سيدتي وطفلك /مولودك

أسنان بفم المولود..هل هناك ضرر؟

الدكتور محمد حماد، أخصائي طب الأطفال، أشار إلى أن هذه الظاهرة نادرة طبياً، وقد رصدت حالات لمشاهير ولدوا وبفمهم أسنان، وبالتحديد كان في فم كل منهم سنّان، ومنهم: ريتشارد الثالث، مازارين، ميرابو، بروكا، ولويس الرابع عشر؛ الذي أبدلوا له سبع مرضعات؛ لأنه كان ينهش صدورهنّ، فلا يتمكن من متابعة إرضاعه.
وعن تفسير ومخاطر هذه الظاهرة، يلفت الدكتور حماد للنقاط التالية:
- أنها تكون أسناناً ضعيفة قد تسقط في حلق الوليد، وتسبب اختناقه أثناء الرضاعة.
- قد تنزلق إلى جهازه التنفسي وتؤدي لمشاكل صحية صعبة.
- يعض ثدي الأم، وتتألم حين ترضعه.
- تعرف هذه الأسنان بـ«الأسنان الولادية»، وليست أسناناً لبنية غالباً.
- يجب إجراء صورة أشعة مقطعية للتأكد من نوعها، فإذا كانت لبنية فيجب خلعها؛ حتى لا تؤذي الطفل وتتأخر في الظهور مرة ثانية، فيجب ألا تقلق الأم.
- قد تكون سناً زائدة بعد التصوير، وعند خلعها تظهر مكانها السنّ اللبنية مباشرة، ولذلك فطبيب الأسنان هو الذي يحدد.
- عدم تصديق الخرافات وإهمال الأمر؛ لأنه يهدد حياة الطفل ويؤلم الأم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X