اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

«وقاية» توصي بتجنب السفر للخارج وتقدم نصائح للمسافرين القادمين إلى المملكة

هيئة الصحة العامة "وقاية"
«وقاية» توصي بتجنب السفر للخارج وتقدم نصائح للمسافرين القادمين إلى المملكة

 

أوصت هيئة الصحة العامة "وقاية" الجميع بتجنب السفر خارج المملكة لغير الضرورة وبالأخص للدول عالية المخاطر، نظراً لما يشهده العالم اليوم من زيادة كبيرة في عدد الحالات لمرض "كوفيد - 19" وظهور متحور "أوميكرون"، وتسارع انتشاره المحلي في كثير من دول العالم، والتي دفعت هذه الدول إلى تشديد الإجراءات الوقائية وتعليق بعض الأنشطة الاجتماعية.

"وقاية" توصي بتجنب السفر للخارج

كما توصي "وقاية" المسافرين القادمين من خارج المملكة من مواطنين ومقيمين بغض النظر عن حالة تحصينهم إلى تجنب المخالطة المجتمعية لمدة خمسة أيام، والمسارعة إلى عمل مسحة لفحص "كوفيد-19" في حال ظهور أعراض تنفسية أو ارتفاع في درجة الحرارة.

وفي السياق ذاته، أوصت "وقاية" القادمين من السفر إلى استمرار الالتزام بالإجراءات الوقائية، وأهمها: لبس الكمامة طيلة الوقت وتجنب الأماكن المزدحمة والعامة وتطهير الأيدي باستمرار، وعدم المصافحة، مؤكدة للجميع بأهمية الاحترازات، والتحصين بالجرعتين، والمسارعة في أخذ الجرعة التنشيطية.

هيئة الصحة العامة "وقاية"

عمل المركز على تحقيق عدة مقاصد تشمل الوقاية من الأمراض المعدية وغير المعدية والإصابات والتهديدات الصحية الأخرى ومكافحتها، ورصد وقياس وتقييم صحة السكان والمخاطر ذات الصلة بالمملكة لسن السياسات والبرامج المناسبة وتقديم حلول مبتكرة للصحة العامة مبنية على الأدلة العلمية وتأهيل الكوادر البشرية بمجالات الصحة العامة والعمل كهيئة مرجعية لمبادرات الصحة العامة وﯾﺘﺒﻊ ﻟﻠﻤﺮﻛﺰ ﻣﺨﺘﺒﺮ اﻟﺼﺤﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ الذي يتضمن عدداً من المختبرات التخصصية والتي تخدم أهدافاً متعددة منها الكشف عن للأمﺮاض اﻟﻤﻌﺪﯾﺔ، الأمراض المدارية المهملة، الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية، الإنفلونزا والأمراض التنفسية وغيرها من التخصصات. حيث ﯾﺴﺘﻬﺪف مختبر الصحة العامة ﺗﺤﺴﯿﻦ اﻟﺼﺤﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻋﺒﺮ اﻟﺒﺤﻮث واﻟﺪراﺳﺎت واﻟﺘﺠﺎرب اﻟﻌﻠﻤﯿﺔ اﻟﺘﻄﺒﯿﻘﯿﺔ ﻟﻠﻮﻗﺎﯾﺔ ﻣﻦ اﻷﻣﺮاض اﻟﻤﻌﺪﯾﺔ وﻏﯿﺮ اﻟﻤﻌﺪﯾﺔ وﻣﻜﺎﻓﺤﺘﻬﺎ وﻣﻌﺮﻓﺔ ﻣﺴﺒﺒﺎﺗﻬﺎ ودﻋﻢ إﻋﺪاد اﻟﺨﻄﻂ واﻹﺳﺘﺮاﺗﯿﺠﯿﺎت ﻟﻠﺘﺪﺧﻞ ﻓﻲ ﺣﺎﻻت اﻷوﺑﺌﺔ واﻟﻜﻮارث. كما يلعب المركز دوراً مهماً في الوقاية من الأمراض المعدية التي تهدد الصحة العامة من خلال المتابعة المستمرة لعدد من الحالات وتقييم المخاطر وتفعيل البرامج والخطط والقضاء عليها.