اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الفنانة أميرة أديب: دراستي لعلم النفس ساعدتني في تجسيد الشخصيات

الفنانة أميرة أديب: دراستي لعلم النفس ساعدتني في تجسيد الشخصيات
الفنانة أميرة أديب: دراستي لعلم النفس ساعدتني في تجسيد الشخصيات

أميرة أديب فنانةٌ شابةٌ نشأت في عائلة فنية؛ فجدّها من ناحية الأب السيناريست المعروف عبد الحي أديب، وجدّها من ناحية الأم المخرج المسرحي المتميز سلامة حسني. ووالدها المخرج عادل أديب، ووالدتها الفنانة منال سلامة، وخالها الفنان شريف سلامة، كما أن عمّيْها هما الإعلاميان عمرو وعماد أديب.. ظهرت أميرة للمرة الأولى في فيديوهات على السوشيال ميديا؛ حيث عرفها الجمهور، ثم بدأت ممثلة محترفة في مسلسل «ولاد ناس»، بعدها قدمت مسلسلي «نقل عام»، «ومين قال» في رمضان الماضي مع الفنان الشاب أحمد داش. «سيدتي» التقت أميرة في حوار لنتعرف إلى أعمالها، والرسالة التي تريد أن تقدمها من خلال عملها في الفن.


بدأ حبك للفن منذ الطفولة، هل كان تأثراً كونك من عائلة فنية كبيرة؟


تعلقت بالفن والسينما والتلفزيون قبل أن أعرف أن أبي وأمي يعملان في هذا المجال. فقد كنت أذهب مع عائلتي لجدي لأبي السيناريست الكبير عبد الحي أديب يوم الجمعة من كل أسبوع وأقضي معظم الوقت في مكتب جدي، وكان يقوم بكتابة أفلامه أمامي، ويحكي لي قصص أفلامه التي يكتبها، وكنت أتعلق بشكل غير مباشر بهذا العالم. أحببت الفن من جدي إلى جانب أنني كنت أحب المسرحيات والحفلات التي كانت تقام في المدرسة، وكان المدرّسون يقولون لأمي «ابنتك موهوبة جداً، وستكون ممثلة محترفة عندما تكبر».وزاد تعلقي بالفن عندما كنت أذهب مع أمي إلى المسرح. فقد حضرت معها بروفات مسرحية «الملك لير»، «والأميرة والصعلوك»، فقد أبهرني المسرح كثيراً. وكنت أذهب مع أبي وهو يصور فيلم «ليلة البيبي دول». وقابلت الفنان محمود عبد العزيز، وكنت أحبه كثيراً، وكان مثل أب آخر لي بسبب أنه عمل مع أبي في عدد كبير من الأعمال. وأتذكر أنه أهداني كلباً على الرغم من رفض أبي وأمي، ولكن نجح في إقناعهما بأن أربي الكلب في المنزل.


نصيحة أمي


مؤخراً تخرجت في الجامعة بأميركا؛ حيث درست السينما والإخراج والتلفزيون، ودرست معه علم نفس، ماذا أضافت إليك دراستك لعلم النفس في عملك ممثلة؟


استفدت كثيراً من دراستي لعلم النفس؛ حيث جعلني أفهم جيداً التركيبة النفسية لكل شخصية أقدمها، وساعدني في بناء كل شخصية أؤديها.


هل دراستك للسينما والإخراج في أميركا كان قرار الأهل أم قرارك؟


كان قرار أهلي منذ طفولتنا، فكانوا يخططون لنا أنا وأخي أن ندرس المرحلة الجامعية في الخارج، وكانوا يؤهلوننا لذلك. وكنت سعيدة بهذا الفكر؛ لأنني كنت أحب أن أكمل دراستي الجامعية في الخارج وأتعلم التمثيل والإخراج. وبالفعل، سافرت سنة كاملة إلى إنجلترا، ودرست فاشن، وديزاين، وميديا، واستفدت كثيراً من هذه الدراسة، ثم بعد ذلك سافرت إلى أميركا لأدرس على مدى أربع سنوات التلفزيون والميديا والسينما والإخراج، ودرست أيضاً علم النفس معهم.


كيف كان رد فعل المخرج عادل أديب والفنانة منال سلامة على حبك للتمثيل واحترافك له؟


أمي كانت ترفض أن أعمل في مجال الفن، فقد كانت تشفق عليّ من هذا المجال، وكانت دائماً تنصحني بأن أدخل كلية الهندسة وأعمل في عمل يتميز بالانتظام وأتقاضى راتباً شهرياً عنه، فقد كانت تقول لي دائماً إن «الفن يجعلك تعيشين في حالة من التوتر والخوف لأنه ليس له أمان». لكني أصررت، وكان أبي يقف بجانبي، وقال لها «اتركيها تبدع في المجال الذي تحبه»، حتى اقتنعت وقالت لي «بشرط أنني لن أساعدك أبداً، اعتمدي على نفسك، ادخلي المجال وابني نفسك بنفسك». ولم أكن أعرف أي شخص في المجال الفني، أو أي شركات إنتاج؛ لأن أبي وأمي كانا لا يأخذانني إلى أي جلسة أو حفلة فنية.

في البداية، فكرت أن أعمل فيديوهات وأنا في أميركا، وقلت لنفسي هذه الفيديوهات سوف تجعل الجمهور يعرفني جيداً وتكون هذه بداية الطريق لكي أعمل في الفن بعد عودتي إلى مصر. بدأت الفيديوهات عن حياتي الشخصية في أميركا، مجرد فيديوهات كوميدية عن حياتي وترفيهية تجعل من يراها سعيداً. وبالفعل، بدأت أشعر بأن هذه الفيديوهات تؤثر في الناس، فأصبحت influencer «إنفلونسر» (مؤثرة)، ومن الفيديوهات عرفتني بعض شركات الإنتاج. وقدمت أول مسلسل لي «ولاد ناس» في رمضان منذ عامين. وتوالت الأعمال بعد ذلك: مسلسل «نقل عام» مع نور النبوي، ومسلسل «مين قال» الذي عرض في رمضان الماضي مع النجم أحمد داش.

تابعي المزيد: الشرطة المكسيكية تريد القبض على مايان السيد وأميرة أديب

 

 

الفنانة أميرة أديب

 

 


تجربةٌ أكثر من رائعة


كيف كانت تجربتك مع أحمد داش في مسلسل «مين قال»؟


كانت تجربة أكثر من رائعة، أحمد ممثلٌ ونجمٌ بدأ قبلنا بسنوات، ولم يشعرنا بأي غرور أو تعالٍ، بالعكس، كان متعاوناً جداً معنا بوصفنا شباباً في بدايات طريقنا، وكان يحضر معنا ورش العمل، ويقترب منا أكثر، ويتحدث معي في أدوارنا، ويعرف رأيي في بناء الشخصية وشكل العلاقة بيننا في المسلسل، حتى أصبحنا أصدقاءً أنا وأحمد وجميع زملائنا الشباب في المسلسل.


شخصية سلمى في مسلسل «مين قال» هل تتشابه مع شخصيتك في الحقيقة؟


بالشكل الخارجي، وحبي للفن والسينما والإخراج، لكن تركيبة الشخصية وتصرفاتها مختلفة عني تماماً، الحمد لله نجحت في أن أقدم الشخصية بشكل مختلف عني تماماً وعن شخصيتي في الحقيقة.

تابعي المزيد: بالفيديو: أميرة أديب تكشف عن تجربتها مع مرض فرط الحركة


هدفٌ واحدٌ


كيف كانت تجربتك مع الفنان الشاب نور النبوي في مسلسل «نقل عام»؟


كانت تجربتي مع نور النبوي جميلة، وقد كوّن المخرج عادل أديب ورش تمثيل بين كل اثنين ممثلين أدوارهما ومشاهدهما معاً في المسلسل، فجمعتنا أنا ونور ورشة خاصة وكان معنا مدرب تمثيل (acting coach) للتقارب بيننا، لكي نقدم أخاً وأخته بشكل قريب للواقع، وأردنا أن نقوم بدور الأخوات الذين يخافون على بعض، والأخ الداعم لأخته الذي «يطبطب عليها في وقت ضيقها». نور أخي وصديقي الذي أعتز به. ويجمعنا هدف واحد أننا نحب الفن، ولا نبحث عن الشهرة، ونهتم أكثر بما نقدمه، والرسالة التي نوصلها إلى الجمهور.

 

أحببت الفنان محمود عبد العزيز كثيراً وكان مثل أب آخر لي بسبب أنه عمل مع أبي في عدد كبير من الأعمال

 

أعلنت أنني مريضة بـ ADHD ليتعرف الناس أكثر إلى تفاصيل المرض


أحببت أن أعتمد على نفسي


هناك أكثر من وظيفة عملت بها في أميركا


أحببت أن أعتمد على نفسي، وأعمل في أكثر من وظيفة، وأن أعيش هناك بمجهودي. أهلي كانوا يدفعون لي فقط مصاريف الدراسة. فعملت في أكثر من مهنة، عملت مساعدة مخرج في الإعلانات، وأمينة مكتبة في الجامعة، ومدربة رقص وجمباز.


بعد عرض مسلسل «خلي بالك من زيزي»، أعلنتِ أنكِ كنتِ مصابة بمرض ADHD، هو المرض نفسه التي كانت مصابة به زيزي في المسلسل، هل هذه جرأة منك؟


هو ليس مرضاً، لكني أحببت أن أعرّف الناس إلى طبيعته، وألا يقلقوا على أولادهم، وأن يعرفوا جيداً كيف يتعاملون معهم، للأسف لا أحد يعرف تفاصيل ADHD، حتى أبي وأمي كانا يقولان لي «صلي علشان تركزي، أنت مش عارفة تركزي، ركزي، حاولي»، الموضوع ليس عدم تركيز، أنا تخرجت بامتياز في المدرسة، والموضوع أننا نركز فيما نحبه، أما ما لا نحبه فلا نركز فيه أصلاً. فنحن أذكياء جداً هو مجرد نقص في مادة الدوكامين في المخ، المادة التي تساعد على السعادة، الشيء الذي يسعدنا نركز فيه. فمثلاً لو هناك مادة معينة لا أحبها أو لا أحصل فيها على درجات عالية، فيجب أن أبحث عن المدرّس الذي يدرّسها لي بطريقه تحببني بها فأصبح من الأوائل فيها. نقرأ ما نحب ونبتعد عن الأشياء التي لا نحبها، طبيعة ADHD مختلفة من شخص إلى آخر، وشكله يختلف أيضاً من شخص إلى آخر، فأنا لم أكن بهذه الطريقة التي ظهرت بها زيزي في المسلسل، ولكني فضلت أن أشرح للناس طبيعة هذا المرض.


عائلتي سعيدة لنجاحي


من الفنانة من الأجيال التي سبقتكم تتمنين أن تعملي معها، وخاصة في السينما؟


منى زكي هي التي حببتني في التمثيل، ومنة شلبي أتمنى أن أمثل أمامهما.


ما رد فعل والدك المخرج عادل أديب وخالك الفنان شريف سلامة ووالدتك الفنانة منال سلامة وعمّيك الإعلاميين عماد وعمرو أديب على نجاحك في آخر مسلسل «مين قال»؟


سعداء جداً لنجاحي، ويشجعونني دائماً.


ما طبيعة البزنس الخاص بك؟


أنا أستخدم كل المعاني والموضوعات التي أناقشها على السوشيال ميديا الخاصة بي، وأعبر عنها بوصفها «براند» على ملابس أصممها أو كتب أو شمع.

تابعي المزيد: هدى المفتي: بدأت العمل على فيلم "حظك اليوم" منذ سنتين وفي انتظار "شماريخ"