بلس /أخبار

سبب اختيار الدرعية مقرًّا لفعالية الفورمولا إي

الدرعية سباق الفورمولا
الدرعية مقراً لفعالية الفورمولا

 

تشهد الدرعية اليوم فعاليات متنوعة وأنشطة ترفيهية متعددة في مهرجان "الفورمولا إي"، الذي يعد من أهم المهرجانات العالمية النخبوية التي تساهم في حضور السعودية بين دول العالم القادرة على تنظيم أكبر السباقات والمهرجانات والمناسبات العالمية في ظل ما تشهده من نهضة في كل الجوانب التنموية.

 

يشار إلى أنّ الدرعية تمتاز بمظاهر الطبيعة الجميلة لوجود الشعاب والأراضي الخصبة والمعالم الخلابة من التراث البيئي الذي يرتبط بتجربة الإنسان الحضارية، كذلك وجود أنظمة الري والقنوات والأنفاق والقرى الزراعية بالدرعية ومحيطها الجغرافي، فهي تقع على ضفاف وادي حنيفة، وأصبحت الدرعية نموذجاً لمجتمع الواحات في البيئات الصحراوية، ولقد جسدت الدرعية من خلال ذلك التفاعل الهوية الثقافية للمنطقة، وعنوان حضارتها، وكل هذه العوامل جعلت هيئة الرياضة السعودية لاختيار الدرعية مقراً لفعالية الفورمولا، والدرعية تمثل رمزاً وطنيًّا بارزاً في تاريخ المملكة العربية السعودية، فقد ارتبط ذكرها بالدولة السعودية الأولى وكانت عاصمة لها، وشكلت منعطفاً تاريخياً في الجزيرة العربية، وهي اليوم تشد أنظار العالم لمشاهدة أكبر الفعاليات العالمية البارزة وترسم من خلالها المملكة قصة نجاح وتوحيد ونماء وتنمية جعلت المملكة في مصاف دول العالم المتقدمة إلى جانب عرض ما تمتاز به.


ويعد سباق الفورمولا إي الدرعية بوابة للعالم يرى من خلالها ما وصلت إليه المملكة العربية السعودية من تطور في كل المجالات واستعدادها لاستقبال الراغبين في السياحة والمعرفة ودخول السوق السعودية للاستثمار والمنافسة، فالسعودية أصبحت أيقونة للعالم في كل المجالات إلى جانب أهميتها الدينية لكل المسلمين في العالم العربي والإسلامي.

X