أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

برنامج جديد يحول الهاتف إلى جهاز تتبع للعين

برنامج جديد يحول الهاتف إلى جهاز تتبع للعين

طور باحثو معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا "MIT" بالتعاون مع مختبر الذكاء الصناعي وجامعة جورجيا برنامج ذكاء صناعي يعمل على تحويل أي هاتف ذكي إلى جهاز تتبع للعين.

ويعتمد الهاتف تقنية تعلم الآلة، وهي التقنية التي تسمح للحاسب بتعلم أداء المهام من خلال البحث عن أنماط متشابهة ضمن مجموعة كبيرة من الأمثلة التدريبية.

وعملت العديد من الشركات على مدى الأعوام السابقة على تطوير تقنية تتبع العين، بحيث يمكن تحديد المكان الذي يوجه المستخدمون نظرهم إليه، وتم استخدام تقنية تتبع العين على نطاق واسع في التجارب النفسية وبحوث التسويق، إلا أن غلاء ثمن الأجهزة أبقاها بعيدة عن متناول المُستخدمين والتطبيقات الاستهلاكية.

ويأمل الباحثون تغيير ذلك عبر نظامهم الجديد، حيث يتم العمل على تطوير النظام الجاري لجعل تطبيقات تتبع العين الموجودة حالياً أكثر سهولة، والسماح لواجهات الحواسيب الجديدة بالمُساعدة في الكشف عن علامات الأمراض العصبية أو العقلية في بدايتها.

وأشار الباحثون إلى أن عدم وجود تطبيقات تخدم التقنية شكل عاملاً مُحبطاً يمنع المُستخدمين من شراء الأجهزة، وأنه يجب كسر هذه الحلقة المفرغة، ومحاولة جعل التقنية تعمل على أجهزة الهواتف الذكية باستخدام الكاميرا الأمامية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X