اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

إدمان الحب
أسباب إدمان الحب
ادمان الحب
التفكير بقلق شديد في شريكك أو الاهتمام بالحب لدرجة أنه يعطل حياتك
ادمان الحب
تعلم أن تكون وحيدًا
إدمان الحب
انضم لمجموعة دعم
إدمان الحب
ادمان الحب
ادمان الحب
إدمان الحب
4 صور

الحب هو عاطفة جميلة يستحق كل شخص تجربتها. إن وجود شخص يحبه هو شيء يسعى إليه الجميع تقريبًا. ومع ذلك، فإن الوقوع في الحب يمكن أن يظهر بطريقة غير صحية. يمكن أن تجعل بعض الناس يتصرفون بطرق غريبة وغير عقلانية على حساب أنفسهم والأشخاص الذين يحبونهم.

ووفقاً لموقع (verywellmind) إذا كنت تعتقد أنك قد تعاني من إدمان الحب، فاعلم أنك لست وحدك؛ هناك العديد من الأشخاص الآخرين الذين يعانون أو تعاملوا مع هذه الأنواع من التحديات العاطفية و يمكن تعلم تكوين علاقات صحية مع نفسك والآخرين. على الرغم من أنه أكثر شيوعًا في العلاقات الرومانسية، إلا أن إدمان الحب يمكن أن يحدث في أشكال أخرى من العلاقات. يمكن أن يحدث في الصداقات وفي العلاقة مع الأطفال أو الآباء أو حتى الغرباء. غالبًا ما يكون لدى الأشخاص الذين يعانون من هذا النوع من الإدمان معايير وتوقعات غير واقعية عن الحب. عندما لا يتم استيفاء هذه الشروط، فإنه يؤدي فقط إلى زيادة تفاقم حالتهم. والأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة يعانون من أعراض حقيقية ومنهكة. غالبًا ما يكون لديهم مؤشرات غير صحية مع شركائهم ويسعون للسيطرة عليهم. كما هو الحال مع أشكال الإدمان الأخرى، قد يُظهر الشخص المدمن على الحب سلوكًا ودوافع خارجة عن إرادته. ومع ذلك، مع العلاج والرعاية المناسبين، يمكنهم التخلص من سلوكياتهم ومواقفهم غير الصحية تجاه الحب وتعلم كيفية تكوين روابط صحية ومحبة.

*أعراض إدمان الحب

أسباب إدمان الحب

يبدو إدمان الحب مختلفًا قليلاً من شخص لآخر. أكثر أعراض إدمان الحب شيوعًا هي التثبيت غير الصحي مع شريكك الذي يتسبب في قيامك بأفعال قهرية وسواسية، مثل مناداتهم كثيرًا أو حتى ملاحقتهم. هناك العديد من الأعراض لإدمان الحب وذلك لأن أعراض الحالة واسعة ومتنوعة ويعبر الناس عن مشاعرهم بشكل فريد. الطريقة التي يختارها الشخص للتعبير عن مشاعره ستنعكس في أعراضه. غالبًا ما يتجلى إدمان الحب بالطرق التالية:

• الشعور بالضياع أو الاقتلاع عندما لا يكون لديك شريك

• الشعور بالاعتماد المفرط على شريك حياتك

• إعطاء الأولوية للعلاقة التي تربطك بشريكك على كل علاقة شخصية أخرى في حياتك، وأحيانًا إلى درجة الإهمال التام للعلاقات الشخصية الأخرى التي تربطك بالعائلة والأصدقاء

• أن تصبح مكتئبًا ومهووسًا باهتمام الحب عندما لا يتم الرد بالمثل على تقدمك الرومانسي

• السعي المستمر للبقاء في علاقات رومانسية حتى مع الشركاء الذين تعرفهم ليسوا جيدين بالنسبة لك

• الشعور باليأس عندما لا يكون لديك شريك رومانسي أو عندما لا تكون على علاقة

• تجد صعوبة في ترك علاقات غير صحية أو سامة

• اتخاذ قرارات سيئة بسبب عواطفك تجاه شريكك أو اهتمامك بالحب (على سبيل المثال، ترك وظيفتك أو قطع العلاقات مع عائلتك)

• التفكير بقلق شديد في شريكك أو الاهتمام بالحب لدرجة أنه يعطل حياتك

-أسباب إدمان الحب

تشير بعض الأبحاث الموجودة إلى عوامل مختلفة، مثل الصدمة وعلم الوراثة، التي تؤدي إلى تطور إدمان الحب. عندما تكون في حالة حب، يطلق دماغك رسلًا كيميائية تجعلك تشعر بالرضا، مثل الدوبامين حيث يعاني الأشخاص من التبعية العاطفية، والرغبة الشديدة، وتقلب المزاج، والإكراه، والوساوس، وفقدان ضبط النفس. تشمل المسببات الشائعة لإدمان الحب ما يلي:

• التعامل مع قضايا التخلي في الماضي

• تدني احترام الذات

• أن تكون قد عايشت الاعتداء العاطفي أو الجسدي في الماضي

• بعد أن واجهت علاقة مؤلمة

• العيش في صدمة الطفولة

*التعامل مع إدمان الحب

التفكير بقلق شديد في شريكك أو الاهتمام بالحب لدرجة أنه يعطل حياتك

من أصعب الأمور في التعايش مع إدمان الحب الاعتراف بأن لديك مشكلة. لا يستطيع الكثير من المدمنين على الحب تحديد سبب إشكالية التعبير عن مشاعر الهوس تجاه شركائهم أو الاهتمام بالحب. إذا ظهرت عليك أعراض إدمان الحب، فتحدث إلى أخصائي رعاية صحية في أسرع وقت ممكن. من خلال العلاج والرعاية المناسبين، يمكنك البدء في اكتشاف طرق أكثر صحة للتعبير عن الحب. إذا كنت تعاني من إدمان الحب، فإليك بعض النصائح لمساعدتك على التكيف مع حالتك أثناء طلب المساعدة:

• تعلم أن تكون وحيدًا:

إذا لم تكن منخرطًا مع شريك رومانسي في وقت تشخيصك، فيجب أن تغتنم الفرصة لقضاء بعض الوقت بمفردك. اكتشف أسباب ومحفزات إدمانك وحقق بعض التقدم في علاجك قبل الدخول في علاقة جديدة.

• ابحث عن الأنماط المتكررة:

عادة ما يظهر مدمن الحب نفس نمط السلوك مع أي اهتمام بالحب. ألقِ نظرة على العلاقات الرومانسية التي كنت فيها وحدد أي أنماط متكررة.

• استثمر في نفسك:

إن قضاء بعض الوقت في الاستثمار في نموك الذاتي هو طريقة رائعة لتقع في حب نفسك. مع إدمان الحب، غالبًا ما يهمل الأشخاص المصابون بهذه الحالة أنفسهم واحتياجاتهم الخاصة.

• الاعتماد على الأصدقاء والعائلة:

يمكن أن تساعدك مشاركة نضالك مع هذه الحالة مع الأشخاص الذين يحبونك ويهتمون بك.

• انضم لمجموعة دعم:

من أكثر الحقائق المريحة للعيش مع أي حالة هي معرفة أنك لست وحدك وأن هناك أشخاصًا يشاركونك في معاناتك. الانضمام إلى مجموعة دعم يعرضك لمثل هؤلاء الأشخاص. كما يتيح لك التحدث إلى الأشخاص الذين تغلبوا على هذه الحالة.