سيدتي وطفلك /مولودك

سباحة الرضع والأطفال حديثي الولادة

سباحة الرضيع
تدربي أنت على السباحة
اجعلي السباحة فرصة للتواصل العائلي
قدرات المولود في التنفس تح الماء أكبر
دعيه يشعر بالأمان
جهزية للسباحة مسبقاً.

"سباحة الرضع"، ظاهرة انتشرت في الآونة الأخيرة بين الكثير، حول تعلم الأطفال من عمر الشهرينأو حتى قبل ذلك لرياضة السباحة، تلك التي يصعب على الكبار أحيانًا إتقانها، وبالأخص أنها مهارة بالفطرة يكتسبها الفرد لحظة الولادة، الدكتور أحمد عبدالعال، استشاري طب الأطفال من مستشفى برجيل يرد على استفسارات الأمهات حول هذه الظاهرة.

د. أحمد عبدالعال



كسرت الأنماط السائدة حول نزول الأطفال حمامات السباحة بظهور مدارس ومدربين لتعليم الأطفال السباحة، ولاقت الفكرة استحسان بعض أولياء الأمور الذين أقبلوا على المسبح برفقة أطفالهم لتعليمهم السباحة.
مهارة السباحة تولد مع الرضيع بالفطرة لحظة ولادته؛ لأنه تعود على السباحة في رحم والدته فتكون أطرافه مؤهله للتحرك في الماء بسهولة.
في الحقيقة جميع الرضع بعد الولادة بيوم واحد فقط يكون لديهم قدرة بيولوجية على السباحة، وكأنه سباح ماهر، لذلك بعض الأمهات توجهن إلى تعليم أطفالهن الرضع السباحة من أجل استغلال هذه المهارة قبل أن ينسوها بمرور الوقت.

قدرات الرضيع

التنفس تحت الماء

فالرضيع لديه القدرة على ضرب الماء ودفعها بواسطة استخدام كل من يديه وقدميه، فيكون هنا حركاته تتشابه مع أي سباح في العالم، وسوف تكتشفين ذلك بسهولة عندما تقومين بتجربة وضع طفلك في حوض مليء بالماء مع رفع رأسه، ولكن يفضل أن تضعيه متخذاً وضع الارتكاز على ذراعيك أنت حتى تحميه في البداية من السقوط أو الغرق، ومن ثم لاحظي حركاته.
بالإضافة إلى قدرة الطفل الفطرية على كتم أنفاسه، فالرضيع بعد الولادة يكون لديه قدرة على كتم أنفاسه في الماء، حتى لو لم يقم بغلق فمه، وهذا الأساس الذي يعتمد عليه في تعليم الرضع السباحة أو بمعنى صحيح اكتشاف قدرتهم في السباحة.

فوائد السباحة للرضع

السباحة تقوي الأعصاب

وعند التفكير في الهدف من تعليم الأطفال السباحة، تتضح الفوائد الآتية:
1 - يمكن أن تشد عضلات الطفل بشكل لائق عند سن مبكر.
2 – تقوي الأعصاب.
3 - تنظم النوم.
4 - تحسين لياقة الجسم بشكل عام.
5 - تعالج بعض المشاكل الصحية كضعف المناعة وتحسين دورته الدموية وتقوية الرئة والتحكم في النفس، وتمتد هذه الفائدة أكثر من ذلك في مراحل عمره المختلفة.
6 – يتمكن الطفل من إجادة السباحة في عمر صغير، وهي مهارة حياتية مهمة قد تساعد في إنقاذ حياته يوماً ما.

أجواء عائلية

7 – هذا النشاط هو مرح محبب للطفل، يساعده على تقوية الروابط الأسرية ويعطيه فرصة رائعة للنمو الاجتماعي، خاصة إذا تخلل ذلك اللقاء واللعب مع أطفال آخرين.
8 - تمرينك لطفلك يساعدك على فقد الكيلوجرامات المتبقية من وزن ما بعد الولادة.

طرق تمهدين بها رضيعك للسباحة

دعيه يشعر بالأمان

لا يمكن أن تفاجئي رضيعك بإلقائه فجأة في حمام السباحة، لذلك اتبعي الخطوات الآتية:\

جهزيه للسباحة مسبقاً


1 – ضعيه في حوض الاستحمام الخاص به على أن يكون ممتلئاً بالماء حتى نصفه فقط.
2 - اتركي له الحرية في التحرك واللعب.

حاولي أن تكوني بجانبه


3 - حاولي أن تكوني بجانبه دائماً؛ كي يشعر بالأمان ولا يخاف من الماء.
4 –وفري له قبل البدء بالسباحة حفاضة من المشمع، وكريماً ضد الشمس وحتى لو كان المكان مغلقاً، فتواجد الطفل بداخل حمام السباحة لفترة طويلة يحتاج إلى كريم يحفظ بشرته الحساسة من الالتهاب.
5 – لا تنسي قبعة شمس، طعامه المفضل، وبعض الألعاب المائية.

تعلمي أنت السباحة

6 – تعلمي أنت السباحة؛ كي تكوني مصدر الأمان له.

X