سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

خطوات للقيام بعملية الإخصاب

إن العامل النفسي مهم جداً ويلعب دوراً رئيسياً في إنجاح علاجات الخصوبة والتلقيح الصناعي بأنواعه المختلفة فالحالة النفسية للزوجين قبل بدء العلاج، يجب أن تكون هادئة ليتقبلا مراحل العلاج ونسب نجاحها التي تستند إلى عدة عوامل.
الدكتورة بهيرة الجيوشي استشارية الإخصاب وعمليات أطفال الأنابيب في مركز هيلث بلاس للإخصاب في دبي، تكشف عن أهم الأسباب، التي قد تقلل من نسب الإخصاب.

د. بهيرة الجيوشي


تشير الدراسات إلى أن نسب نجاح العلاج وحدوث الحمل في حالات أطفال الأنابيب والحقن المجهري تتراوح ما بين 40 إلى 50% عالمياً، مع الأخذ في الاعتبار عمر الزوجة والحالة الطبية أو السبب الطبي لعدم حدوث الحمل بشكل طبيعي، علماً بأنه ليس كل سيدة ينجح معها العلاج ويحدث الحمل، حيث وجد أن ما بين 10 إلى 15% من السيدات، اللاتي يحملن نتيجة دورات العلاج الإخصاب المختلفة يحدث لهن إجهاضات، لأسباب مختلفة وأحياناً لأسباب غير معروفة بنسبة 20 إلى 25%، ونسبة أخرى من الحالات تكون الإجهاضات لديهن نتيجة وجود خلل في جدار الرحم، أو وجود لحميات أو وجود خلل في كروموسومات الجنين (أي الجنين غير طبيعي).

خطوات لعملية الإخصاب

عملية الإخصاب

إن استعداد الزوجين للقيام بهذه العملية، يتوجب عليهما القيام بهذه الخطوات:
1 - على الزوجين اختيار الطبيب الاستشاري ذو الخبرة الواسعة في مجال علاج الإخصاب.
2 - التعرف على كافة تفاصيل العلاج، سواء كانت قبله أو خلاله أو بعده.
3 - إدراك أهمية تناول الأدوية المعززة والمكملة ومنها فيتامين D، والفوليك أسيد لتجنب حدوث التشوهات الخلقية بالذات في المخ والنخاع الشكوي عند الجنين.
4 - الاهتمام بالصحة العامة وإنقاص الوزن، وأهم شيء الامتناع عن التدخين والشيشة (الأرجيلة) سواء داخل أو خارج البيت، والالتزام التام بإرشادات الطبيب المعالج.
5 - تناول مثبتات الحمل وشرب كميات كبيرة من المياه، والتركيز على الغذاء الصحي مع الإكثار من البروتينات.
6 - ممارسة الرياضة الخفيفة لتنشيط الدورة الدموية وتجنب الجلطات في حال عدم الحركة.

مفاهيم خاطئة

من الخطأ أن تعتقد السيدة، التي تخضع لدورة علاج الإخصاب، أنه يجب عليها عدم الحركة والراحة التامة والبقاء في السرير، فإن هذا الاعتقاد الخاطىء ويعرضها لمخاطر جمة، حيث يتطلب منها الحركة بشكل معتدل، ولكن مع الابتعاد عن حمل أي شيء ثقيل كأكياس التسوق، والابتعاد عن الأعمال المنزلية المرهقة بالذات خلال الثلاث شهور الأولى من الحمل وذلك لتجنب الإجهاض.

التزامات لا بد منها

التزامات بمساندة الزوج

غالبية السيدات اللاتي يخضعن لبرامج علاج الإخصاب والتلقيح الصناعي يلتزمن بإرشادات الطبيب المعالج بدعم من أزواجهن، لأن رحلة العلاج تكون طويلة ومكلفة في بعض الأحيان إلى جانب الرغبة الشديدة عند السيدة لحدوث الحمل لذلك تكون حريصة على الالتزام بالإرشادات، والتي أهمها شرب السوائل وأخذ الفيتامينات والبروتينات والالتزام بالحركة البسيطة، وعدم حمل الأشياء الثقيلة، وعدم الانحناء للأسفل، والالتزام بتناول مثبتات الحمل، بالرغم من أنه من النادر أن يحدث الإجهاض نتيجة عدم التزام الحوامل بهذه الإرشادات التي يؤكد عليها الطبيب المعالج خلال دورة العلاج.

X