اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أدوات منزلية لا تستخدم سوى في عيد الأضحى

أدوات منزلية لا تستخدم سوى في عيد الأضحى
بعض متعلقات المطبخ
أدوات منزلية لا تستخدم سوى في عيد الأضحى
وعاء شواء اللحوم
أدوات منزلية لا تستخدم سوى في عيد الأضحى
القرم الخشبية 
أدوات منزلية لا تستخدم سوى في عيد الأضحى
أدوات منزلية لا تستخدم سوى في عيد الأضحى
أدوات منزلية لا تستخدم سوى في عيد الأضحى
3 صور

تعد الأدوات التي تستخدمها العائلات خلال عيد الأضحى لتقطيع وطهي وذبح الأضاحي هي أدوات لا تستخدم إلا في عيد الأضحى؛ لذلك فإنها تشهد رواجاً في الأسواق الشعبية ومحال بيع "السكاكين والشوايات والقرم الخشبية والفحم"؛ حيث تنتعش أسواقها انتعاشاً كبيراً بالتزامن مع حلول عيد الأضحى المبارك، والذي يمثل موسماً ينتظرونه كل عام، حيث تحرص الأسر على شراء مستلزمات الذبح ولوازم الأضحية فضلاً عن سن السكاكين القديمة استعداداً لذبح الأضاحي، وتقطيع اللحوم ابتهاجاً بالعيد ما يجعل الجميع بتلك الحرف على استعداد للموسم، هذه الأدوات السوق المركزي الخاص بها بشارع درب سعادة ومنطقة تحت الربع بالعتبة...

*الشوايات والأسياخ والشبك لطهي الأضاحي

القرم الخشبية

في البداية يقول إبراهيم محمود أحد تجار الجملة للشوايات بمنطقة تحت الربع، إن هناك اقبالاً ورواجاً كبيراً على شراء الشوايات وخاصة من قبل ربات البيوت استقبالاً لموسم عيد الأضحى؛ حيث تتراوح أسعارها من 10 إلى 200 جنيه. والأسياخ والشبك، حيث تبدأ أسعار الشوايات من 20 جنيهاً، بينما يصل سعر السيخ الواحد إلى 3 جنيهات.

وأوضح أن الشوايات يتم صناعتها من الصاج حيث تمر بأكثر من مرحلة؛ حتى تكون جاهزة للاستخدام، فالمرحلة الأولى يتم فيها تقطيع وقص لوح الصاج طبقاً للمقاسات المطلوبة، وفي المرحلة الثانية يدخل مرحلة التجميع حيث يوجد أشخاص معينون يقومون بتشكيل وتجميع المجسم المراد تنفيذه، مروراً بالمرحلة الثالثة إذا كان الصاج أسمر فيتم فيها تنزيل الصاج إلى حوض النيكل "التيلر"؛ حتى يصل إلى اللون الأصفر المطلوب، بالإضافة إلى صناعة السكاكين والتي تصنع من الحديد الصلب والأيدي مصنوعة من البلاستك أو الخشب، وتتراوح أسعارها من 5 إلى 50 جنيهاً، والساطور والذي من الضروري صناعة الأيدي الخاصة به من الخشب، وتكون بها 3 "إبزيم" حتى تكون مشروعة إذا قام بشرائها أحد الجزارين، كما يتوافر صناعة الجنش المصنوع من الحديد النيكل حيث تبدأ أسعاره من 20 إلى 50 جنيهاً، والقرم المصنوعة من خشب الشجر حيث يتم صناعتها ابتداء من تقطيعه حسب المقاسات حتى يتم تنظيفه بآلة "القدوم".

وقال إنه يقوم بصناعة جميع أدوات ومعدات محال الجزارة والحاتي والفراخ ومحال السمك، وجميع معدات المطاعم مثل مفرمة اللحمة وشوايات الكبابجي والتي يتم استخدامها في الفنادق والأسياخ وأفران الحواوشي والبيتزا وشوايات السمك وغيرها، والتي يقوم بتوريدها لجميع محال القطاعي، كما يقوم بالتوريد لجميع الدول العربية؛ حيث يوجد لديه العديد من الورش للتصنيع يعمل بالورشة الواحدة 62 عاملاً، منهم 18 فتاة حيث يبدؤون العمل من 9 صباحاً حتى 12 بعد منتصف الليل، ويقوم بالاستعداد قبل الموسم بعدة أشهر لتلبية جميع الطلبيات المطلوبة.

*القرم الخشبية لا تباع سوى في عيد الأضحى

 

الشواية
الادوات المستخدمة في عيد الاضحي
 

بينما أشار فاروق سيد صاحب ورش صناعة القرم الخشبية بمنطقة الدرب الأحمر، إنهم يستعدون للموسم بعد عيد الفطر مباشرة، ويعملون حتى وقفة عيد الأضحى، حيث يتم بيع القرم بالكيلو، وتتراوح أسعارها من 15 إلى 20 جنيهاً للكيلو؛ حيث إن وزن القرمة 210 كيلوجرامات، سعرها 4000 جنيه، والقرمة القطاعي الصغيرة يصل سعرها إلى 80 جنيهاً.

وأوضح أنه يتم صناعة القرم من خشب الشجر ولدى ورش التصنيع، حيث تمر القرمة بمراحل لصناعتها، يتم تقطيعها بـ" بجنزير البنزين" الذي يقوم بتقطيع الخشب ثم يتم مرورها على المنشار من أجل لفها وأخيراً يتم تركيب أرجل بعد خرطها على المخارط، بالإضافة إلى صناعة " شاكوش دقماق" لتكسير الثلج، وصناعة" الهون"، والأطباق التي يتم صناعتها وتوريدها للعرب حيث تبدأ أسعارها من 100 إلى 500 جنيه للطبق ورغم وجود أزمة الكورونا، إلا أن الناس يتعايشون معها ولم تؤثر على حركة البيع.