اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

معرض "إعجاز" لفن الخط العربي:9 خطاطين و56 لوحة للاحتفاء بهويتنا العربية

لوحات من معرض إعجاز للخط العربي
لوحات من معرض إعجاز للخط العربي
الخطاط جمال الربيعة
الخطاط جمال الربيعة
تصميم بدون عنوان (94)
تصميم بدون عنوان (94)
الخطاط فهد المجحدي
الخطاط فهد المجحدي
الخطاط ماجد اليوسف
الخطاط ماجد اليوسف
لوحات من معرض إعجاز للخط العربي
الخطاط جمال الربيعة
تصميم بدون عنوان (94)
الخطاط فهد المجحدي
الخطاط ماجد اليوسف
5 صور

ست وخمسون لوحة خطها تسعة خطاطين في السعودية من مواطنين ومقيمين، زينت جدران معرض نايلا للفنون في العاصمة السعودية الرياض، حيث افتتح أمس، الثلاثاء، معرض "إعجاز" لفن الخط العربي.المعرض وضع فيه نخبة من الخطاطين نفحات من إبداعهم في تنسيق انسياب الحروف العربية وزخرفاتها الملفتة، مستندين إلى المكتبة الغنية لفنون الخط العربي، والأدوات المتنوعة التي يمكن لها أن تضفي على أعمالهم تفردًا وخصوصية كاستخدام الذهب وأنواع الورق الفاخرة وغير ذلك مما من شأنه أن يوقظ شغف الجمهور العربي لفن يمثل لغتنا وثقافتنا بأبهى صورها.

نخبة الخطاطين

المعرض الذي شهد إقبالًا فاق التوقعات، تولى تنسيقه الخطاط سعودي فهد المجحدي - الذي شارك فيه أيضًا من خلال لوحاته - وضم إلى جانبه كل من جمال الربيعة، حسن آل رضوان، ماجد اليوسف، زكي الهاشمي، محمد أمجد، عبد الرحمن أمجد، محمد الربيعة وناصر الميمون.

فهد المجحدي: هدفنا التركيز على قيمة الخط العربي

من جهته اعتبر الخطاط السعودي فهد المجحدي، المقيّم والمشارك في المعرض أن: "إقامة مثل هذه المعارض والتواصل مع الناس وإظهار القيمة الفنية للأعمال وحتى القيمة السعرية وإخراجها بهذا الشكل، يعطي انطباعًا لدى الناس عن أهمية وقيمة الخط العربي."
وأكد: "يشارك في هذا المعرض اليوم 9 خطاطين يعتبرون نخبة أو من أهم الخطاطين في المملكة مواطنين ومقيمين."
وعن دوره في المعرض قال: " أنا مشارك في هذا المعرض كمقيم فني، وكمشارك من خلال ستة أعمال بخط الثلث الجلي، وكمقيم حرصت على أن يكون المعرض كلاسيكيًا بحت لتعريف الناس على قيمة الخط العربي بصورته الكلاسيكية عالية المستوى."

جمال الربيعة: الاهتمام بهويتنا العربية والتراث الإسلامي

الخطاط السعودي المعروف جمال الربيعة، قال: " نلتقي اليوم في معرض "إعجاز" الذي يتميز باختياره لنخبة من الخطاطين." وأضاف: "أشارك في المعرض من خلال 6 لوحات فيها زخارف وخطوط عربية، وفيها تجديد وإثارة، ومن أبرز لوحاتي لوحة تحمل أسماء الله الحسنى، ولوحة تحمل عبارة سبحان الله وبحمده، ولوحة تتضمن جزءًا من قصيدة للشاعرة الكويتية سعاد الصباح "إنّ في قلبي جواداً عربيّا" وقد اخترت هذه القصيدة كونها تنطبق على بعض الشخصيات المعروفة عندنا في الوطن العربي والمملكة ولا سيما ولي العهد محمد بن سلمان."
وختم الربيعة بالقول: "أهمية،الاهتمام بالخط العربي ينطلق من الاهتمام بهويتنا العربية والتراث الإسلاامي والمحافظة على القرآن."

ماجد اليوسف: فضول الخط العربي

الخطاط والفنان التشكيلي والمصمم ماجد اليوسف تحدث عن أهمية إقامة هذا النوع من المعارض معتبرًا أنها "تثير فضول الناس لمعرفة المزيد حول فن الخط العربي وأنواع الخطوط والمواد المستخدمة وغير ذلك."
وأضاف:" في السنتين الأخيرتين ازداد اهتمام الناس بالخط العربي."
وعن مشاركته في المعرض قال: "أنا أعتمد على الخط العربي في كافة أعمالي وشاركت في المعرض من خلال 7 لوحات كلها بخط الثلث الجلي الذي هو اختصاصي، لكن دائمًا أحاول الخروج من التراكيب الكلاسيكية من خلال الألوان والحركات والتكوينات الجديدة مع المحافظة على قوة وشكل الحرف الأساسي."

زكي الهاشمي: أفضل معارض الخط العربي

الخطاط والخبير الفني اليمني زكي الهاشمي كانت له مشاركة مميزة من ضمن المشاركين غير السعوديين حيث أنه استخدم السلم الموسيقي بتناغم مع الحروف في لوحاته، وعن لوحته جادك الغيث التي جذبت اهتمام زوار المعرض قال الهاشمي: " هذا العمل يقوم على فكرة دمج الموسيقى بالخط العربي، حيث أن النوتة الموسيقية تقوم على سطر، والخط العربي يقوم على سطر، فمن هذا الباب بدأت اللوحة، وهذا المقام هو أحد المقامات العربية، مقام الهزاع الذي اشتهر كثيرا في الأندلس، والقصيدة هي من أشهر القصائد التي غنيت وفق هذا المقام "جادك الغيث". وأنا اخترت للوحتي هذه القصيدة وهذا المقام كونها معروفة جدًا بين الناس." وأضاف: "استخدمنا الحبر الذهبي والورق الطبيعي غير الصناعي، والخط هو من نوع خط الرقاع."
وأشار الهاشمي إلى أن هذا المعرض هو من أفضل المعارض لفن الخط العربي، وهو يقدم الأعمال بطريقة تساعد الجمهور على التعرف إليها والتأثر بها، وهذا حسب قوله "يفيدنا كخطاطين وكمجتمع".

فاتح أولوسوي: نقل الفن للأجيال اللاحقة

بعد دقائق قليلة من افتتاحه أكتظ المكان بالحاضرين من مهتمين وباحثين وإعلاميين، كما وكان للسفير التركي لدى المملكة فاتح أولوسوي زيارة مفاجئة أثارت استحسان الحاضرين نظرًا لاهتمامه بدعم هذا الفن، وأكد السفير أن المعرض قد أبهره لما فيه من قطع فنية قيمة مضيفًا: "نشهد في تركيا كما في المملكة العربية السعودية إقباًلا واهتمامًا بهذا النوع من الفنون، وتقام الكثير من الفعاليات للاحتفاء بهذا الفن، وكنت سعيدًا جدًا اليوم لأرى هذه المجموعة من الخطاطين والفنانين يجتمعون تحت سقف واحد لعرض إبداعاتهم، والبعض منهم دعا طلابه إلى المعرض وهذا يعني أن هذا الفن سيتم نقله للأجيال اللاحقة."
وختم أولوسوي بالقول: أنا أؤمن أن هذا الفن هو واحد من الروابط التي تجمعنا كشعبين السعودي والتركي."

أميرة الزبن: خطوة نطمح لها منذ زمن

أميرة الزبن مديرة المعرض في "جاليري نايلا" أكدت: "الجاليري يرحب بالفنون بكافة أنواعها، واستضافة معرض إعجاز لفنون الخط العربي هي خطوة نطمح لها منذ زمن كونها تتضمن أعمالًا فنية ذات قيمة ومستوى عالي تركز على الفنون المتعددة للخط العربي."

يذكر أن معرض "إعجاز" يستمر لغاية يوم 15 نوفمبر 2022، في جاليري نايلا في الرياض، ويتواجد فيه الخطاطون المشاركون للتفاعل مع الزوار وتعريفهم على أعمالهم.