اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

متى يبدأ الطفل بالإمساك بالأشياء؟

صورة لطفل
متى يبدأ الطفل بالإمساك بالأشياء؟
صورة لطفل
يبدأ الإمساك بالأشياء في الشهر الرابع
صورة ليد طفل
يطوي الطفل أصابعة بشكل لا إرادي
صورة ليد الطفل
تطور مهارة أصابع الطفل الحركية
صورة لطفل
الطفل يقبض على القماش بيده
صورة لأصابع يد طفل
الطفل يمسك بأصابع يد أمه
صورة لطفل
طفل يمسك بإحكام مكعبات صغيرة
صورة لمولود يمسك إصبع أمه
متى يبدأ الطفل بالإمساك بالأشياء؟
صورة لطفل
صورة لطفل
صورة ليد طفل
صورة ليد الطفل
صورة لطفل
صورة لأصابع يد طفل
صورة لطفل
صورة لمولود يمسك إصبع أمه
8 صور

إذا أمسكتِ براحة يد مولودك بعد أيام وأسابيع قليلة من الولادة، ستجد المولود يطوي أصابعه على أصابعك.. بشكل تلقائي لا إرادي، وما أن يبدأ بصره في التطور، إلا وتجدين نظراته الفضولية تتجه لكل شيء من حوله؛ كالأشياء الصغيرة الناعمة والكائنات الحية الأخرى، ثم تأتي بعد ذلك الرغبة في اللمس والإمساك بهذه الأشياء، وفقا لتطور مهارات الطفل الحركية. عن توقيت إمساك الطفل بالأشياء وتطور نمو الطفل. كان اللقاء والدكتور إبراهيم شكري استشاري طب الأطفال

تطور مهارة الإمساك: من الولادة حتى عمرالشهرين

إمساك الطفل بالأشياء يتطور يوماً بعد يوم
  • يولد الأطفال ومعهم الرغبة في الإمساك، فإذا أمسكت براحة طفلك، فسيطوي أصابعه تلقائياً على أصابعك.
  • هذه الأفعال لاإرادية تبدأ من الأسابيع الثمانية الأولى من حياته وبشكل يبدو تلقائي.

الشهر الثالث

  • يستطيع طفلك الإمساك بما يريده، وتجدينه يضرب على ألعابه باستمرار...تلك التي علقتها له فوق مهده الصغير، حيث يبدأ في هذه المرحلة بتنمية التنسيق بين عينيه و يديه، فيلاحظ الأشياء و يحاول التقاطها.
  • في هذه الفترة يمكنك أن تضعيه على مساحة مسطحة و طريّة ليلعب بيديه بأشياء معلقة فوقه..وكأنه يتدرب على الربط بين ما يشاهده وحركة يديه وعملية الإمساك.

من الشهر الرابع حتى الثامن

في الشهر الرابع تكتمل نمو حركة الأصابع
  1. في الشهر الرابع، يستطيع طفلك أن يمسك بأشياء كبيرة الحجم كالمكعبات، و لكنه غير قادر على الإمساك بأشياء صغيرة دائرية لأنه لم يكتمل نموّ حركية أصابعه بعد.
  2. و قبل بداية السنة الأولى بقليل، يبدأ بالإمساك بالأشياء و وضعها في فمه، و إذا كان يتناول الطعام الصلب، فلن يكون قادراً على الإمساك بملعقة صغيرة لكنه سيحاول.
  3. في هذه السن أيضاً، سيتمكن من تقريب الأشياء إليه، و من نقل الشيء من يد إلى أخرى، و هنا يحين وقت وضع الأشياء الخطرة أو الثمينة بعيداً عن متناول يديه.

تعرّفي إلى المزيد: هل يستطيع الطفل شرب لبن الثدي بارداً؟ سؤال وجواب

ومن 9 إلى 12 شهر

من 9-12 يجيد الإمساك بالمكعبات الكبيرة
  • أصبح الطفل يجيد الإمساك بالأشياء دون بذل أيّ جهد، وتبدأ مهاراته الحركية في التطور، وبدأ يمسك ببعض الأطعمة الصغيرة بيديه، و يستريح بتفضيل إحدى يديه عن الأخرى للحركة.
  • ستكون اليد التي يكثر من استعمالها هي المسيطرة ، وهي الأقوى و الأكثر حركة، و لكنك لن تتمكني من معرفة إذا كان طفلك أعسر أو يفضّل اليد اليمنى حتى سن 2 أو 3 سنوات.
  • وهنا يظهر دور الأم لتشجيع طفلها على ذلك، بتقديم جميع أنواع الأكل الصغير إليه، وكذلك الألعاب الآمنة التي يصعب عليه ابتلاعها.

خطورة استكشافات الطفل عن طريق اليدين

انتبهي لخطورة تمكن طفلك من الإمساك
  • عند حركة طفلك طول اليوم بالمنزل، وقدرته على الإمساك بالأشياء من فوق الأرض، أو تحت قطع الأثاث، تحدث بعض الحوادث بمحاولة استكشاف الطفل تلك الأشياء عن طريق الفم، فكل ما يمر ليد طفلك يذهب لفمه!

أعراض الاختناق

راقبي طفلك حتى لا يمسك شيئاً ويبتلعه
  • ولذلك يجب أن تنتبهي بألا يمسك الطفل أشياء خطرة عليه، وهناك بعض الأعراض التي تظهر على طفلك حال ابتلاعه جسمًا غريبًا، وتشمل:
  • اختناق الطفل، صعوبة في التنفس، سعال مستمر، تنفس بصفير، ولكن إذا ابتلع الطفل شيئًا ما بسهولة ولم يقبع في حلقه، يمكن ألا تظهر أي أعراض فورية.
  • حيث يمر الجسم الغريب من الجهاز الهضمي وتظهر الأعراض لاحقًا، تشمل الأعراض المحتملة التي تحدث عند تعلق أحد العناصر في المريء أو الأمعاء.
  • القيء، اللعاب السائل، الألم في الصدر أو الحلق، عدم القدرة على الأكل، وجع البطن، الحمى، وعليكِ استشارة الطبيب حال شعور طفلكِ بأي من هذه الأعراض.

إسعافات أولية عند بلع الطفل لجسم غريب

لا تهملي أي أعراض تلاحظينها على طفلك
  • إذا تعرض الطفل للاختناق بسبب انسداد مجرى الهواء، فعادة ما يكون العلاج باستخدام ضربات خلفية على ظهره.
  • أحيانًا لا تظهر الأعراض على طفلك من البداية، وقد يحتاج الطبيب إلى مراقبة الأعراض، مثل القيء والحمى أو علامات الألم، وقد يطلب الطبيب فحص البراز.
  • وقد يتطلب ذلك إجراء عملية جراحية أو منظار داخلي؛ لإزالة الجسم الغريب دون ثقب الأمعاء أو المريء.

تعرّفي إلى المزيد: متى يبدأ طفلي في الابتسام؟ و10 طرق لتشجيعه