اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مهارات يحتاجها الجميع في القرن الواحد والعشرين

المهارات التي يحتاجها الجميع في القرن الواحد والعشرين

يبدأ تطوير مهارات الحياة الأساسية في مرحلة الطفولة ويستمر حتى مرحلة المراهقة، ولكنه شيء يمكننا جميعًا العمل فيه طوال حياتنا البالغة أيضًا..إن أفضل المهارات التي تساعدنا على التعامل مع تحديات الحياة. إذا كنت تمتلكها، فستجد أن الحياة أفضل كثيرًا! تعتمد المهارات ذات الصلة بالضبط على هويتك والمكان الذي تعيش فيه. قد تُعتبر بعض المهارات ضرورية لشخص واحد، ولكنها غير ضرورية لشخص آخر؛ فالمهارات الضرورية تتغير بمرور الوقت وبحسب الدكتورة سناء الجمل، الخبيرة في التنمية البشرية وفقًا للمجتمع الذي تعيش فيه، لكن هناك مجالات أساسية للمهارات الحياتية ذات صلة عبر الثقافات

1. التواصل الجيد


هذه خطوة كبيرة، لأن التواصل الفعال هو الأساس الذي تُبنى عليه جميع المهارات الاجتماعية الأخرى....كبشر، نحن ملتزمون بالتفاعل والتواصل مع بعضنا البعض، لفظيًا وغير لفظي، لكن هذا لا يعني أننا جميعًا جيدون في ذلك. إن مهارة التفاعل الاجتماعي والتواصل أمر يحتاج إلى تعلمه وتطويره من أجل القيام بذلك بشكل جيد.
تعد القدرة على التواصل والتعبير عن نفسك جيدًا أمرًا مهمًا في العديد من جوانب الحياة، ولن يكون من المبالغة أن نقول إن مدى براعتك في التواصل مع الآخرين يمكن أن يصنع أو يفسد كلاً من حياتك المهنية وعلاقاتك، وبالتالي يمكن أن يكون له تأثير كبير على نوعية حياتك.


2. التفاوض

نحن منخرطون في المفاوضات على أساس يومي


التفاوض هو شكل متقدم من أشكال الاتصال وهو عملية حل مشكلة بطريقة تجدها جميع الأطراف المعنية مقبولة...مكن أن تلعب دورًا في حل النزاعات والمناقشات فنحن منخرطون في المفاوضات على أساس يومي، سواء كان ذلك مع الشركاء أو الأطفال أو زملاء العمل قلة قليلة من الناس هم مفاوضون بالفطرة، لكنها مهارة يمكن تعلمها ويمكن أن تكون صفة جيدة فيها غالبًا ما يعتمد نجاح المفاوضات على كيفية اختيارك للتواصل والطريقة التي تستخدم بها كلماتك.


3. التعامل مع النقد

التعامل مع النقد بشكل أفضل


إنه بدلاً من التركيز على كيفية تقديم الملاحظات للناس، إذا تعلم الجميع كيفية تلقي النقد والتعامل معه بشكل أفضل، فلن تكون طريقة إيصاله مهمة أبدًا فعندما نتواصل مع شخص ما، علينا أن نتذكر أن الطريقة التي نعبِّر بها عن شيء ما، وما يسمعه المستلم وكيف يتم تفسير ذلك قد لا يعكس تمامًا الرسالة الفعلية التي قصدناها...بعبارة أخرى، حتى مع أفضل النوايا في العالم وتقديمها بأفضل طريقة ممكنة، لا يمكننا التحكم حقًا في كيفية تفسير شخص آخر لما نقوله.


4. القدرة على تقديم نفسك

القدرة على تقديم نفسك تبدو في مقابلة عمل


قد تبدو القدرة على تقديم نفسك لشخص جديد والانخراط مع شخص آخر بسيطة في ظاهرها، لكنها في الواقع مهارة اجتماعية لا يجيدها كثير من الناس نميل جميعًا إلى إصدار أحكام سريعة جدًا وتكوين آراء حول الأشخاص بناءً على انطباعاتنا الأولى، لذلك يمكن لمقدمتك في كثير من الأحيان أن تؤدي إلى مقابلة عمل أو صفقة تجارية أو حتى علاقة شخصية محتملة أو تنهيها...كما أن القدرة على تقديم نفسك بطريقة واثقة وودودة ستجعل الآخرين يشعرون براحة أكبر، وهذا بدوره سيسهل عليهم الاستجابة لك بشكل أكثر إيجابية.


5. الاستماع


مهارة أخرى مفيدة هي معرفة كيفية التحدث أقل والاستماع أكثر. يمكن لمعظمنا أن يسمع، لكننا لا نستمع دائمًا...لأن الاتصال لا يقتصر فقط على التحدث - بل يتعلق أيضًا بالاستماع إنها عملية نشطة تتطلب التركيز والصبر - والممارسة.
يتحدث بعض الأشخاص كثيرًا، وفي بعض الحالات، قد يكون ذلك في الواقع بسبب التوتر، فهذا يعني عادةً أنهم لا يتواصلون بشكل فعال.