سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

6 خطوات لتعليم الخياطة للأطفال

إن تعليم الخياطة لأطفالك سواء كانوا ذكوراً أم إناثاً يعتمد، بالدرجة الأولى، على تقييم مستوى مهاراتهم، حيث يمكن أن يلعب عمر الطفل دوراً مهماً في ما نعلمه إياه عن الخياطة؛ لأنه يرتبط مباشرة باستخدام حركته الدقيقة. فيما يلي نعرفك على الأدوات التي يمكن أن تسلميها لطفلك كي يتعلم الخياطة، وذلك حسب عمره، نلتقي الخياطة حنان أبو زينب، والتي تعلم حفيدتها وحفيدها في البيت، فن الخياطة التي تتقنها.

تقول حنان:
يمكنك تعليم المهارات للطفل حسب عمره:
من سن الـ 5-7، يمكنك أن تساعديه باستخدام القماش الجلدي الرقيق واغرسي أمامه حبات كبيرة من الخرز، ليصنع حقيبته الخاصة، وعندما يقترب من السابعة يمكنه أن يطرز غرزاً كبيرة على قماش اللباد.
من عمر 8-10 يمكنهم أن يستخدموا ماكينات الخياطة المخصصة للأطفال.
بعد الـ 11 دعيهم يصنعون ما ترغبه مخيلاتهم.
خطوات اتبعيها:

1 - لا تقارني بين الأطفال

لا تضغطي على طفلك كي يتعلم، كوني صبورة ودعيه يستخدم مهارته، وتركيزه، واعلمي أن الأطفال لن يتقنوا خياطة الملابس، إلا عندما يصلون إلى سن الـ 11 وسيكونون جاهزين تماماً في سن الـ12، هم يحتاجون إلى 5 دروس حتى يتمكنوا من استخدام دواسة ماكينة الخياطة والخيط، بينما يتقن البعض الآخر ذلك من الدرس الثاني. وأيقني تماماً أن كل طفل لا يشبه الآخر في درجة حماسه.

2 - علميهم فن الصبر

إن تعلم الخياطة هو أيضاً تعلم فن الصبر. فغالباً ما تكون الخياطة محبطة لهم وتستغرق وقتاً طويلاً. يمكن أن تساعدي الأطفال بتقسيم خطوات تفصيل البنطلون مثلاً، كل طفل يقوم بإنجاز خطوة، فهذا سيعزز ثقتهم بأنفسهم، وستضمنين بذلك عدم إرهاقهم. أو ضياع حماسهم.

3- اعطيهم وقتهم

اختاري مشروع خياطة للمبتدئين، حيث يمكنهم إنهاء مشروعهم بساعتين كحد أقصى، فيشعرون بنجاح إنجازه، ولا تعلقي سلبياً على شكل خياطة مشروعهم، مهما كان شكله، فهذا يجعلهم راغبين في العودة لدرس الغد، ويفكرون بإنجاز مشروع آخر في الأسبوع المقبل.

4 – دققي في تمكين الأزرار

إذا كان طفلك يعاني من تقنية معينة، على سبيل المثال إتقان خياطة زر؛ حاولي القيام معه بتنفيذ قطع فنية تتضمن عدة أزرار وتكرار ذلك سيجعله أكثر مهارة، ويمكنك توثيق تقدم الطفل عن طريق تصوير مشاريعه والعودة إليهم بعد بضعة أشهر، أو حتى بعد مرور عام لمعرفة مدى تطوره.

5 - لا تكوني قاسية

لا تكوني قاسية عليهم، فالأخطاء واردة ولا بد أن تحصل. بل علميهم ألا يكرروا الخطأ فحتى الخياطة الماهرة ترتكب أخطاء، ولا بأس بذلك. تعرفي على دليل ماكينة الخياطة أو ابحثي فيGoogle إذا واجهتك مشكلة.
تدارك الخطأ هي فرصة رائعة تعلمه كيف يحل المشكلات في حياته لاحقاً، كما أن إعادة التجربة من جديد، ستكون جزءاً من عملية التعلم.

6 -امنحيهم مساحة للإبداع

اعلمي أنه إذا أعطيت الطفل فرشاة دهان وطلاء، في أغلب الأحيان ستكون موهبته مفتوحة، أي أنه سيرسم ما توحي له مخيلته، هذا ما عليك تحقيقه فيه، وهو أن يستخدم مخيلته في الخياطة، فقد يكون مصمماً في يوم ما.
وبمجرد أن يتعلم طفلك أساسيات الخياطة، امنحيه بعض القماش والخيط ومساحة للإبداع. ودعيه يتفرد في أفكاره، التي ربما يفاجئك بروعتها.
هذه المرحلة وثقيها وانشريها على صفحتك الخاصة على أنستغرام. حيث يمكنك أن تجعليها برنامجاً خاصاً عن الخياطة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X