اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

شاب يعيش 555 يوما بدون قلب

ستان لاركن مع قلبه المحمول- الصورة من موقع dailymail

يتطلع ستان لاركين إلى رحلته القادمة إلى Michigan's Adventure بمناسبة ذكرى ميلاد ابنته. إنه يتطلع إلى الاستحمام. إنه يتطلع إلى العودة إلى ملعب كرة السلة. والأهم من ذلك كله ، إنه يتطلع إلى أن يتمكن من حمل أطفاله الثلاثة مرة أخرى. يقول مازحا: "سوف يهاجمونني، لا يمكنهم الانتظار" إنه يتطلع إلى القيام بكل هذه الأشياء عندما يغادر مستشفى جامعة ميشيغان في غضون أيام قليلة - بقلب بشري حقيقي. حسب موقع Gift of Life Michigan


قلب صناعى محمول 24/7

عاش بدون قلب 555 يوم
عاش بدون قلب 555 يوم- الصورة من موقع cbsnews



لاركن البالغ من العمر 25 عامًا ، ظل 555 يوما بدون قلب، يحمل قلبه الاصطناعي الكامل (SyncArdia) والدرايفر الذي يضخ الدم في حقيبة ظهر يضعها خلف ظهره، 24 ساعة في اليوم ، سبعة أيام في الأسبوع، على مدى الأشهر الستة عشر الماضية، ممارسا حياته الطبيعية المليئة بالنشاط والحركة بما فيها لعب الرياضة (كرة السلة) فى معجزة أذهلت الأطباء المعالجين.

تابعوا المزيد: حقوق الإنسان السعودية تعلن عن مزايا للمتبرعين بالأعضاء


مرض يسبب الوفاة المفاجئة بين الرياضيين

 

ستان وأخيه دومومنيك
ستان وأخيه دومومنيك- الصورة من موقع interestingengineering


حسب موقع ميتشيجان لايف Michigan Life تم تشخيص ستان، بعد إصابته بإنهيار كامل خلال ممارسته لكرة السلة، بإعتلال بعضلة القلب العائلي (ARVD)، وهو نوع من قصور القلب يسبب عدم انتظام ضربات القلب ويصيب البشر دون سابق إنذار مسببا الوفاة، حيث يعد هذا المرض سببا رئيسيا للوفاة المفاجئة بين الرياضيين الشباب.

تابعوا المزيد: بالفيديو ..سيدة تجهش بالبكاء أثناء دفن قلبها


شقيقيان يجيريان عمليتا زراعة قلب

فى المستشفى قبل العملية
فى المستشفى قبل العملية-  الصورة من موقع theundefeated



نظرًا لأن الحالة وراثية ، اعتقد الأطباء أن أحد أشقاء ستان أو والديه يمكن أن يكون أيضًا حاملًا لهذه السمة وستكون مسألة وقت فقط قبل أن يحتاج هذا الشخص أيضًا إلى عناية طبية.

بالفعل تم اكتشاف نفس المرض لدى أخيه الأصغر دومونيك لاركن - أصغر من ستان ب 358 يومًا فقط - تم تشخيصه بعد أسابيع فقط من تشخيص ستان ، واضطر دومونيك إلى زرع جهاز إزالة الرجفان.

فى انتظار عملية زرع القلب، وفى سابقة مدهشة تمكن ستان من العيش بقلبه المحمول على ظهره، وعاش كل تلك الفترة فى انتظار المتبرع المناسب، حيث قام أطباء جامعة ميشيغان بتركيب جهاز SyncArdia  للقلب الاصطناعي الكلي الذي يبلغ وزنه 13.5 رطلا .

تابعوا المزيد: أول عملية زرع قلب في العالم تعيد قلب ميتٍ إلى الحياة


زراعة الأعضاء تعيد أناس لحياتهم الطبيعية سعداء

 

الصورة من موقع zoomnews


وبعد هذه المدة، خضع لاركن لعملية زراعة القلب ، وهو الآن فى سبيل استعادة حياته الطبيعية بعيدا عن قلبه المحمول ، وفى تصريح له عقب عملية الزرع فى موقع ميتشيغان لايف Michigan Life يقول: " يظهر لك حقًا ما نسعى جاهدين لتحقيقه من خلال عملية الزرع - إعادة الناس إلى حياتهم بأكملها والسماح لهم بعيش حياة سعيدة بالإضافة إلى المساهمة بشكل هادف". "هذا هو الجزء المؤثر حقًا حول عمليات الزرع."

تابعوا المزيد: إعادة النبض لقلوب الموتى..تقنية طبية جديدة تنقذ آلاف المرضى