أسرة ومجتمع /ثقافة وعلوم

أكثر من 50 متحدثاً في 10 جلسات حوارية في الدورة الرابعة من "الشارقة لريادة الأعمال"

الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي
شعار مركز الشارقة لريادة الأعمال (شراع)

كشف مركز الشارقة لريادة الأعمال (شراع) عن برنامج فعاليات الدورة الرابعة من مهرجان الشارقة لريادة الأعمال والتي تنظم (عن بعد) في الفترة بين 6 و 10 ديسمبر المقبل، بمشاركة أكثر من 50 متحدثاً يمثلون مسؤولين حكوميون ونخبة من الخبراء الدوليين وصنّاع التغيير الشباب ورواد وقادة الأعمال لتسليط الضوء على دور ريادة الأعمال في تحفيز الأجيال الجديدة لصناعة التغيير الإيجابي في العالم، والبحث عن أبرز الحلول للتحديات التي تواجهها المجتمعات، إلى جانب تناول قصص نجاح مشاريع ريادية في ظل ظروف جائحة كورونا التي أثرت على الأسواق العالمية.

ويتضمن المهرجان، الذي يتيح مشاركة الجمهور مجاناً من مختلف أنحاء العالم، 5 كلمات رئيسة، و10 جلسات حوارية تتناول الاستثمار في الجيل الجديد من رواد الأعمال وتحفيز البيئة الداعمة للشركات الناشئة وكيفية الانطلاق نحو صناعة التغيير، إلى جانب 5 ورش عمل حول تغيير طريق التفكير بالمال والثروة، والأفكار التي تقود نحو النجاح وتطوير المهارات المطلوبة لتحقيق النجاح المهني والشخصي.

الاستثمار في الجيل الجديد من صناع التغيير

ويستهل المهرجان فعاليات يومه الأول بكلمة افتتاحية للشيخة بدور بنت سلطان القاسمي رئيس مركز الشارقة لريادة الأعمال (شراع)، يليها كلمة لنجلاء المدفع المدير التنفيذي لمركز الشارقة لريادة الأعمال (شراع)، كما يحاور الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، رئيس دائرة العلاقات الحكومية في الشارقة، المتخصصة بالسلوك وحماية البيئة جين غودال، مؤسسة معهد جين غودال، في جلسة خاصة بعنوان "مستقبلنا: مسؤولية جماعية".

وإلى جانب الجلسة الخاصة، تشهد فعاليات اليوم الأول ثلاث جلسات حوارية، الأولى بعنوان "أثر الفراشة: كيف يمكن للجميع أن يكونوا صانعي التغيير"، يتحدث فيها كل من رائد الأعمال الاجتماعية البروفيسور محمد يونس الحائز على جائزة نوبل للسلام عام 2006 ومؤسس "بنك الفقراء" في بنغلادش، وجاكلين نوفوغراتز المؤسس والمدير التنفيذي لصندوق "أكيومن"، وبدر جعفر الرئيس التنفيذي لشركة الهلال للمشاريع، بينما يدير الجلسة منى القرق، مدير قطاع التجزئة في مجموعة "عيسى صالح القرق"، حيث تسلط الضوء على استكشاف آليات توظيف التحديات الجديدة في تقديم حلول إبداعية، وكيف يمكن لأصغر فكرة أن تكون قوةً فاعلةً لتحقيق التغيير الإيجابي، إذا كانت مقترنةً بالنية والتصميم وقائمة على أسس مدروسة.

وتأتي الجلسة الثانية تحت عنوان "رأس المال الواعي: الاستثمار في الجيل الجديد من صناع التغيير" بمشاركة كل من أنوشه أنصاري الرئيس التنفيذي لمؤسسة إكس برايز، وديمبل ساهني مدير إدارة محفظة التمويل للمشاريع المؤثرة في صندوق "أنثوس وإدارة الأصول" (Anthos Fund & Asset Management)، ونيد توزون، المؤسس والمدير التنفيذي لشركة "d.light"، ويدير الجلسة سونيا ويمولر شريك مؤسس "VentureSouq"، أما الجلسة الثالثة فهي بعنوان "بناء بيئة داعمة للشركات الناشئة ورواد الأعمال"، بمشاركة دينا الشريف المدير التنفيذي لمركز التنمية وريادة الأعمال، معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، وشريك مؤسس لشركة "Ahead of the Curve".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X