اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

التثاؤب المتكرر عند الرضع هل هو مصدر قلق؟

صورة [م تقوم بحمل طفلها
نوم الطفل
صورة لأم تقوم بتدليك طفلها
أسباب التثاؤب
صورة لطفل يرغب فى النوم
التثاؤب المتكرر عند الرضع.. هل أمر طبيعي؟
صورة [م تقوم بحمل طفلها
صورة لأم تقوم بتدليك طفلها
صورة لطفل يرغب فى النوم
3 صور

التثاؤب يحدث بشكل عام عد الأطفال والرضع قبل بداية النوم، وهو أحد علامات النعاس، ومع ذلك إذا وجدت أن الطفل يتثاءب بشكل مفرط حتى بعد النوم الجيد، فقد يحتاج الأمر إلى مزيد من الانتباه.

التثاؤب عند الأطفال

التثاؤب عند الأطفال

وفقاً لموقع "momjunction" يمكن أن يكون التثاؤب المفرط عند الأطفال ناتجاً عن أي من الأسباب التالية.

تعرّفي إلى المزيد: علاقة التوحد برحم الأم

1. شعور الطفل بالنعاس

قد يتثاءب طفلك بشكل مفرط عندما يشعر بالنعاس. إذا بدا عليه النعاس حتى بعد النوم الجيد ليلاً، يجب استشارة طبيب الأطفال الخاص بك.

2. الإرهاق عند الطفل

إذا كان طفلك مرهقاً طوال اليوم، فقد يتثاءب بشكل مفرط..يجب التأكد من أن طفلك يتغذى جيداً، ويحصل على جميع العناصر الغذائية اللازمة لنموه.

3. وجود مشاكل صحية

في حالات نادرة، قد يكون التثاؤب عند الأطفال علامة على حالة وجود مشاكل صحية لدى الطفل، مثل التصلب المتعدد أو الصرع أو الصداع النصفي.

هل التثاؤب مُعْدٍ؟

هل التثاؤب مُعْدٍ ؟

قد يتثاءب البعض لا إرادياً عند رؤية شخص ما يتثاءب، ولكن الأمر مختلف عند الأطفال والرضع. وجدت دراسة أن التثاؤب المعدي يمكن أن يحدث عند الأطفال بعد وصول الطفل لسن الأربع سنوات.

التثاؤب الطبيعي عند الأطفال

إذا كان طفلك يتثاءب مرة أو مرتين تقريباً في الساعة، فلا داعي للقلق ؛ لأن هذا هو المعدل الطبيعي للتثاؤب عند الأطفال.

يعد التثاؤب طبيعي عند شعور الأطفال بالرغبة فى الخلود إلى النوم، ولكن إذا لاحظت زيادة في معدل التثاؤب عند الطفل، فمن الأفضل استشارة طبيب الأطفال؛ لأن التثاؤب المفرط قد يكون علامة على وجود حالة طبية تحتاج إلى التدخل، ويمكن السيطرة على التثاؤب الزائد عند معالجة السبب وراء الإصابة به.

تعرّفي إلى المزيد: فوائد تدليك الرضيع بزيت الزيتون

    التحكم في التثاؤب الزائد

    التحكم في التثاؤب الزائد

    قد يتثاءب طفلك بشكل مفرط عند التعب أو النعاس. التزمي بروتين وقت النوم، وقد يهدأ التثاؤب من تلقاء نفسه.

    يجب التأكد من حصول الطفل على قسط كافٍ من النوم.

    اللجوء إلى الرضاعة الطبيعية خلال الأشهر الستة الأولى، وإدراج الأطعمة المغذية في نظامهم الغذائي بمجرد أن يبدؤوا في تناول الأطعمة الصلبة.

    إنشاء روتين يومي قبل النوم.

    في حالة استبعاد أي أسباب طبية كامنة، فاتبعي هذه الخطوات للتحكم في التثاؤب المفرط لدى طفلك.

    إذا لم يهدأ التثاؤب المفرط لدى طفل، فمن الأفضل الرجوع إلى الطبيب؛ لأن التثاؤب والخمول قد يشير إلى حالة طبية تحتاج إلى علاج عند الطفل.

    ملاحظة من «سيدتي نت»: قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج، عليك استشارة طبيب مختص.

    سيدتي وطفلك فيسبوك