سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

أسباب خفقان القلب أثناء الحمل

يزداد خفقان القلب أثناء الحمل، وقد يكون الأمر طبيعياً ولا يستدعي القلق بسبب تغيرات فسيولوجية، ويكفي أن تحصل الحامل على الراحة لكي لا تشعر بالازعاج من خفقان القلب اللافت والمتزايد، وفي حال ظهور بعض الأعراض الأخرى يجب مراجعة الطبيب، ويشير الدكتور أيمن زعيتر، إستشاري طب النساء والولادة لأسباب وعلاج خفقان القلب عند الحامل كالآتي.

أسباب خفقان القلب عند الحامل

تزداد ضربات القلب بسبب زيادة حجم الجنين
 
  • ممارسة الرياضة العنيفة والتي تتطلب مجهوداً بدنياً كبيراً.

  • يزداد معدل ضربات القلب بسبب زيادة حاجة الجنين للدم والغذاء، وكلما كبر حجم الجنين تزداد ضربات الأم.

  • في حال تعرض الأم للأنيميا وفقر الدم، فنقص الحديد في جسم الحامل يرفع من نسبة خفقان القلب.

  • في حال وجود اضطرابات في الغدة الدرقية.

  • زيادة عدد كرات الدم البيضاء أثناء الحمل، مما يؤدي لزيادة خفقان القلب.

  • التدخين بشتى أنواعه.

  • نقص معدل السكر في الدم.

  • نقص عنصر الماغنيسيوم عند الحامل.

  • النوم على الظهر مما يسبب ضغط الجنين على القلب والقفص الصدري، حيث يضغط الجنين على الشريان المغذي للقلب فيحدث الخفقان.

متى يكون خفقان القلب مقلقاً أثناء الحمل؟

في حال وجود بعض الأعراض الأخرى
  • في حال وجود ألم في الصدر.

  • في حال وجود ضيق شديد في التنفس.

  • وجود مشاكل قلبية عند الحامل مسبقة.

علاج خفقان القلب عند الحامل

يجب الحصول على الراحة
  • الحصول على قدر طبيعي من الراحة والاسترخاء.

  • تقليل الكافيين في المشروبات لأنها ترفع معدل ضربات القلب.

  • عمل فحوصات الغدة الدرقية في حال وجود أعراض توحي باضطرابات فيها مثل نقص أو زيادة الوزن، والتوتر وتوسع محجر العين.

  • القيام بتمرينات التنفس التي تعزز من وصول الأكسجين لخلايا الجسم.

والآن عزيزتي الحامل هل لديك أسئلة حول الموضوع لكي تتركيها في المربع أدناه وسوف يجيب عليها خبراء سيدتي؟

 

 

 

المزيد من الحمل والولادة

X