اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

تمارين القراءة السريعة

 تعد مهارة القراءة السريعة ضرورية في حياة كل إنسان؛ لذلك كان لا بد من السعي لاكتسابها؛ وذلك لأنها تمثل نسبة 90% من ثقافة الإنسان. وبحسب الدكتور رشاد فقيها خبير التنمية البشرية هناك الكثير من الشروط، والأساليب التي ينبغي على كل من يرغب في اكتساب هذه المهارة أن يدركها.ةأ

القراءة تمثل 90% من ثقافة الإنسان

ولكن القراءة السريعة مهارة يقصد بها جني أكبر قدر من ثمار الكتب في زمن قياسي. ولكن لماذا؟ لأنها تساعد الفرد على قراءة كمية كبيرة خلال فترة زمنية صغيرة. ينبغي على كل شخص يسعى لاكتساب مهارة القراءة السريعة أن يتجنب تشتت الذهن أثناء القراءة، وذلك يكون من خلال تصفية الذهن تماماً قبل البدء في عملية القراءة

 

تابعي المزيد: روايات للشباب تجعلهم يدخلون مجال القراءة

مجموعة تمارين للقراءة السريعة

التمرين الأول: قراءة مجموعة من الكلمات يعد تمرين قراءة مجموعة من الكلمات بشكل سريع من أهم التمارين التي تحفز العين والذهن.

ويفضل أن تكون بداية التمارين عبارة عن جمل مكونة من ثلاث كلمات أو أربعة ثم التدرج إلى الأعلى شيئاً فشيئاً حتى يتمرن الشخص على القراءة السريعة بشكل صحيح.

التمرين الثاني: عدم تكرار قراءة الجمل يساهم هذا التمرين في تدريب المخ والعين على فهم الجملة من خلال قراءتها مرة واحدة. أن قراءة النص مرة واحدة بانتباه وذهن صافي أفضل على عكس قراءة الفقرة أكثر من مرة.

التمرين الثالث: ألزم نفسك بالقراءة السريعة يومياً ينبغي على كل شخص يرغب في اكتساب مهارة القراءة السريعة، أن يلزم نفسه على القراءة يومياً بشكل أسرع. في البداية من الطبيعي أنه لن يتمكن من فهم كل ما يقرؤه بسرعة. ولكن مع الحرص على تكرار التدريب اليومي يتمرن المخ على فهم مضمون النص بشكل سريع.

التمرين الرابع: التركيز على إصبعي الإبهام يساهم هذا التمرين في تقوية عضلة العين بحيث تكون مرنة عند الحركة بشكل أكثر من السابق. هذا، ويتم تطبيق هذا التمرين عن طريق: تسليط العين على أصبع الإبهام دون أن يتم تحريك الرأس يجب الوقوف حال ممارسة هذا التدريب، والنظر إلى الأمام بخط مستقيم. جعل الذراعين بجانب الجسم، ثم رفع إصبعي الإبهام إلى الأمام. تحريك العين بالنظر إلى الأصبع الأيمن والأيسر عشرة مرات دون حدوث أي اهتزاز أو تحريك في الرأس، على أن يتم تكرار هذا التمرين مرتين في اليوم.

التمرين الخامس: إغماض العين جزئياً يعمل هذا التمرين على التخلص من التعب والجهد الذي أصاب العين. حيث يمنحها استرخاء في العضلات وهو يتطلب فتح العيون والفم إلى أوسع حد ممكن مع التنفس بعمق، ثم يتم غلق العينين، والضغط برفق على جميع الأعضاء التي توجد في الوجه بما في ذلك العين والفك والرقبة.

متوسط القراءة عند البشر هو حوالي مائتي و خمسون كلمة في الدقيقة الواحدة

التمرين السادس: تمرين استرخاء عضلات العين يساعد هذا التمرين في التقليل من إجهاد العين. واسترخاء عضلاتها. ذلك يكون عن طريق غلق العين بشكل جزئي مع الانتباه والتركيز على عدم تحريك الجفون، أو اهتزازها. بالإضافة إلى الحرص على جعل العيون تركز على أبعد نقطة أمامها والتأكد من إيقاف حركة الجفون.

التمرين السابع: تمرين اعتصار العينين يساهم هذا التمرين في منح العين قدر كبير من الاسترخاء؛ للتخلص الإجهاد وذلك عن طريق: فتح العين والفم إلى أوسع حد مع أخذ نفس عميق، بالإضافة إلى إطالة عضلات الوجه بشكل كامل. غلق العين جيداً، مع انقباض جميع عضلات الوجه والتي من بينها العين، والفكين والرقبة مع خروج الزفير. الاحتفاظ بالنفس داخل الجسم، مع الحفاظ على انقباض الوجه لمدة ثلاثين ثانية. تكرار هذا التمرين من أخذ استراحة من فترة إلى أخرى.

الجدير بالذكر أن متوسط القراءة عند البشر هو حوالي مائتي و خمسون كلمة في الدقيقة الواحدة، أما متوسط الأشخاص الذين يتميزون بمهارات القراءة الذكية و السريعة ، فانهم يقرؤون ما بين ثلاثة مئة وخمسون وحتى ثمانية مئة كلمة في الدقيقة الواحدة .

 

تابعي المزيد:  طريقة تلخيص كتاب