اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

استحالة الحمل في البطانة المهاجرة

البطانة المهاجرة هو الاسم الذي يطلق على واحد من الأمراض النسائية الشائعة؛ حيث تعاني منه الكثير من النساء في مرحلة الإنجاب أو ما يسمى مرحلة الخصوبة، وهو من الأمراض المزمنة غير السرطانية. ليس معدياً لأنه غير ناتج عن التهاب جرثومي.

مع البطانة المهاجرة يصعب حدوث الحمل نتيجة للالتصاقات حول المبيض أو الأنابيب الفالوبية بحيث تمنع انطلاق البويضة أو التقاءها بالسائل المنوي، فالحمل لا يحدث نتيجة أسباب كيمائية؛ لوجود مواد تفرزها البطانة المهاجرة تؤدي إلى قتل الحيوانات المنوية أو البويضة الملقحة.

تأخر التشخيص
غالبا ما يتأخر تشخيص المرض لعدة سنوات وذلك:
- لضعف الوعي الصحي عند المصابة؛ حيث إن الشائع هو اعتبار الأوجاع المصاحبة للدورة الشهرية أمراً طبيعياً. ولكن يجب استشارة الطبيب إذا كانت هذه الأوجاع مستجدة، وشديدة لدرجة تضطر الفتاة أو المرأة إلى التغيب عن المدرسة أو الوظيفة، واللجوء إلى الفراش.
- أو أن الطبيب المعالج يتعامل مع الحالة بصورة سطحية، وأن شكوى المريضة مبالغ فيها.

كيف يتم التشخيص؟
التشخيص النهائي يتم بالجراحة، وأخذ عينة للفحص النسيجي في المختبر، فلا يمكن تشخيص المرض 100% عن طريق الأمواج فوق الصوتية أو الأشعة بدون تدخل جراحي، والذي بواسطته يمكن تحديد درجة الحالة: بسيطة أو متوسطة أو شديدة.
تتابع د.كولشان: "أحياناً تكون الأعراض شديدة، بينما تكون الإصابة من النوع البسيط، وغير المنتشر، وأحياناً أخرى تكون الأعراض بسيطة، بينما تكون الإصابة من النوع الشديد المنتشر.


أعراض جانبية للعلاجات
الرغبة في التقيؤ- ألم في الثدي- نزف مهبلي متقطع- تخثر الدم- الجلطة الدماغية أو القلبية (ولكن بنسبة ضئيلة جداً، وتنخفض احتمالات الإصابة عند غير المدخنات).

ثالثاً: العلاج بهرمونات البروجسترون متوفرة بأشكال متعددة
- حبوب عن طريق الفم- حقن البروجسترون عن طريق الزرق العضلي أو الزرع تحت الجلد.
- اللولب الرحمي الهرموني (تحوي هرمون البروجسترون).
تتابع الدكتورة كولشان: "نلجأ إلى استخدام هذا الهرمون إذا كان الألم لا يختفي باستعمال حبوب منع الحمل، أولا يسمح باستخدام الأستروجين لأسباب صحية، أو أن تكون السيدة مدخنة.
ولا ينصح باستخدامها إذا كانت السيدة لا تزال ترغب في حدوث الحمل.

أعراض جانبية للعلاج الهرموني
- ظهور أعراض وقتية مشابهة لأعراض سن اليأس.
- ضعف النسيج العظمي (أو ما يسمى بهشاشة العظام)، إذا استخدم لفترة أكثر من 12 شهراً.
- الهبات الحرارية، وجفاف المهبل، وضعف الرغبة الجنسية، وقلة النوم.


العلاج بالجراحة ويكون للحالات الآتية:
 الألم الشديد وفشل العلاج بالأدوية.
 وجود كتلة في الحوض Endometrioma 4 - 5 سنتمترات لا تستجيب للعلاج الدوائي.