أسرة ومجتمع /شباب وبنات

تعرفي إلى مشاكل العذرية المؤرقة للفتيات

تعرفي إلى مشاكل غشاء البكارة المؤرقة للفتيات

الفضول صفة بشرية تخلق مع الإنسان منذ الطفولة، ومنذ بلوغ الفتاة سن المراهقة تبدأ في البحث عن معلومات تخص أنوثتها كالدورة الشهرية والفرق بين جسد المرأة وجسد الرجل، وتستوقفها كثيراً عبارة غشاء البكارة، والذي تدور حوله العديد من الأسئلة لاسيما في ظل المشاكل والأقاويل التي تكثر عن هذا الغشاء.

وفي الواقع وبعيداً عن الأساطير والأقاويل، فإن هناك العديد من المشكلات التي تعصف بحياة الفتاة بعد زواجها بسبب هذا الغشاء، تحدثنا عنها المستشارة الأسرية أسماء حفظي في السطور التالية:
بداية تقول أسماء: تبدأ معظم المشكلات المتعلقة بغشاء البكارة في مجتمعنا من الاعتقاد السائد عند البعض بأن هذا الغشاء أمر موحد لدى جميع الإناث، والواقع أن غشاء البكارة هو عبارة عن غشاء رقيق من الجلد يغلق فتحة المهبل وبه فتحة صغيرة جداً تسمح بخروج دم الحيض، وهو موجود داخل جسم كل فتاة منذ ولادتها، ويقع على بعد 2 إلى 2.5 سنتمتر من فتحة المهبل، والغشاء عادة يكون رقيقاً وليس شفافاً، وأحياناً قد يكون سميكاً، فهو ليس له شكل موحد عند جميع الفتيات، وقد يكون من النوع الدائري أو الحلقة الدائرية، وهذا الأكثر رواجاً عند أغلب الفتيات أو الغشاء الغربالي، وبه عدد من الفتحات المتجاورة كالغربال والغشاء المزدوج الفتحات، ويكون له فتحتان متجاورتان ليس بالضرورة أن تكونا متساويتين، ويكون الغشاء هنا في وسط الفتحتين، ولا يكون على الأطراف، وهناك أيضاً النوع المتعرج والغشاء الهلالي والغشاء الحلقي.
مشكلات غشاء البكارة

هناك بعض المشكلات التي قد تفاجئ الفتاة قبل أو بعد زواجها فيما يتعلق بالغشاء، وهي:
• عدم وجود الغشاء، حيث تولد الفتاة بدون غشاء بكارة نهائياً، وهي حالات نادرة، لكنها موجودة، وهنا لا توجد أي مشكلات صحية لدى الفتاة، إنما تواجه مشكلات مجتمعية لوضع غشاء البكارة كمقياس لعفة الفتاة، خاصة المجتمعات الإسلامية والعربية أو فقدان الغشاء بسبب حادث ما.
• وجود غشاء بكارة من النوع المطاطي المتمدد أو السميك الذي يصعب فضه رغم تكرار المحاولات، مما يسبب فشل العملية الجنسية بعد الزواج حتى يتم التدخل جراحياً لفضه.
• وجود الغشاء المصمت الذي لا يحتوي على أي فتحات تسمح بمرور دم الدورة الشهرية، مما يخلق لدى الفتاة مشكلة صحية بتجمع الدماء داخل تجويف الرحم وتورم أسفل البطن، ويتطلب الأمر تدخلاً جراحياً لصنع فتحات بالغشاء حتى لو قبل الزواج.

ما يجب فعله إذا واجهت إحدى هذه المشكلات
تخبرنا حفظي بكيفية التصرف السليم في هذه الحالات قائلة: إذا اكتشفت إحدى المشكلات المتعلقة بالغشاء قبل الزواج، فالجئي إلى طبيب مختص معروف، واحصلي على تقرير طبي مفصل عن حالتك لتقدميه بثقة لشريك حياتك ليعرف حقيقة الأمر، أما إذا واجهت المشكلة بعد الزواج كصعوبة فض الغشاء، فيمكنك أيضاً ببساطة التوجه إلى طبيبة مختصة برفقة زوجك لإمدادكما بالمعلومات اللازمة والقيام بالإجراء المطلوب.

هل لديك سؤال حول هذا الموضوع أو غيره؟ تواصلي الآن مع فريق "للبنات فقط" عبر.. [email protected] . ولا تترددي بطلب مواضيع معينة أو مناقشة قضايا تهمك فلدينا كل ما تبحثين عنه.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X