أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

تنتحر بعد 6 أشهر من الزواج بسبب غسيل الصحون

تعبيرية

بعد 6 أشهر من الزواج انتحرت عروس شنقاً داخل منزل الزوجية في الحوامدية جنوب الجيزة، بعد أن أعدت مشنقة لنفسها في منزل الزوجية بالحوامدية بالجيزة، بعد مشاجرة مع زوجها الذي وبخها لعدم غسيل الصحون، وتراكمها داخل المطبخ، لكنها أُصيبت بحالة اكتئاب وانعزلت داخل غرفتها لمدة يوم كامل حتى انتحرت خلال وجود زوجها في العمل، وعندما عاد في اليوم التالي فوجئ بباب غرفة زوجته مغلقاً من الداخل، وعندما كسره وجدها جثة هامدة معلقة في الحامل الحديدي المخصص لمروحة السقف.


«هرتاح منك» هاتان الكلمتان هما رسالة الزوجة الأخيرة التي كتبتها على ورقة وتركتها داخل غرفتها قبل أن تنتحر، بحسب تحريات المباحث التي أشرف عليها اللواء محمود السبيلي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، وبينت معاينة المباحث لمكان الحادث أن الوفاة ناتجة عن انتحار السيدة من تلقاء نفسها بسبب استفزازات زوجها، وأن الوفاة خالية من أي شبهة جنائية.


«كانت كل شوية تتخانق معايا على أي حاجة حتى لو اتأخرت برة البيت في الشغل»، بهذه الكلمات بدأ الزوج في شرح تفاصيل كواليس انتحار زوجته داخل منزل الزوجية بعد 6 أشهر من الزواج، بقوله «منذ أن انتهى شهر العسل وزوجتي لا تتوقف عن التشاجر معي على أتفه الأمور، وكلما طلبت منها الهدوء والتعامل مع الأمور بروية كانت تصرخ في وجهي قائلة: أنت فاكرني مجنونة».


وتابع الزوج بأنه قبل الانتحار بيوم «حدثت مشاجرة بيني وبين زوجتي عندما سألتها عن أسباب التأخير في غسيل الصحون، ثم دخلت غرفتها وأغلقت الباب عليها من الداخل وبعد عدة دقائق تركت المنزل وذهبت إلى عملي وعندما رجعت في اليوم التالي وجدتها منتحرة داخل غرفتها».


قررت النيابة العامة انتداب الطب الشرعي لتشريح جثمان المتوفاة لبيان أسباب وفاتها، وكلفت المباحث بإعداد تحرياتها حول الحادث.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X