جدول روتين يومي لطفلك يعزز انضباطه

كيف تعدّين جدول روتين يومي لطفلك يعزز انضباطه؟
كيف تعدّين جدول روتين يومي لطفلك يعزز انضباطه؟
صورة لأم تشرح لطفلتها معنى الوقت
كيف تعدّين جدول روتين يومي لطفلك يعزز انضباطه؟
صورة لطفل فرحان بالألوان على يديه
كوني مرنة واتركي طفلك يمارس هواياته
صورة لطفلة تساعد بالمطبخ
اجعلي طفلتك تقوم بأشياء غريبة وتساعدك
صورة لأم تتابع طفلتها
تحديد روتين يومي للطفل يبدأ منذ الصغر
صورة تعبيرية لطفلة قارئة
القراءة بدلاً من ساعات الجلوس أمام الشاشة
كيف تعدّين جدول روتين يومي لطفلك يعزز انضباطه؟
صورة لأم تشرح لطفلتها معنى الوقت
صورة لطفل فرحان بالألوان على يديه
صورة لطفلة تساعد بالمطبخ
صورة لأم تتابع طفلتها
صورة تعبيرية لطفلة قارئة
6 صور

انضباط ساعات اليوم، وتوزيعها على مهام وأنشطة بعينها، وإعداد جدول زمني مناسب، خطوات تساعد الأطفال على أن يكونوا منتجين ومنضبطين.. ويدفعهم لغرس عادات جيدة بداخلهم، وبناء بعض مهارات صنع القرار؛ حتى يصلوا في النهاية إلى الإحساس بالأمان والسلام الذهني، وبطبيعة الحال يشمل الجدول الروتيني كل الجوانب الحياتية للطفل؛ من طعام وشراب ولعب ومرح ومذاكرة ونشاطات اجتماعية. اللقاء مع الدكتورة ماجدة مصطفى، خبيرة التربية وتعديل السلوك؛ للشرح والتوضيح.

1- أهمية الروتين اليومي للأطفال

 
  • يعد إنشاء روتين يومي للطفل أمراً بالغ الأهمية؛ لأنه يعلمه إدارة الوقت، ويمنحه الثقة لأداء مهامه اليومية بشكل مستقل.
  • لهذا يجب تشجيع الطفل على ضبط روتين يومي، والعمل على تنفيذه، وقبل هذا المشاركة في وضع بنوده.. وتوزيعها وفقاً لرغباته.
  • الروتين اليومي المحدد، يساعد الطفل على اتباع العادات الصحية؛ مثل غسل اليدين وتنظيف الأسنان وتمشيط الشعر وأداء الواجبات المنزلية.
  • وكذلك تنظيف الغرفة وارتداء الملابس وحده، وكلها عادات تحتاج لإلحاح وتوجيه من جانب الوالدين لتكرار القيام بها؛ حتى تصبح عادة يومية.
  • عندما تضع الأسرة روتيناً بالمنزل، تسير الحياة بسلاسة أكبر، ويصبح جميع أفراد الأسرة أكثر تنظيماً وتواصلاً، ما يقلل من مستويات التوتر بينهم.
  • كما يسمح تنظيم ساعات اليوم للأطفال والآباء، على إيجاد وقت فراغ للعب أو الاسترخاء، أو الإبداع والاستمتاع معاً.
  • جدول الروتين اليومي للطفل يعزز شعور الطفل بالانتماء، ويحسّن العلاقات الأسرية، ويكسب الطفل الاستقلالية.. باكتسابه عادات جديدة.
  • تعرّفي إلي المزيد: نصائح لتقوية شخصية الطفل.. من 9-12 عاماً

2- الروتين اليومي يساعد على إدارة وقت الشاشة

 
  • نعم يمكن أن يؤدي تقليل أو تحديد وقت استخدام وسائل التواصل الاجتماعي إلى منح الأطفال مزيداً من الوقت للخروج وممارسة بعض النشاط البدني.
  • الأطفال الذين يعتادون الروتين يعرفون مسؤولياتهم، وما يحتاجون إليه، وبعد فترة لا يلزم تذكيرهم.. ما يشعرهم بالاستقلالية والثقة بالنفس.
  • إعداد الجداول الزمنية ليوم الطفل، يجعل وقت نوم الطفل سهلاً، وممارسة الأنشطة وعمل الواجبات، وهم في أفضل حالاتهم.
  • تعرّفي إلى المزيد: القراءة قبل النوم .. تحفز مهارات الطفل وتنميها

3- نصائح لتنفيذ الروتين اليومي

يفضل البدء في وضع الروتين في سن صغيرة
  • ينصح بل يفضّل البدء في وضع روتين يومي والطفل لايزال صغيراً، وقبله ناقشي الطفل وأشركيه في وضع وتوزيع ساعات اليوم.
  • لا تستسلمي.. فهناك أطفال لا يرحبون بالضبط والربط، وتحديد الساعات، خاصة إذا ارتبط بالوقت الذي يمضونه في الأنشطة الممتعة.
  • لهذا قومي بمجهود إضافي؛ مارسي معه بعض أنشطة التعلم، وقومي بطبع الجدول -مثلاً- بشكل يدوي، أو على ورق ملون يروق له.
  • تأكدي من أن الروتين واقعي ومفهوم، يتناسب وعمر الطفل.. ولا يضغط عليه، بل يساعده؛ فيصبح عادة محببة يقبل على تنفيذه بفرحة.
  • تعرّفي إلى المزيد: إرشادات لكسب الحوار مع المراهق.. لصفك

4- ساعدي طفلك ليمارس هواياته

اتركي طفلك يمارس هواياته المحببة
  • ساعدي طفلك ليكمل مهام جدوله، وقومي بإنشاء مخططات أو بطاقات بصرية، وضعيها في أماكن مناسبة وملحوظة، تساعد على تذكير طفلك بما يجب القيام به.
  • وساعدي طفلك على إكمال أي مهمة ضمن الجدول الزمني، لم يتمكن من القيام بها لسبب ما، وذلك بتقسيمها إلى خطوات أصغر.
  • اجعلي ردود أفعالك إيجابية أمام كل فعل يقوم به طفلك، وينتهي منه بشكل جيد، وذلك لتشجيعه على الاستمرار والمواظبة على فعله بشكل يومي.
  • تأكدي من أن الروتين المسائي يشمل ترتيب السرير، وتعبئة الأكياس، وفرز الملابس، وترتيب الزي المدرسي؛ لتوفير الوقت في الصباح.
  • عليكِ التحلي بالمرونة خلال عطلة نهاية الأسبوع أو العطل المدرسية، يمكنك السماح لهم بالنوم أكثر، وقضاء المزيد من الوقت مع الأصدقاء وممارسة الهوايات المحببة.

5- قومي بتغيير نماذج الروتين

غيري نظام اليوم وادفعي طفلك للقيام بأشياء غريبة
  • يتضمن أفضل روتين صباحي للأطفال مثلاً.. الاستيقاظ مبكراً، أو ممارسة الرياضة أو اليوجا لفترة قصيرة، ثم البدء في الاستعداد للمدرسة.
  • ولكن إذا كان روتينك اليومي لأطفالك لا يسير كما هو مخطط له، فحاولي معرفة الأسباب وتحسينها أو تغييرها بما يتناسب.
  • لا مانع من إعادة تغيير نظام الروتين، بنقل شيء مكان آخر، مثل وقت النوم، الجلوس إلى الشاشة، الاستقلالية في عمل الواجب، وقت الهوايات.
  • اسمحي لأطفالك وشجعيهم على أداء طقوسهم الصباحية بشكل مستقل منذ سن مبكرة، مثل استخدام الحمام وتنظيف أسنانهم وارتداء زيهم وتناول وجبة الإفطار.
  • إذا كان تحضير وجبة الإفطار أمراً شاقاً، من حيث قبول أو رفض الأطفال لمحتوياتها.. فقومي بتحديدها من الليل السابق.. بناءً على تفضيلات الطفل.
  • رغم أن بعض الأطفال لا يحبون اتباع روتين معين، إلا أنه يمكنك تشجيعهم من خلال سؤالهم عن آرائهم، وإشراكهم في أنشطة غريبة أحياناً.
  • في النهاية.. الروتين يغرس المساءلة داخل الطفل، وله أهميته في إدارة الوقت بشكل فعال.. وآثاره ناجحة وإيجابية في معظم الحالات.
  • ملاحظة من "سيدتي. نت": قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج، عليك استشارة طبيب متخصص.