

ولم يكن أثر فيروس كورونا سلبيًّا لدرجة كبيرة على الساحة الفنية السعودية، حيث بدأ في الانتشار بعد أن حققت الفعاليات الفنية بالمملكة نجاحًا كبيرًا عبر موسم وشتاء الرياض، رغم أنه تسبب في تأجيل فعالية فنية كانت ستقام بالعاصمة الرياض في مارس الجاري، بما فيها بعض الفعاليات الثقافية كمهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي في جدة.

تابعي المزيج: بسبب كورونا... إلغاء الدورة 19 من مهرجان موازين

وكان تأثير الفنانين في المجتمع كبيرًا وقويًا، حيث تفاعلوا مع انتشار كورونا في المجتمعات العربية والعالم بشكل عام، من خلال بث رسائل إنسانية وتوعوية دعمًا منهم لمواجهة كل من يتضرر من "كورونا"، والبعض منهم قام بتوجيه هذه الرسائل من خلال بعض مقاطع الفيديو أو عبر منصة "سناب شات"، أو على مدونة "تويتر" وإنستجرام، ليتفاعل مع هذه المبادرات قاعدة من المتابعين والجمهور.

وقد تفوقت هذه المبادرات الإنسانية وحققت أثرًا إيجابيًّا كبيرًا، حيث بادر رواد السوشيال ميديا بدورهم بتركيب المقاطع التوعوية مستخدمين صور الفنانين لعمل صور هادفة، عبر تركيب الكمامات على صور الفنانين، من بينهم الفنانة "فيروز"، ليستذكر الجمهور الأعمال الغنائية التي تتحدث عن "السلام" بالعين وبعيدًا عن المصافحة، في إشارة حقيقية للابتعاد عن المصافحة تمامًا، وأعاد الجمهور للذاكرة تلك الأعمال التي انطلقت في السبعينيات والثمانينيات، والتي كانت تدعو للسلام بشكل متباعد.


الفنانة اللبنانية نانسي عجرم التي تمنت عبر "تويتر" أن يكون المجتمع بخير، وتطرقت لأن هذه هي المرحلة الصعبة التي يجب أن نقف فيها مع بعض للحماية والوقاية، وأطلقت نانسي تغريدة أخرى صباح يوم أمس تؤكد من خلالها أن القادم سيكون أجمل، وذلك في إشارة منها لجلوس الناس في بيوتهم هذه الفترة تحديدًا للوقاية، واختتمت نانسي تغريدتها بكتابة: "خسرنا من الحياة كم نهار كرمال نعرف قيمتنا".

وفي الساحة الفنية الخليجية بادر الفنان نبيل شعيل في إطلالة موفقة وذكية بتوجيه رسالة توعوية وهادفة من خلال فيديو تم تداوله، تحدث فيه بعفوية بأن هذه رسالة يجب أن يتم توصيلها، مؤكدًا أن المكوث في البيت أمر إيجابي مع العائلة جراء انتشار كورونا، ويجب أن نقف مع حكومتنا للمساندة والمساعدة في القضاء عليه، ودعا شعيل سكان الكويت إلى توخي الحذر من خلال المكوث في البيوت والحفاظ على الأبناء والأسر، حتى لا تزداد الإصابة بهذا الوباء العالمي، وانتقد نبيل شعيل تساهل البعض فيما يتعلق بإدراك أهمية الإجراءات الصحية المفترض اتباعها، حتى لا يتفشى الفيروس.

في حين كتب الفنان عبد المجيد عبد الله رسالة توعوية ذكر فيها: "ليس الوعي أن نفتي في كل ما نسمع ونرى، إنما الوعي أن نعي ما يحدث حولنا وأن نتفاعل معه بطريقة صحيحة"، في إشارة منه لكثرة الأقاويل والإشاعات التي يتم إطلاقها من رواد السوشيال ميديا، لا سَّيما في ظل إشارة وزارة الصحة إلى الفيديوهات التثقيفية والتوعوية التي يتم تداولها بالشكل الصحيح.

تابعي المزيد: صور: حمو بيكا إلى المستشفى بعد 48 ساعة من إعلان خطوبته

أما الفنانة أحلام فكتبت على حسابها الرسمي دعاءً تتمنى فيه الشفاء للمرضى وحفظهم برعاية الرحمن.

وأطلق الفنان عبد الله الرويشد فيديو توعويًا مغردًا فيه بجملة: "علشان الكويت"، تحدث فيه قائلاً: "علشان الكويت خذ الأخبار من مصادرها الرسمية، لا تلتفت للإشاعات ولا تساهم في انتشارها، علشان الكويت طبِّق التعليمات وتجنب التجمعات واتبع الإرشادات".

بينما واجهت الفنانة لطيفة التونسية مخاوفها من كورونا باعتزال الناس وارتداء القناع الطبي، وحبست نفسها داخل غرفتها خلال الفترة الماضية، وذلك بعد أن أصابتها "نزلة برد"، وفور شعورها بالتحسن شاركت لطيفة تجربتها المُقلقة مع جمهورها في سلسلةٍ من التغريدات نشرتها عبر حسابها الرسمي على موقع "تويتر"، ونصحت متابعيها قائلةً: "لازم تعملوا زيي هاتوا كل مواد التعقيم وتلبسوا ماسك احتياطي بجد، ولو حد أخذ برد يحاول يبعد نفسه عن اللي حواليه".

كما نشر فنان العرب محمد عبده عبر حسابه الرسمي على مدونة "تويتر" مقطعَ فيديو توعويًّا يتحدث فيه عن أثر فيروس كورونا على المجتمع، ووجَّه رسالة تحذيرية للوطن العربي والعالم أجمع قال فيها: "أعزائي المشاهدين في السعودية والعالم أجمع ودول الخليج، إن فيروس كورونا نحن في غاية الحذر منه، ويجب علينا أن نتخذ احتياطنا ونلتزم بالتوجيهات التي تصدرها لنا الدولة ووزارة الصحة في دول العالم".
كما وجَّه محمد عبده رسالة للإعلام بأن يبثَّ الطمأنينة في نفوس الناس كما يصدر التوجيهات والحثّ على اتباع الإجراءات الوقائية من "كورونا"، كي لا يموت الناس هلعًا وليس من كورونا، ونوَّه أيضًا بأن الإعلام له دور في رفع الروح المعنوية للناس، واختتم أبو نورة حديثه داعيًا بأن يسلم الناس بشكل عام من هذا المرض المنتشر.

وتأتي رسالة محمد عبده التوعوية دعمًا منه للخدمة المجتمعية حول انتشار الفيروس، وتسببه بالضرر لا سيَّما بعد أن أصاب دول الخليج مؤقتًا والعالم العربي، واكتظت التعليقات على حسابه الرسمي من متابعيه، شاكرين له هذه البادرة الاجتماعية والإنسانية، مؤكدين أنه الفنان القدوة بالوطن العربي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X