اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

Tranexamic Acid حمض الترانيكزاميك لتوحيد لون البشرة

Tranexamic Acid حمض الترانيكزاميك لتوحيد لون البشرة

حمض الترانيكزاميك Tranexamic Acid هو أحدث مكوّن للعناية بالبشرة أخذ رواجاً واسعاً منذ إطلاقه في مجال العناية بالبشرة. ولكن ما هو بالضبط هذا الحمض، ولماذا نحتاج إلى إضافته فوراً إلى روتين العناية بالبشرة؟ سنخبرك بالتفاصيل في هذا التقرير.
ليس هناك شكّ في أن الأحماض قد غيّرت روتين العناية بالبشرة للأفضل، مثل استخدام حمض الهيالورونيك والجلايكوليك والساليسيليك. لذلك، عندما يبدأ الكلام عن مكوّن جديد في مستحضرات العناية أو علاجات الطبّ التجميلي، من الأجدى بالطبع الإطّلاع على كافة مزاياه، وكيفية استخدامه، وهل من أضرار له يجب التنبّه إليها؟


ما هو حمض الترانيكزاميك؟


في حين أنه قد يكون جديداً علينا، إلا أنّ هذا المكوّن يتمّ استخدامه طبّياً منذ سنوات عديدة. فهو مكوّن مصدّق عليه من قبل دائرة الغذاء والدواء الأميركية، وهو مشتقّ اصطناعياً من حمض أمينو لايسين Amino acid lysine. يستخدم هذا العقار في توقيف نزف الدم الحاد، عند حدوث أي جرح، بعد الولادة، عند نزف المهبل، بعد أي جراحة في الفم، أو عند حدوث نزف في الأنف، وحتى عند حدوث نزف لدى مرضى سرطان الدم...

تابعي المزيد: الترتيب الصحيح للعناية بالبشرة


فوائده للبشرة


اكتشف الباحثون أنّ حمض الترانيكزاميك يمكن أن يساعد في علاج ثلاثة من أكثر مشاكل العناية بالبشرة صعوبة: التصبّغ والكلف والبقع العمرية. هذا الحمض يتداخل في عدد من الأماكن في الجسم، مع المسار الكيميائي الذي يسبّب تصبّغ الجلد، لذا فهو يشكّل عاملاً مفيداً لعلاج مشاكل الكلف والنمش الناتج عن التعرّض للشمس. ما يميّزه أيضاً عن المكوّنات الأخرى في مستحضرات العناية أو العلاجات الطبّية التي تعنى بهذه المشكلات، هي الطريقة التي يتّبعها في محاربته التصبغ وفي تفتيح البشرة وتوحيد لونها.
فحمض الترانيكزاميك يحدّ ويوقف امتصاص الخلايا المنتجة للصبغة في الطبقات العليا من الجلد، ويعمل بشكل جيّد جنباً إلى جنب مع منظّمات الصباغ الأخرى.

تابعي المزيد: 5 منتجات عناية بالبشرة عليك استخدامها قبل سن الـ30


حمض الترانيكزاميك في الروتين التجميلي


يمكن إدخال حمض الترانيكزاميك في روتينك بعدّة طرق مختلفة، تماماً مثل أحماض العناية بالبشرة الأخرى، مثل التونر الحمضي أو الأمصال أو المرطّبات. ولكن على عكس الأحماض الأخرى، هو لا يقشّر الجلد، إنّما يعطّل إنتاج الميلانين المفرط (الذي يسبّب فرط التصبّغ)، ويعمل كمضادّ للالتهابات.
لتحصلي على أفضل النتائج قومي بتطبيقه مرّتين في اليوم. والبعض ينصح بالاكتفاء بتطبيقه مرّة واحدة في المراحل الأولى، حتى تتمكّني من ملاحظة تأثيراته على بشرتك.

تابعي المزيد: أسوأ خمسة أخطاء ترتكبينها في إزالة المكياج


هل هو آمن؟


يمكن أن يستخدم حمض الترانيكزاميك مع مكوّنات أخرى ضمن الروتين الجمالي، مثل الفيتامين C، وحمض الكوجيك والريتينول، وذلك من دون أن يسبّب أي مشاكل أو تحسّسات، لذا فهو يعتبر آمناً لجميع أنواع وألوان البشرة. كما أنّه مناسب لمن تعاني من كلف بعد الحمل، ومن التصبّغات بعد الإلتهاب. إذا كانت بشرتك حسّاسة جداً، أو كنت تعانين من مشكلة الأكزيما، فمن الأفضل أن تختبري المكوّن قبل الاستخدام واستشارة طبيب مختص.

تابعي المزيد: ماسك البطاطا الحلوة للتفتيح

 


Tranexamic Acid Products اختياراتنا من مستحضرات حمض الترانيكزاميك



1 مصل يحمي من بهتان لون البشرة: ديسكولوريشن ديفانس من سكينسوتيكالز SkinCeuticals, Discoloration Defense Serum

SkinCeuticals Discoloration Defense
SkinCeuticals Discoloration Defense


2 مقشّر حمضي يعيد للبشرة امتلاءها: ريبلينيشينغ مالتي أسيد بيل من مراد Murad, Replenishing Multi-Acid Peel

Murad Multi-Acid Peel
Murad Multi-Acid Peel


3 كريم الترطيب وتبييض البشرة: وايت لوسنت برايتنينغ مويستشرايزنغ كريم من شيسيدو Shiseido, White Lucent Brightening Moisturizing Cream

Shiseido White Lucent Brightening Moisturizing Cream

تابعي المزيد: 5 أخطاء تقومين بها عند إزالة المكياج وفقاً للاختصاصيين