صحة /الصحة العامة

مرضى كورونا: علامات انخفاض مستوى الأكسجين في الدم؟

علامات انخفاض مستوى الأكسجين في الدم

 نقص الأكسجين في الدم، بات أحد أكبر الألغاز وأكثرها خطورة على حياة بعض مصابي كورونا، وهى حالة تكون فيها مستويات الأكسجين فى الجسم منخفضة بشكل غير طبيعي، ويمكن أن تلحق الضرر بالأعضاء الحيوية في الجسم إذا لم يتم التدخل الطبي السريع، خاصة بعد أن لاحظ الأطباء خلال الفترة الأخيرة أن بعض مرضى فيروس كورونا المستجد، يحدث لديهم نقص في نسبة الأكسجين في الدم دون أن يشعروا بذلك. وفي ظل مواجهة بعض مصابي فيروس كورونا في العزل المنزلي لأعراض ضيق التنفس يلجأ المقربون منهم إلى استخدام أنابيب الأكسجين دون دراية كافية بكيفية التعامل مع المصاب في حال نقص الأكسجين.

وبحسب دكتورة منال شاكر الحسينى استشاري امراض الصدر والحساسية، فإنَّ مستوى الأكسجين فى الدم "SpO2" هو كمية الأكسجين الموجودة في الدم والتي يتم تعميمها على أجزاء الجسم، حيث تجمع خلايا الدم الحمراء الأكسجين من الرئتين وتحمله إلى جميع أجزاء الجسم. ويشير مستوى الأكسجين في الدم إلى أن جميع الخلايا تحصل على كمية كافية من الأكسجين ولا يوجد نقص، ويوضح مستوى SpO2 مدى ملاءمة إمداد الأكسجين من الرئتين إلى كريات الدم الحمراء ومدى جودة حصول أجزاء الجسم على الأكسجين، لذلك فإنَّ انخفاض كمية الأكسجين يعتبر أمرًا مقلقًا، خاصة لدى مرضى فيروس كورونا.

 

نطاقات مستويات الأكسجين في الدم

 

النطاق الطبيعي للأكسجين: 95-100 ملم، فيما المدى المنخفض: أقل من 92 ملم. وفي حال انخفض مستوى الأكسجين فى الدم إلى أقل من 80%، فالأمر يصبح بالغ الخطورة، وقد يعنى ذلك نقص تأكسج الدم حيث لا تحصل الخلايا والأنسجة والأعضاء على الكمية المطلوبة من الأكسجين، وفي مثل هذه الحالة يحتاج الشخص إلى استشارة الطبيب فورًا للحصول على علاج مناسب يمكنه إنعاش مستوى الأكسجين في الدم.

 

سبب نقص الأكسجين

 

يقل الأكسجين في الدم في حالات الإصابات الشديدة للرئة، حيث يصبح الهواء الداخل إلى الرئة قليل ويحتاج الشخص إلى الأكسجين لتعويض نقص الهواء.

 

النسب الآمنة والنسب الخطيرة لنقص الأكسجين

النسبة الطبيعية للأكسيجين تتمثل في 92 فيما فوق، في حال نقص الأكسجين عن 92 حتى 85 لمصاب كورونا في العزل المنزلي يمكن استخدام الأكسجين الصناعي في البيت إذا كانت الرئة جيدة حتى يتحسن الوضع وتعود النسبة إلى طبيعتها،اذا لم تستجب لابد من نقله الي المستشفى فورا .

*أعراض نقص الأكسجين في الجسم

 

 

في بعض الحالات قد لا تبدو أية أعراض على المصاب وفي حالات آخرى قد تظهر أعراض تتمثل في نهجان شديد وعدم قدرة على التحدث؛ وقد يصل الأمر أحياناً إلى إزرقاق لون الجسم، وغالبا ما يحدث هذا مع مرضى الحساسية ومرضى القلب.

 

علامات انخفاض مستويات الأكسجين في الدم

تتمثل علامات انخفاض مستوى الأكسجين في الدم في الآتي:

1- صداع الرأس.

2- الدوخة .

3- سرعة التنفس.

4- الشعور بضيق في التنفس.

5- الشعور بالأرق.

6- وخز فى الصدر.

7- ارتفاع ضغط الدم أو تذبذب ضغط الدم وعدم استقراره.

8- ضربات القلب السريعة.

9- الشعور باضطرابات بصرية.

10- الارتباك وفقدان التركيز.

 

 

نقص مستويات الأكسجين ومريض كورونا

 

 

بالنسبة للأشخاص الأصحاء العاديين تعتبر نسبة الأكسجين 98 % جيدة إلى حدٍّ كبير، ولكن إذا انخفضت النسبة عن 95 % فلا بد من استشارة الطبيب. أما بالنسبة للمريض المصاب بكورونا فيجب ألا تقل مستويات الأكسجين لديه عن 90 %، لذلك لابد من مراقبة نسبة الأكسجين جيدًا.

وفى حال ندرة أسطوانات الأكسجين، فهناك العديد من الخيارات الأخرى لاستعادة مستويات الأكسجين فى الدم مثل وضعية الانبطاح فهي وسيلة آمنة وفعّالة لضبط مستويات الأكسجين في الدم، ولكن إذا كان الشخص لا يستجيب لهذه العلاجات المنزلية واستمر مستوى الأكسجين في الانخفاض لساعات فيجب تقديم المساعدة الطبية الفورية، خاصة بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من ضيق التنفس أو مضاعفات في الرئة أو كبار السن الذين قد تتدهور حالتهم الصحية بسبب نقص الإمداد بالأكسجين.

 

تابعي المزيد:  لن تصدقي فوائد بذور الليمون!

X