اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

محمد عبده:سأقبّل يد كل من سيقبّل يدي

11 صور

استعدّ الفنان علي عبد الستار من لحظة اختياره للمشاركة في مهرجان "ربيع سوق واقف" للمواجهة الشرسة بينه وبين الإعلاميين مدعوماً من زوجته الإعلامية السابقة رولا. وكان يعرف في قرارة نفسه أن ألبومه "أسفار علي عبد الستار 2013 " سيثير ضجة ومواقف متناقضة بين الإعلاميين ويشكّل شرخاً في الرأي ما بين مؤيد ومعارض. ومع ذلك استطاع عبدالستار بكل هدوء الردّ على أسئلة الصحافيين متحدثاً عن "كليبه" الأخير ومؤكداً أن ألبومه يطال شريحة مهمة من الجيل الجديد الذي سيعرف قيمته في السنوات المقبلة مطالباً إعطاء فرصة للألبوم وأن الأيام المقبلة ستؤكد صوابية اختياراته لشموليه الألوان الغنائية التي يتضمنها من أغنيات ليبية ومغربية ومصرية معتبراً الألبوم دعوة فنية للسلام لما فرّقته السياسة.
علي عبدالستار يردّ على عيسى الكبيسي
ورداً على ما قاله الفنان القطري عيسى الكبيسي في المؤتمر الصحفي واعتباره أن الإنتاجات الأخيرة لعلي عبدالستار تسيء إلى تاريخه الفني، قال عبدالستار: "عيسى الكبيسي صديق وفنان يحاول منذ زمن أن يقدم أغنية تلمس مسامع الجمهور القطري. وأعتقد أنه من خلال ما قاله أراد أن يثير ضجة إعلامية على حسابي. وهذا حق مشروع له. ولكن في نفس الوقت لم يقل ذلك من خلال موقف أو نقد. فهذا الرجل وبعد أن أسست شركة إنتاج فنية قام هو الآخر بتأسيس مؤسسة إنتاجية. وأعتقد أنه من منطلق التنافس التجاري تحدث عني بهذا الشكل خاصة وأنه فنان يملك شركة إنتاج. ولكن أتمنى أن يقف على المسرح ويردد على مسامع الجمهور أغنية يرددها معه حتى يظهر بالشكل المطلوب".
أما حول اعتبار غانم شاهين أن فهد الكبيسي هو مطرب "قطر الأول" اليوم، قال علي عبدالستار إنه يحترم وجهة نظر غانم ويسعده أن يكون فهد الكبيسي هو فنان قطر الأول لأنه لن ينال من تاريخه بل هو استمرارية له، خاصة وأن ما وصل إليه فهد الكبيسي يذكّره ببدايته وانطلاقته الفنية وهو على تواصل دائم معه وفخور به.
إجراءات خاصة للمؤتمر الصحفي لمحمد عبده
قبل إجراء المؤتمر الصحفي الخاص بفنان العرب محمد عبده أخذت إدارة المؤتمر إجراءات خاصة وتعليمات للصحافة باحترام موعد المؤتمر احتراماً لقيمة محمد عبده الذي حضر عند الواحدة فجراً وذلك قبل بدئه بالبروفات على أغنياته التي استمرت حتى الصباح.
محمد عبده مشهود له بحسن إجاباته على كافة الأسئلة بلا تذمر مستخدماً مفردات منتقاة تحمل في مضمونها الكثير من ثقافة الحديث وثقافة النقاش والردّ على السؤال بما يتناسب دون الوقوع في مطبات المفردات. فهو يملك الحجة الكافية للإقناع والدفاع عن مواقفه. وحول ما أُثير مؤخراً حول تقبيله يد الفنانة أصالة خلال استضافتها له في برنامج "صولا"، خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي ومنها "تويتر"، قال محمد عبده بنوع من التهكم: " لا أعول لا على "تويتر" أو التغريدات والحمام الزاجل ولكن أصدق ما أسمعه"، مشيراً إلى أن ما حصل له مع أصالة يمكن أن يحصل مع أي شخص آخر لأنه مستعد لتقبيل يد أي شخص يقبّل يده كنوع من الاحترام له وهذا ما قام به مع أصالة.
رداً على سؤال يتعلق بألبومه القادم، أجاب أنه ليس لديه حالياً أي تصور أو رؤية حيث يعمل على الأغاني السينغل خاصة وأن الظروف ليست ملائمة من أجل تقديم ألبوم جديد خاصة وأن آخر البوماته "بعلن عليها الحب" لم يكمل بعد سنته الأولى في الأسواق قبل أن يعود ليعترف أن هذا الألبوم لم يحقق النجاح الذي كان ينتظره منه لكونه يحتوي على أغاني متواضعة جداً من حيث اللحن والكلمات والتي لم تحمل أي جديد بالنسبة إليه، لكنها تبقى أغاني تقليدية إنصافاً للملحنين والشعراء الذين تعاون معهم، فيما أشار بخصوص أغنية "بس لحظة" أنه سيختار الوقت المناسب لطرحها وأنه أصبح اليوم يفكر في استئناف تقديم الأغاني الشعبية التي اشتاق إليها كثيراً. لكن الظروف تحول بينه وبين العودة إليها. وبخصوص مشاركته للمرة الأولى في مهرجان "موازين" بالمغرب، أكد فنان العرب حضوره في المهرجان هذا العام.
برودة الطقس لم تحل دون وصول جمهور محمد عبده الى مدرج مهرجان. إذ وصلت الحرارة إلى 16 درجة. بدأ الحفل مع الفنان علي عبدالستار حيث عمل على اختيار أغنيات من أغانيه الجديدة، وخاصة من ألبومه الأخير "أسفار علي عبد الستار 2013" وكذلك من أغنياته القديمة وسط تصفيق الحاضرين وحماسهم الشديد لأغانيه.
ثم كان الموعد مع "فنان العرب" محمد عبده الذي استقبله جمهور "ربيع سوق واقف" بالهتاف والتصفيق ليردّ عليهم فنان العرب تحيتهم بغنائه "نجم عالي" وسط ترداد الجمهور لكلمات الأغنية وتفاعله مع نغماتها الجميلة، وبعد ترحيب "فنان العرب" بجمهوره، ومداعبته لهم بكلماته الجميلة، غنى لهم مجموعة من أغنياته ترافقه الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو هاني فرحات.
ووسط هتاف الجمهور لاسم محمد عبده، وحماسهم الشديد لأغانيه غنّى لهم أجمل ما قدم على مدار السنوات الماضية من أغنيات ، منها "يا غالي الأثمان" ومن ثم "أنت محبوبي" و"في الجو غيم" و"الأماكن" و"اختلفنا" وسط حماس الجمهور الكبير لحضور هذه الليلة رغم برودة الطقس الذين تحملوا إكراماً لمحمد عبده الذي أعرب لـ"سيدتي" في نهاية الحفل وأثناء وصوله إلى الفندق قائلاً:" الطقس بارد جداً لكن الهوى الذي أحس به دفاني".

تابعوا أيضاً:
أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"