اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

العدل السعودية: 54 ألف متدرب ومتدربة في مركز التدريب العدلي خلال العام الجاري

وزارة العدل
العدل السعودية: 54 ألف متدرب ومتدربة في مركز التدريب العدلي خلال العام الجاري

نشرت وزارة العدل، اليوم، عبر حسابها الرسمي على منصة "تويتر"، انفوغراف، كشفت من خلاله عن عدد المتدربين والمتدربات الذين استفادوا من البرامج التدريبية التأهيلية والتطويرية في مركز التدريب العدلي خلال العام الحالي 2022م.

54 ألف متدرب ومتدربة

وأوضحت الوزارة، أن عدد المتدربين والمتدربات في المركز العدلي خلال العام الجاري بلغ 54 ألف متدرب ومتدربة.

دورات تدريبية

وبينت وزارة العدل، أن المركز العدلي نفذ 1090 دورة تدريبية خلال نفس الفترة، بواقع 14 ألف ساعة تدريبية استفاد منها القضاة، والباحثون القانونيون، وقضاة ديوان المظالم، وملازمو ديوان المظالم، ومنسوبو وزارة الموارد البشرية، والحرس الملكي، وهيئة الرقابة ومكافحة الفساد، وأمانة مجلس التعاون الخليجي، ومنسوبو وزارة الدفاع وغيرها.

برامج عديدة متنوعة

كما أقام المركز ضمن الخطط التدريبية لرفع كفاءة وجودة التدريب وتأهيل الفئات المستهدفة، عدداً من البرامج تضمنت برنامج تأهيل المحامين، وبرنامج تأهيل الملازمين القضائيين، وبرنامج تأهيل الموثقين، وبرنامج تطوير المحامين، وبرنامج تأهيل المصلح الداخلي، وبرنامج مأذوني الأنكحة، وبرنامج مقدمي خدمات التنفيذ.

عن المركز العدلي

يتبنى المركز العدلي خطة تدريب تضمن تحقيق رؤية وأهداف وزارة العدل للتدريب والتأهيل في عدة مجالات تدريبية عدلية وقانونية، مستهدفة وفق معايير حاكمة لإعداد برامج تأهيلية متخصصة، وتقديم برامج نمو مهني مستمر، وتحديد الحاجات التدريبية للفئات المستهدفة، وتنويع أدوات ووسائل التدريب الرقمية والتطوير المهني، كما يعمل المركز على دعم الدراسات التطويرية في مجال تأهيل الكوادر العدلية والقانونية.

تحديثات جديدة للخدمات القضائية عبر ناجز

وفي سياق أخر، كشفت وزارة العدل السعودية، في وقت سابق، عن تحديثات جديدة للخدمات القضائية الإلكترونية عبر بوابة "ناجز"، حيث تم إضافة أكثر من 10 خدمات قضائية جديدة، و5 مزايا تفاعلية للبوابة بما يضمن تمكين المستفيد من الاطلاع المباشر والسريع على جميع الإجراءات القضائية المتعلقة به، واستعراض جميع الجلسات بشكل مجدول وتفاعلي.

الهدف من التحديثات الجديدة

وأكدت الوزارة أنها تهدف من خلال هذه التحديثات، التيسير على المستفيدين وحفظ وقتهم وجهدهم، بأسلوب تفاعلي عبر البوابة، وذلك ضمن مسار التطوير المستمر الذي يشهده القطاع العدلي، للتوسع في رقمنة جميع الخدمات العدلية وتقديمها دون الحاجة لزيارة المحاكم وكتابات العدل.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر