اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

علاج الإمساك للحامل في الشهر التاسع

صورة لحامل
علاج الإمساك للحامل في الشهر التاسع
صورة لحامل
من 11 إلى 38 بالمائة من الحوامل يعانين من الإمساك والغثيان
صورة لحامل
الرياضة المناسبة تخفف من الإمساك
صورة لحامل
لابد من تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف
صورة طبق يحوي أطعمة صحية
اتّباع نظام غذائي سليم يحمي من الإمساك
صورة لطبق يحوي أنواعاً من التوت
التوت بأنواعه المختلفة غني بالألياف
صورة لحامل
الملينات الطبيعية تسبب الغازات والانتفاخ
صورة لحامل
صورة لحامل
صورة لحامل
صورة لحامل
صورة طبق يحوي أطعمة صحية
صورة لطبق يحوي أنواعاً من التوت
صورة لحامل
7 صور

يعد الإمساك من أكثر المشاكل التي تعاني منها الحوامل، وهناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى ذلك بعيداً عن تناول الأطعمة والمشروبات المسببة، لذلك ينبغي على الحامل أن تأخذ حذرها من أن تصاب بالإمساك، وبالأخص عند الشهر التاسع، وينصحها الأطباء بالتغذية الصحية المناسبة الغنية بالفيتامينات والألياف، وكذلك ألا تأخذ أي دواء إلا بعد استشارة طبيبة. وبحثاً عن أسباب الإمساك وطرق علاجه في الشهر التاسع من الحمل تحديداً يدور التقرير التالي. واللقاء وأستاذ النساء والولادة الدكتور باهي حماد للشرح والتفصيل.

1-الإمساك أثناء الحمل

11 إلى 38 بالمائة من الحوامل يعانين من الإمساك والغثيان
  • تشير التقديرات إلى أن ما يقرب من 11٪ إلى 38٪ من النساء الحوامل يعانين من الإمساك، الذي يوصف بشكل عام بحركات الأمعاء النادرة أو الإخلاء الصعب.
  • كما أن الحمل يؤهل النساء للإصابة بالإمساك؛ بسبب التغيرات الفسيولوجية والتشريحية في الجهاز الهضمي.
  • حيث يؤدي ارتفاع مستويات هرمون البروجسترون أثناء الحمل وانخفاض مستويات هرمون المثيلين إلى زيادة وقت عبور الأمعاء.
  • كما أن هناك زيادة في امتصاص الماء من الأمعاء، مما يتسبب في جفاف البراز.
  • يسهم انخفاض نشاط الأم وزيادة مكملات الفيتامين (مثل الحديد والكالسيوم) في زيادة الإمساك.
  • الإمساك يؤثر سلباً على الحياة اليومية للحامل، ويأتي في المرتبة الثانية بعد الغثيان، باعتباره الشكوى الأكثر شيوعاً في الجهاز الهضمي أثناء الحمل.
  • تعرّفي إلى المزيد: علاج تعب الحمل في الشهر الثاني

2-أسباب الإمساك عند الحامل في الشهر التاسع

لابد من تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف
  • الخوف الشديد والتوتر من الولادة يسبب انقباض حركة الأمعاء، والإصابة بالإمساك.
  • عدم ممارسة الرياضة مع قلة الحركة يسبب خمول الدورة الدموية.
  • الجفاف، وعدم شرب المياه بكمية وفيرة.
  • الأنظمة الغذائية التي لا تحتوي على الألياف.
  • تناول الأطعمة مليئة بالدهون؛ ما يصعب هضمها.
  • مع الشهر التاسع يزيد حجم ووزن الجنين مما يضغط على الأمعاء.
  • تناول أقراص الحديد قد تعرض المرأة للإمساك.
  • ارتفاع هرمون الريلاكسين ما يسبب ارتخاء العضلات، فتبدو حركة الأمعاء أبطأ مما كانت عليه.
  • تعرّفي إلى المزيد: ضرورة عمل فحوصات.. ما بعد الولادة

3-علاج الإمساك للحامل في الشهر التاسع

التوت بأنواعه المختلفة غني بالألياف
  • العلاج بتناول الأطعمة التي تحوي الألياف، و المتواجدة أيضاً داخل المشروبات، ما يساعد في تغير الفلورا القولونية لهضم الأطعمة بسهولة، وتحسين وظائف الأمعاء لتجد سهولة لعملية الإخراج.
  • كما أن السوائل المتواجدة داخل الألياف، تقضي على التشنجات المعوية، وتسهل عملية الإخراج؛ لأن البراز يخرج محملاً بالسوائل.

تعرّفي إلى المزيد: انتبهي: 10 علامات تحذرك من وجود خطورة في حملك

التدليك للفخذين

  • طريقة سهلة وبسيطة ومن السهل القيام بها أي وقت، التدليك لأسفل مع حركة الفخذين، تكرار هذا التمرين بكثرة على مدار اليوم.
  • تشعر بنتيجة هذا التمرين على مدار اليوم، فلا يوجد منه أي خطورة أو مشاكل على الحمل.

اتّباع نظام غذائي سليم

اتّباع نظام غذائي سليم يحمي من الإمساك
  • تقسيم الوجبات لعدد من الوجبات الصغيرة لتسهيل عملية الهضم. هضم الوجبات الصغيرة يكون بصورة أفضل وأحسن من هضم الوجبات الدسمة.
  • ما يسهل حركة الأمعاء باستمرار وتقليل فرصة الإصابة بالإمساك، فإذا اتبعتها الحامل خلال الشهر التاسع، تتجنب المشاكل الصحية وصعوبة عملية الإخراج.

ممارسة الرياضة

الرياضة المناسبة تحمي الجسم من الإمساك
  • لا يجب منع الأم الحامل من ممارسة الرياضة على الإطلاق طوال فترة الحمل، لكن الرياضة العنيفة هي الممنوعة، فهي تحمي الجسم من الإصابة بالإمساك.
  • في حالة الإصابة بالإمساك بالشهر التاسع، يفضل ممارسة المشي أو الاسترخاء سواء في البيت أو في النادي، وعند الشعور بأي مشكلة تتوقف تماماً عن ذلك.
  • حالة الأم والجنين في الشهر التاسع مهمة للغاية؛ لأنه شهر الولادة، فلابد من المتابعة يوماً بعد يوم، وعند ملاحظة أية أعراض مقلقة ينصح بالتوجه للطبيب.

4-العلاج بالملينات الطبيعية

الملينات الطبيعية تسبب الغازات والانتفاخ
  • رغم أن العلاج الأول الموصى به للإمساك يشمل زيادة الألياف والسوائل وممارسة الرياضة، إلا أنها في بعض الأحيان غير فعالة.
  • لهذا يمكن التفكير في استخدام الملينات مثل: ملينات التشحيم، وملينات البراز، والملينات التناضحية، والملينات المنشطة.
  • ومن المستحسن استخدام الملينات التناضحية والمنشطة فقط على المدى القصير، أو في بعض الأحيان؛ لتجنب الجفاف أو اختلال التوازن بالكهرباء لدى النساء الحوامل.
  • تعتبر الملينات أثناء الحمل آمنة للاستخدام على المدى الطويل، ومع ذلك فقد ترتبط بآثار جانبية مثل الغازات والانتفاخ والتقلصات.
  • أحياناً يؤدي الاستخدام المطول للملينات، إلى التقليل من امتصاص الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون.
  • من المستحسن أن تتناول الحامل الملينات التناضحية والمنشطة فقط على المدى القصير، أو في بعض الأحيان، وذلك لتجنب الجفاف والمخاطر النظرية للقولون.
  • ملاحظة من "سيدتي نت": قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج، عليك استشارة طبيب متخصص.