اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

كيف يؤثر التعرض للملوثات البيئية على الحمل والمولود؟

صورة لحامل مصابة  بنزلة برد
يؤثر التعرض للملوثات البيئية على الحمل والمولود
صورة لحامل تعاني من آلام الحمل
مضاعفات الحمل
صورة لطفلة تنظرمن النافذة
إصابة الطفل بالتوحد في مرحلة الطفولة
صورة لطفل حديثي الولادة
انخفاض الوزن عند الولادة
صورة لحامل ترتدي قناع
منع أو تقليل الآثار السلبية للملوثات البيئية
صورة لحامل مصابة  بنزلة برد
صورة لحامل تعاني من آلام الحمل
صورة لطفلة تنظرمن النافذة
صورة لطفل حديثي الولادة
صورة لحامل ترتدي قناع
5 صور

يمكن أن يتسبب التعرض قبل الولادة للملوثات البيئية السامة في التأثير على نمو الجنين؛ لأن استنشاق تلك الملوثات قد يؤذي رئة الجنين، وقد يتسبب في عدم اكتمال نموها وإمكانية حدوث الإجهاض أو موت الجنين، وتشمل الملوثات البيئية: الأبخرة والمواد الكيميائية السامة والدخان، ووفقاً لموقع "webmd"، إليكِ كيف يؤثر التعرض للملوثات البيئية على الحمل والمولود؟ وكيفية منع أو تقليل مضاعفات التعرض لتلك الملوثات البيئية.

كيف يؤثر التعرض للملوثات البيئية على الحمل والمولود؟

1. انخفاض الوزن عند الولادة

تؤثر الملوثات في تدفق الدم إلى المشيمة

تعد الحوامل أكثر عرضة للملوثات، والتي قد تزيد من التهابات بطانة الرحم، وخطر التعرض لانخفاض وزن الجنين بعد الولادة؛ وذلك لتأثيرها على نشاط الجهاز المناعي وخلايا المشيمة، مما يؤثر في تدفق الدم والعناصر الغذائية إلى الجنين ومشاكل الجهاز التنفسي والشلل الدماغي وإعاقة النمو، ونتيجة إمكانية حدوث تشوهات في نمو الدماغ لدى الجنين.

تعرّفي إلى المزيد: 6 أسباب لكبر حجم بطن الحامل

2. الولادة المبكرة

يمكن أن يتسبب التعرض للملوثات بثاني أكسيد الكبريت وأول أكسيد الكربون في الثلث الأول من الحمل في إمكانية حدوث مخاطر صحية بالمشيمة لدى الحامل، بينما في أواخر الحمل؛ يمكن أن تؤدي الملوثات إلى استجابة التهابية؛ قد تسبب المخاض المبكر، والذي يمكن أن يؤثر على الطفل بالطرق التالية:

  • مشاكل في التنفس في السنة الأولى مع خطر الإصابة بالربو.
  • خطر متلازمة موت الرضيع المفاجئ.
  • خطر حدوث مشاكل في النمو؛ مثل الشلل الدماغي ومشاكل السمع والبصر والتخلف العقلي.
  • صعوبات التعلم.
  • خطر الإصابة بأمراض وحالات مزمنة؛ مثل اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط.

3. إصابة الطفل بالتوحد في مرحلة الطفولة

خطر الإصابة بالتوحد يزداد مع زيادة التعرض للملوثات

تعد الحوامل المعرضات أكثر للملوثات في الثلث الثالث من الحمل، لديهن مخاطرة أكبر لولادة أطفال مصابين بـالتوحد وضعف في التركيز.

4. الإصابة بالربو

ارتبط تلوث الهواء بمشاكل الجهاز التنفسي؛ مثل الربو وأمراض القلب والأوعية الدموية وسرطان الرئة. لقد وجدت الدراسات أن التعرض قبل الولادة لتلوث الهواء قد يؤثر على نمو الرئة لدى الجنين، ومخاطر الإصابة بـالربو في مرحلة الطفولة.

تعرّفي إلى المزيد: أهم مخاوف الحمل.. ولماذا عليك التوقف عن القلق؟

5. مضاعفات الحمل

يرتبط التعرض للتلوث بزيادة مخاطر حدوث مضاعفات الحمل

يرتبط التعرض للتلوث بزيادة مخاطر حدوث مضاعفات الحمل، خاصة خلال الثلث الأول من الحمل، ويمكن أن تضر هذه المضاعفات بالأم والجنين، وتزيد مخاطر التعرض للولادة المبكرة، وعدم اكتمال نمو الرئة لدى الجنين، ومشاكل الجهاز التنفسي طويلة المدى؛ مثل الربو والحساسية.

كيفية منع أو تقليل مضاعفات التعرض للملوثات البيئية

يجب لتفادي الملوثات البيئية ارتداء الحامل قناعاً للوجه عند الخروج في الهواء الطلق

لا تستطيع النساء الحوامل عادة التحكم في مستويات التلوث حول منازلهن أو أماكن عملهن. ومع ذلك، هناك بعض الأشياء التي يمكن للأم القيام بها لتقليل تأثيرات الملوثات، منها:

  • ارتداء قناع للوجه عند الخروج في الهواء الطلق.
  • تناول وجبات صحية غنية بالفيتامينات ومعززات المناعة.
  • تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية قبل الولادة.
  • تجربة استخدام جهاز لتنقية الهواء بالمنزل.
  • زراعة نباتات لتنقية الهواء في المنزل.
  • الابتعاد عن الأدخنة.
  • ارتداء قناع للوجه عند استخدام منتجات التنظيف أو الطلاء.
  • عدم السماح لأي شخص بالتدخين داخل المنزل.

ملاحظة من «سيدتي. نت»: قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج، عليك استشارة طبيب متخصص.

سيدتي وطفلك فيسبوك