صحة ورشاقة /جديد الطب

زراعة اليدين باتت ممكنة مع تسجيل أول نجاح!

زراعة الأعضاء باتت حقيقة مثبتة

الإعلان عن نجاح أول زراعة مزدوجة لليدين في بريطانيا لعامل يبلغ من العمر 57 عاماً، بعد أن تمَّ العثور على متبرّع!

كريس كينغ، عامل بريطاني يبلغ من 57 عاماً، هو الأول في المملكة المتحدة الذي استفاد من زراعة ثنائية لليدين، بعدما خضع لعملية زرع ثنائية ناجحة لليدين معاً.
كريس فقد يديه الاثنتين في ما عدا الإبهامين، قبل ثلاثة أعوام، في حادث أثناء العمل، واستقال إثر ذلك للعيش من دون يدين إلى ما قبل 10 أيام، حين وجد الأطباء في مستشفى ليدز العام متبرّعاً له.

 

سيعجبك الأسبرين لـ"إنجاب الذكور"!

سير العملية
قام الجراحون أولاً بربط عظام ذراعي المتلقّي بيدي المتبرّع بمساعدة لوحات من التيتانيوم، ثم قاموا بتوصيل العشرات من الأوتار والأعصاب.
وتضمّنت المرحلة التالية ضمّ الأوعية الدموية الدقيقة في اليدين والذراعين، ثمّ الأوردة الأكبر حجماً.
وعندما تمَّ في النهاية إعادة جريان الدورة الدموية في اليدين المزروعتين، قام الجراحون بربط آخر الأوتار والعضلات والأعصاب معاً قبل خياطة الجلد.

يقول كريس، المتلقي لليدين المزروعتين: "لم يكن ليستطيعوا أن يقدموا لي هدية أجمل من هذه". ويشجّع كريس الناس على الإعلان عن رغبتهم في التبرّع بأعضائهم بعد موتهم، وهم أحياء، حتى وإن لم يكن بحوزتهم تلك البطاقة التي تظهر رغبتهم في التبرّع بأعضائهم، والتحدّث مع عائلاتهم حول الموضوع.
وهناك الآن أربعة مرضى آخرين في مستشفى ليدز بانتظار أن تجرى لهم عملية زرع لليدين، بحسب "توب سانتيه".

مواضيع ممكن أن تعجبك

X