اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أسباب وخطورة تحجر بطن الحامل..مع التفاصيل

أسباب وخطورة تحجر بطن الحامل..مع التفاصيل

 

تحجر بطن الحامل من الأمور الطبيعية التي تتعرض لها في فترة الحمل، والتي تُعرف عالمياً باسم براك ستون هيكس، وهي عبارة عن انقباضات غير مؤلمة ومتقطعة تصيب عضلات الرحم، تبدأ هذه الانقباضات عادة في بداية الأسبوع السابع أو الثامن من الحمل وتزداد في الشهور الأخيرة خاصة في الشهر الثامن والتاسع، ولكن من الممكن أن تتخوف منه الكثير من النساء، ومن هنا كان سؤالنا للدكتور عبد الحميد بهاء أستاذ أمراض النساء والتوليد بالجامعة؛ لنعرف أسباب تحجر بطن الحامل وعلاماته وتوقيت حدوثه وعلاجاته أيضاً. والأهم متى يجب على الحامل الذهاب لطبيبها المتابع للاستفسار على أمان حملها ونمو جنينها

التحجر..انقباضات متقطعة..غير مؤلمة

ما هو تحجر البطن؟

تحجر البطن..ألم في أسفل البطن

تحجر البطن أثناء الحمل هو عبارة عن ألم حاد قد تشعر به الحامل بشكل خاص في منطقة أسفل البطن أو العانة أو في إحدى جانبي الجسم أو كليهما

ويعتبر تحجر البطن من أكثر الظواهر شيوعاً أثناء الحمل، بل إنه يعتبر عرضاً عادياً وطبيعياً، وغالباً ما تبدأ الحامل بالشعور به بداية من الثلث الثاني من الحمل

ماذا يعني تحجّر بطن الحامل ومتى يحدث ؟

تحجر البطن يزداد مع تقدم الحمل

يمكن تعريف تحجّر البطن الذي غالباً ما تواجهه الحامل في الشهر التاسع من الحمل، بانقباضاتٍ متقطّعةٍ وغير مؤلمة لعضلات الرّحم

وعادةً ما تبدأ في الأسبوع السابع وتزداد مع تقدّم الحمل وازدياد حجم بطن الحامل ، وبطن الحامل يكون صلباً أثناء حدوث هذه الانقباضات

أهمّية هذه الانقباضات تتمثّل بأنّها قد تكون إشارةً إلى أنّ الرّحم يحافظ على تماسك أنسجته العضلية ويتدرّب على مهمّته المقبلة أثناء حدوث الطّلق الحقيقي

متابعة الطبيب تخفف من تحجر البطن

كما يمكن أن يدلّ تحجّر بطن الحامل في الشهر التاسع من الحمل على حدوث المخاض أو قرب حلول موعد الولادة، وهذا يحدث عندما تبدأ تقلّصات البطن وتشتدّ وتصبح أقوى تدريجياً مع الوقت

وهناك بعض الإجراءات التي يمكن استشارة الطّبيب بشأنها، إذ يفيد إتباعها في التّخفيف من مشكلة تحجّر البطن في الشهر التاسع من الحمل مثل الإكثار من شرب الماء والسوائل والحصول على قسطٍ كافٍ من الراحة والاسترخاء

أسباب تحجر بطن الحامل

تتمدد أربطة البطن مع تقدم عمر الحمل

مع تقدم عمر الحمل وكبر حجم الرحم تتمدد أربطة البطن، مما يجعلها عرضة للشد الحاد، وقد يتسبب قيام الحامل بحركات مفاجئة بشد مفاجئ في هذه الأربطة، ما يؤدي إلى ألم حاد

ومن الأمثلة على هذه الحركات المفاجئة: الوقوف بعد الجلوس لفترة طويلة، أو الوقوف بسرعة، الضحك بانفعال، الكحة والسعال، التقلب على السرير، وفي الحالات الطبيعية لا يستمر الألم الحاصل أكثر من عدة ثوانٍ

قد ينتج عن فرط الحركة والنشاط لدى الجنين أو لمسه لصرة الحامل خلال تحركه

إصابة الحامل بالجفاف أو العكس أي تناول الحامل للكثير من السوائل وامتلاء المثانة لديها، أو بسبب ممارسة العلاقة الزوجية الحميمة في أشهر الحمل الأخيرة مما يسبب ضغطاً على الرحم

علاج تحجر بطن الحامل

بعض التمارين للحفاظ على عضلات البطن

ممارسة بعض التمارين البسيطة للحفاظ على عضلات المعدة قوية، مثل تمارين التمدد واليوغا

 تجنب الحركات المفاجئة، مثل الوقوف ببطء أو الجلوس ببطء

عليك باللجوء للدفء، فالكمادات الدافئة تساعد ، أو حتى من الممكن أخذ حمام دافئ لتخفيف الشعور بتحجر البطن

القيام بتدليك منطقة التشنج بلطف حال حدوث الألم للتخفيف منه وبسرعة

ارتداء مشدات أو نوع خاص من قطع الثياب الداعمة والطبية لتخفيف الضغط عن ظهر الحامل وبطنها وحوضها

عليك بتناول المشروبات الساخنة

شرب الماء لكن بدون إكثار

تناول المشروبات الساخنة أو الأطعمة مثل الحساء

تغيير وضعيتك في النوم أو في الجلوس للتخفيف من هذه التقلصات

إذا استمر التحجر وسبب لك مزيداً من الألم يتوجب عليك زيارة الطبيب المتابع

خطورة تحجر بطن الحامل

تحجر البطن من الممكن ان يشكل خطورة

رغم أن تحجر البطن أثناء الحمل هو من الأمور الطبيعية، لكن من الممكن أن يُشكل هذا الأمر خطورة للحامل ومن المهم جداً استشارة الطبيب

الشعور بكثرة حركة الجنين وتغير وضعيته

التعرض لنزيف مهبلي باللون الأحمر

ظهور الإفرازات المائية

 التعرض للإسهال أو الغثيان والقيء

استشيري الطبيب عند التقلصات القوية

 الشعور بتقلصات قوية تمنع الحركة والمشي

 ارتفاع درجة الحرارة

 استمرار الانقباضات لوقت طويل

 المعاناة من ألم وحرقان أثناء التبول

والآن عزيزتي الحامل هل لديك استفسارات حول أسباب وخطورة تحجر بطن الحامل؟ هيا اكتبيها في المربع أدناه وسوف يجيب عليها خبراء سيدتي