اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الصحة السعودية توضح الفرق بين أعراض كورونا والإنفلونزا ونزلات البرد

الامراض الفيروسية والفرق بينها
الامراض الفيروسية والفرق بينها
وزارة الصحة
وزارة الصحة
الامراض الفيروسية والفرق بينها
وزارة الصحة
2 صور

أوضحت وزارة الصحة، عبر انفوجرافيك نشرته عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الإجتماعي "تويتر" أبرز الفروق بين فيروس "كورونا" والإنفلونزا ونزلات البرد، مبينة أنه من الصعب التفريق بينها من حيث الأعراض، لأنه قد تكون أعراضًا خفيفة أو شديدة.

الأمراض الفيروسية والفرق بينها

وقالت الوزارة: إنه في فصل الشتاء تكثر الأمراض الفيروسية، مثل نزلات البرد والإنفلونزا وكورونا، مبينة أن هناك عدة فيروسات قد تسبب نزلات البرد وفي الغالب تكون الأعراض الشائعة مثل السعال وسيلان أو انسداد الأنف، بسيطة ولا تستدعي زيارة المستشفى.

وأشارت إلى أن أعراض "كورونا" الشائعة مثل ضيق التنفس وفقد حاستي الشم والتذوق واحتقان في الحلق، قد تتسبب بمضاعفات خطيرة واستكمال أخذ جرعات اللقاح يساهم في الوقاية من تلك الأعراض.

وأضافت أن أعراض الإنفلونزا الشائعة مثل الصداع وخمول عام بالجسم وقشعريرة وشعور بالبرد، قد تسبب الالتهاب الرئوي، وهناك طريقة للوقاية من المضاعفات بأخذ تطعيم الإنفلونزا الموسمية.

من جهته أوضح استشاري الأمراض المعدية بوزارة الصحة السعودية الدكتور عبد الله عسيري، عبر حسابة الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، بعض النصائح لمن تلقى ثلاث جرعات من لقاح كورونا ثم أصيب بالزكام.

وقال الطبيب الاستشاري: "إذا كان الشخص مستكملاً التحصين بجرعتين ثم حصل على جرعة تنشيطية بعد مرور 3 أشهر أو أكثر من الجرعة الثانية، ثم ظهرت عليه أعراض الزكام، فليطمئن أنه بأمان بإذن الله، من مضاعفات كورونا".

وأضاف عسيري أن الفحص في هذه الحالة لن يضيف له شيئاً، وعليه أن يتعامل مع الأعراض، سواءً كانت بسبب الإصابة بكورونا أو غيره من الفيروسات التنفسية، وعليه فقط أن يبقى في المنزل حتى تختفي الحرارة وتتحسن بقية الأعراض.