سيدتي وطفلك /مولودك

حمام مولودك صحة وجمال..سؤال وجواب

حمام مولودك صحة وجمال..سؤال وجواب

 

استحمام الرضيع مع موجات البرد أو حرارة الصيف، وتقلبات الجو عموماً يعتبر قراراً ليس سهلاً، ويحتاج إلى ترتيبات خاصة حتى لا يتأثر الرضيع، وخوفاً من تعرضه لتيار هواء ورشح ونزلات برد، إضافة إلى أن الشعور بالنظافة والدفء يعطي الرضيع الصحة والجمال؛ فهناك شروط وأساسيات ينبغي مراعاتها. يوضحها لنا استشاري طب الأطفال إبراهيم شكري

النظافة تعطي الرضيع الصحة والجمال

أساسيات تحميم الرضيع

استحمام الطفل..يتطلب القليل من الممارسة

قد يكون استحمام الطفل حديث الولادة ببشرته الملساء تجربة صعبة وربما لا يفضلها الرضيع أيضًا. ولكن الأمر يتطلب القليل من الممارسة، لهذا عليك أيتها الأم تعلم أساسيات استحمام رضيعك

أولا..كم مرة يحتاج الرضيع للاستحمام؟

الإفراط في تحميم طفلك..يؤدي إلى جفاف جلده

ليست هناك حاجة لأن يستحم طفلك حديث الولادة كل يوم. قد تكفي ثلاث مرات كل أسبوع حتى يصير رضيعك أكثر قدرة على الحركة، قد يؤدي الإفراط في تحميم رضيعك إلى جفاف جلده

إذا كنتِ سريعة ودقيقة في تبديل الحفاضات والملابس المتسخة بالتجشؤ، فأنتِ بالفعل تنظفين الأجزاء التي يلزم العناية بها؛ وهي الوجه والرقبة ومنطقة الحفاض

 

ثانيا..متى أقوم بتحميم طفلي؟

تخيري الوقت المناسب

تخيري الوقت المناسب لكِ، بعض الآباء يفضلون الحمام الصباحي حين يكون أطفالهم منتبهين، يفضل البعض الآخر جعل حمام أطفالهم قبل موعد النوم

إذا اخترت القيام بتحميم طفلك بعد الطعام فضعي في اعتبارك الانتظار؛ حتى تستقر معدة طفلك قليلاً أولاً

 

ثالثا..هل أحمم طفلي بالإسفنجة أم بقطعة قماش ناعمة؟

يستحم الرضيع بالإسفنجة

توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بأن يستحم الرضيع بالإسفنجة حتى تسقط جدعة الحبل السري، وهو ما قد يستغرق فترة تتراوح بين أسبوع وأسبوعين وللإسفنجة شروط

يمكن استخدام سطح مستوٍ؛ منضدة الحمام أو المطبخ، أو منضدة تغيير ملابس الرضيع أو سرير ثابت

لا مانع من استخدام بطانية أو منشفة على الأرض، بطِّني الأسطح الصلبة ببطانية أو بمنشفة افرديها حتى يستلقي عليها الرضيع

حافظي على بقاء يد واحدة فقط على رضيعك، واستخدمي حزام الأمان أيضًا إن كان مستلقيًا على منضدة تغيير الملابس

ضعي ماء دافئاً في الوعاء أو الحوض، افحصي درجة حرارة المياه بيدكِ؛ حتى تتأكدي من أنها ليست ساخنة بدرجة كبيرة

لا تكشفي كل أجزاء جسم طفلك

أحضري قطعة قماش ومنشفة، ويُفضل أن تكون منشفة بغطاء للرأس، وشامبو خفيفًا للأطفال وصابونًا مرطبًا خفيفًا ومناديل الأطفال المبللة، وحفاضة نظيفة وغيارًا من الملابس

اخلعي عن رضيعك ملابسه ولفيه في منشفة، أرقدي رضيعكِ على ظهره في المنطقة المُعدة

للحفاظ على رضيعكِ دافئًا، لا تكشفي سوى أجزاء جسم الرضيع التي تغسلينها، بللي قطعة القماش واعصريها من الماء الزائد وامسحي بها على وجه الرضيع، امسحي كل جفن من الزاوية الداخلية وباتجاه الزاوية الخارجية

لتنظيف جسم طفلكِ، استعملي الماء العادي أو صابون الترطيب المُعتدل، وانتبهي بصفة خاصة إلى الثنيات أسفل الذراعين ووراء الأذنين وحول الرقبة ومنطقة الحفاض، وبين أصابع يدي وقدمي الطفل الرضيع.

 

رابعا..ماهي كمية الماء التي أضعها في الحوض؟

الماء يكفي لتغطية كتفي طفلك

التوصية الشائعة هي بوصتان (حوالي 5 سنتيمترات) من الماء الدافئ، وليس الساخن، وللحفاظ على طفلك دافئًا، يمكنك صب الماء على رأسه خلال الاستحمام

استخدام ماء أكثر قليلاً يكفي لتغطية كتفي طفلك؛ يهدئه ويساعد في تقليل فقدان الحرارة، أيًا كانت كمية الماء، فتأكدي من حمل الطفل بشكل آمن خلال الاستحمام

 

خامسا..ماذا عن درجة حرارة المياه؟

تحققي من درجة حرارة الماء

الماء الدافئ هو الأفضل، لتجنب الاحتراق بالماء الساخن اضبطي مُنَظِّم حرارة سخان المياه على درجة حرارة (49 مئوية)

تحققي دائمًا من درجة حرارة الماء بيديك قبل تحميم طفلك، وأفضل درجة حرارة للماء هي (38 مئوية)

واحرصي على أن تكون الغرفة دافئة على نحو مريح أيضًا، خوفاً من أن يُصاب الطفل المبتل بالبرد بسهولة

 

سادسا..من أجل حمام صحي وآمن لمولودك

تأكدي من درجة حرارة الغرفة

أول حمام للرضيع بعد الولادة مباشرة؛ حيث يتم غسله جيداً بماء دافئ مضاف إليه مادة مطهرة كالسافلون؛ ليتم تنظيف جسمه مما يعلق به من إفرازات عملية الوضع، كما يُرَاعَى تطهير العين

وفي اليومين التاليين للولادة يتم تنظيف الجسم بالزيوت النباتية الخفيفة كزيت الزيتون أو البرافين أو اللوز أو مستحضر زيتي خصيصاً للطفل. وبعدها يبدأ حمام الإسفنجة

عند التحميم تأكدي من أن درجة حرارة الحجرة مناسبة في فترة الشتاء، 20 درجة، مع التأكد من وجود الأشياء اللازمة قريباً من متناول يديك؛ حتى لا تضطري لترك طفلك للبحث عنها

قومي بتدفئة الحمام

لا بأس من تحميم الرضيع يومياً، ولا ضرر أيضاً في عدم تحميمه يومياً، ويمكنك تحميمه كاملاً من مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعياً، خاصة في شهوره الأولى، العبرة بنظافة الجسم والجلد

يمكن الاكتفاء بالتشطيف والمسح بفوطة مبللة دافئة مكان الحفاض، وغسل الوجه واليدين في الأيام التالية، مع تدفئة الحمام الذي سيجلس فيه الرضيع بعد الاستحمام مباشرة

أغلقي تيارات الهواء وشغلي المدفأة إن أمكن، مع تحضير احتياجات الرضيع داخل الحمام، وراعي ألا يستغرق الحمام أكثر من 5 دقائق

لا تستخدمي الماء الساخن جداً؛ لضرره على صحة وبشرة رضيعك، ونظفيها برفق، والأمر لا يحتاج إلى غسل شعر الطفل كل يوم؛ لأنه يفرز القليل من الزيوت

لا تنسي وضع الكريم على جسمه

لا تنسيْ وضع الكريم على جسمه ليرطب التشققات والالتهابات، وألبسيه ملابسه القطنية سريعاً، ويفضل الاستحمام مساءً

قومي بتحميم نصفه السفلي بالماء الدافئ مرة على الأقل يومياً بعد التبرز، مع مسح ثنيات اليد والرقبة بالمناديل المبللة، وضعي كريماً يحتوي على أكسيد الزنك مكان الحفاض.

مع البرد والطقس غير المستقر يمكن استخدام إسفنجه أو قطعة قماش مبللة بالماء الدافئ مع قماشه جافة، مع العلم أن الجسم يبدأ في إنتاج الدهون؛ ليجعل البشرة قادرة على تحمل كثرة المياه

ابدئي حمام طفلك برش الماء عليه بواسطة يدك، وبالجسم قبل الشعر، مع استخدام القليل من الشامبو، وامسحي جسمه من الأعلى إلى الأسفل بواسطة يدك أو فوطة ناعمة، واستخدمي كوباً صغيراً

خففي الصابون بالماء

إذا كنت تقيمين في مناطق منخفضة الحرارة؛ فتجنبي تحميم رضيعك يومياً، مع المحافظة على نظافته، وإذا كنت في مناطق حارة ورطبة فعليك ضرورة تحميم طفلك يومياً ليشعر بالراحة والنظافة معاً

غسل رأسه بين الحين والحين؛ للحفاظ على فروة رأسه نظيفة بشامبو معتدل، ولا تفركي الصابون على بشرة الرضيع مباشرة، وبدلاً من ذلك خففي الصابون بالماء، واستخدمي المياه لتنظيف الطفل

استعملي منشفة التجفيف بشكل كامل، بحيث لا يتبقى أي مياه أو زيت على البشرة، ولا بد من التأكد من درجة حرارة الماء عن طريق مرفقك؛ حتى لا تتسبب في حرق عرضي لبشرة طفلك الحساسة

والآن..عزيزتي الأم..هل لديك  استفسارات حول حمام مولودك؟ اكتبيها في المربع أدناه وسوف يجيب عليها خبراء سيدتي

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X