اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الشيخ محمد بن راشد: الإمارات عاصمة عالمية لانطلاق وترسيخ العمل الإنساني

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي - الصورة من "وام"
الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي - الصورة من "وام"

أشاد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بدور كوادر العمل الإنساني في يومهم العالمي، الذي يوافق يوم 19 أغسطس من كل عام.

وأكد الشيخ محمد بن راشد، أن "العنصر البشري هو الأساس والمكون الأهم والأكثر تأثيرًا في تعزيز الأثر الإيجابي الذي تصنعه المبادرات الخيرية والإنسانية في حياة ملايين البشر، وإنجاز أهدافها السامية حول العالم".

الإمارات عاصمة عالمية لانطلاق وترسيخ العمل الإنساني

وقال الشيخ محمد بن راشد، في تدوينة عبر حسابه على "تويتر" بمناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني، الذي يصادف 19 أغسطس من كل عام: "العاملون والمتطوعون في المبادرات الإنسانية يحدثون بتكامل جهودهم التأثير الإيجابي الأكبر والأهم في حياة الملايين من البشر لأنهم يمنحون وقتهم وطاقاتهم واهتمامهم لمن هم أولى بالدعم والعون والمساندة، وتحركهم وتحفزهم أسمى الروابط وأجلها.. روابط الإنسانية"، مثمنًا دور العاملين في مجال الخدمات الإنسانية، قائلاً: "فخور برواد العمل الإنساني، وجميع العاملين والمنتمين إلى هذا الميدان المشرف، أفرادًا ومؤسسات، في دولة الإمارات، أفكاركم وجهودكم وعطاءاتكم أسهمت في ترسيخ مكانة الدولة وتميّزها كعاصمة عالمية وساحة دولية لانطلاق العمل الإنساني وتفعيل الشراكات الناجحة لإغاثة ودعم المحتاجين والضعفاء والأقل حظًا والأولى بالمساعدة".

وأضاف الشيخ محمد بن راشد: "نجحنا بتكاتف جهود 145 ألف موظف ومتطوع في مبادراتنا عام 2021 في الوصول إلى 90 مليون إنسان في 97 دولة، والمستقبل سيحمل المزيد من الإنجازات".

واختتم الشيخ محمد بن راشد حديثه قائلاً: "نستقبل يوم العمل الإنساني بتجديد التزامنا ببذل كل الجهد وتوفير كل الإمكانيات في مجال العمل الإنساني، وسنواصل تمكين وتأهيل ودعم الكوادر وحشد الطاقات من أجل ازدهار صناعة الخير والعمل الإنساني، وتوسيع دائرة ثماره وآثاره في مختلف أنحاء العالم، وحيثما وُجد أخ لنا في الإنسانية بحاجة إلى الدعم والمساعدة".

مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية تحتفل باليوم العالمي للعمل الإنساني

وبحسب ما نشرته وكالة الأنباء الإماراتية، تحتفل مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، باليوم العالمي للعمل الإنساني، الذي يوافق 19 أغسطس من كل عام، والذي تركز فيه الأمم المتحدة العام الجاري 2022 على أهمية تعزيز التحالف العالمي للعمل الإنساني وتضافر الجهود لمواجهة الأزمات الإنسانية، بموازاة زيادة المتطلبات في مجال العمل الإنساني إلى معدلات قياسية عالميًا، خاصة على مستوى الأمن الغذائي والتغيّر المناخي والرعاية الصحية والتعليم والاستدامة.

مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية وصلت إلى 90 مليون شخص في 97 دولة

وتجدر الإشارة إلى أن مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية بمختلف مشاريعها وبرامجها الإنسانية وصلت إلى 90 مليون شخص في 97 دولة لتكون بجهود أكثر من 145 ألف موظف ومتطوع المستجيب الأول في العديد من الأزمات والكوارث، لاسيما المرتبطة منها بجائحة كورونا (كوفيد-19) وتبعاتها الصحية والاقتصادية والاجتماعية في مختلف أنحاء العالم، كما خصصت مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، وعبر 35 مؤسسة تحت مظلتها، ما مجموعه 2.3 مليار درهم خلال عامي 2020 و2021 للبرامج والمشاريع الإنسانية.

وعلى صعيد متصل، تواصل مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية تمكين التعاون المشترك وتضافر الجهود محليًا وإقليميًا وعالميًا بين كوادر العمل الإنساني وشراكاته ومؤسساتها من خلال محاور عملها الخمسة، وهي كالتالي: (المساعدات الإنسانية والإغاثية، الرعاية الصحية ومكافحة المرض، نشر التعليم والمعرفة، ابتكار المستقبل والريادة، وتمكين المجتمعات).

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر