اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

بالفيديو.. تصميم لطائرة عملاقة تعمل بالطاقة النووية يثير الضجة والدهشة

الفندق الطائر
الفندق الطائر - الصورة من حساب هاشم الغيلي على اليويتوب

أظهر مقطع فيديو متداول، "فندقاً طائراً" يعمل بالطاقة النووية بمقدوره استيعاب 5 آلاف شخص، ويضم عديداً من المرافق الأساسية والترفيهية، ما أثار دهشة وإعجاب كل من رآه.

ميزات لا حصر لها

وكشف الفيديو ميزات لا حصر لهذا الفندق الفريد، حيث أنه مزود بمطاعم فاخرة، ومركز تسوق ضخم، وصالات رياضية، ومسارح، وحمامات سباحة، وخدمات صحية وطبية، ومساحات للمناسبات، وأكثر من ذلك.

استغلال الذكاء الاصطناعي

وأطلق على هذا الهيكل الهجين المستقبلي بين الطائرة والفندق، اسم Sky Cruise، ويقوده الذكاء الاصطناعي يمكنه البقاء في الجو لأشهر في كل مرة يقلع فيها، إذ يحتوي على 20 محركاً يعمل بالاندماج النووي، ويمكن أن يلتحم بالطائرات التقليدية ليقل الركاب الجدد وينزلهم.

مستقبل النقل

ابتكر هاشم الغيلي، المراسل العلمي اليمني ومنتج الفيديو، نموذجاً مفصلاً بشكل لا يصدق للطائرة العملاقة Sky Crusie، أعاد من خلاله تصور المفهوم الذي صممه الرسام توني هولمستن، ووصف الغيلي الرحلة في السماء التي تعمل بالطاقة النووية بأنها "يمكن أن تكون مستقبل النقل".

الأولى من نوعها

وأضاف الغيلي أن جميع الإصلاحات سيتم إجراؤها على متن الطائرة في الهواء، إذ إنه مصُممة للعمل على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، وهي الأولى من نوعها في مجال الطيران، حسبما نقلت صحيفة "نيويورك بوست" الأميركية.
ووفق الغيلي فإن الطائرة ستحتاج لطيارين بداية، ولكنها قد تستغني عنهم في المراحل اللاحقة.

مكان مثالي للزفاف

وحمل مقطع الفيديو، الذي نشره الغيلي على موقع "يوتيوب" عنوان "Sky Cruise: A Futuristic Hotel Above the Clouds"، واصفة الطائرة العملاقة بأنها "مكان الزفاف المثالي".

أمور تجب معالجتها

وأكد خبراء أنه حتى يتحول التصميم للواقع، فلا بد وفق من معالجة بعض المشكلات كتلك التي تتعلق بصعوبة الإقلاع ومسائل الديناميكية الهوائية، ووزنها الكبير.
كما أن عمل التصميم على الطاقة النووية، سيجعل الطائرة خطرة للغاية في حال تعطلها أو سقوطها لسبب ما.
إضافة إلى ما سبق، تبرز مشكلة تشييد مطارات خاصة بمثل هذا النموذج، الأمر الذي سيزيد من تكاليف الرحلات بشكل كبير.
تابعي المزيد: فيديو : سفينة عملاقة قابلة للتمدد بأكبر أشرعة في العالم

عيوب التصميم

وسارع عديد من المعلقين إلى توضيح عيوب التصميم ليس أقلها أن الاندماج النووي العملي غير موجود بالفعل حتى الآن، وحتى لو حدث ذلك، فسيكون هناك تحديات هندسية هائلة أخرى يجب التغلب عليها.

ضجة كبيرة

يُشار إلى أنه لا يوجد موعد محدد لإطلاق "الفندق الطائر" حتى الآن، لكنه أثار ضجة كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي.

يمكنكم متابعة آخر الآخبار عبرتويتر "سيدتي".