اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

جامعة العين تحتل المرتبة الـ15 عربيا والرابعة في الإمارات وفق تصنيف التايمز 2022

حفل تصنيف التايمز للجامعات العربية 2022 - الصورة من موقع الجامعة الرسمي على الإنترنت
حفل تصنيف التايمز للجامعات العربية 2022 - الصورة من موقع الجامعة الرسمي على الإنترنت

نجحت جامعة العين في رفع راية الإمارات العربية المتحدة في الأوساط العلمية، بعدما صنفت في المرتبة الـ15 عربيا والرابعة على مستوى الدولة ضمن تصنيف الجامعات العربية من قبل مؤسسة التايمز للتعليم العالي 2022، من جانبه أشاد الدكتور غالب الرفاعي، رئيس جامعة العين، بهذا التصنيف، ليؤكد على أن هذا الإنجاز نتاج الجهود المستمرة لكوادر الجامعة.


جامعة العين في المرتبة الرابعة على مستوى الإمارات

وتابع "الرفاعي" مشيرا إلى أن احتلال الجامعة هذا المركز يؤكد حرصها على التماشى مع مستجدات التعليم السريعة التي تطرأ على الأنظمة التعليمية في المنطقة العربية على وجه التحديد، والعالم بشكل عام، وأوضح أن الأداء المتميز والعمل الجاد والجهود المبذولة للارتقاء بجودة التعليم والبحث العلمي تحت مظلة بيئة عمل متكافئة ومتميزة هو مفتاح النجاح والسر وراء تصنيف جامعة العين في المركز الـ15 عربيا والرابع على مستوى الإمارات، وفقا لما ذكر في موقع الجامعة الرسمي.

واختتم حديثه مشيرا إلى أن الجامعة استطاعت أن تتماشى مع المستهدفات التي تسعى لتحقيق مستقبل مستدام، لذا وقع الاختيار عليها في قائمة التصنيف كونه يعتمد في المقام الأول على تقييم الجامعات وفقا لدورها البارز في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، فيما أعرب الدكتور نزيه خداج ملاط، نائب رئيس الجامعة لشؤون الاعتمادات وضمان الجودة، عن سعادته بالمرتبة المتميزة التي نالتها الجامعة، بعد تقدمها من المرتبة 27 في "تصنيف التايمز الجامعات العربية 2021" إلى المرتبة 15 في "تصنيف التايمز الجامعات العربية 2022".

ويستند نهج مؤسسة التايمز للتعليم العالي على تصنيفات الجامعات العالمية، إلى جانب بعض المقاييس الجديدة التي تم تضمينها لتعكس ميزات ومهام الجامعات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ووفقا لذلك فإن عملية التصنيف يتم اعتمادها وفقا لـ4 مؤشرات كالتدريس والبحث العلمي والاقتباسات العلمية والنظرة الدولية.

رسالة جامعة العين

تسعى جامعة العين لتصبح واحدة من المؤسسات التعليمية الرائدة في المنطقة، لذا وخلال رسالة واضحة تواصل جهودها لتصبح مركزاً تعليمياً يلبي متطلبات سوق العمل، هذا إلى جانب جهودها في إعداد خريجين يتمتعون بالكفاءة العلمية والمهارات التقنية والتكنولوجية العالية اللازمة لسوق العمل، في إطار التمسك بسلسلة من القيم تتضمن "التعاون، التنوع، التميز، الاحترام، النزاهة".
 

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر