أسرة ومجتمع /خصوصيات

طرق التعامل مع الجارة المتسلِّطة والحشريِّة

إذا تعدى على أسرتك فلا تتردي في الاتصال بالشرطة
الجار الفضولي احذري من تدخله
تجنبي الدخول في شجار
بعض الجيران مزعجون للغاية

«الجار قبل الدار» أحد الأمثلة الشائعة، ويفيد بضرورة الاهتمام باختيار الجار قبل المسكن، فالجار الصالح يجلب السعادة، بينما يجلب الجار الطالح السوء، كما أنه يشكل خطرًا على أسرتك وراحتك، وقد يهدد أيضًا خصوصياتك وسلامة أفراد أسرتك، لذا كان الناس قديمًا بعكس اليوم يقومون باختيار الجار تجنبًا لسوء المعاملة.


وتعاني الكثير من السيدات من تسلط وتدخل جاراتهن في شؤون حياتهن حتى أنهن يراقبن كل تحركاتهن، ويقمن بإبداء آرائهن بصورة متطفلة في شؤون بيوتهن ومنازلهن، وإذا كنت من هؤلاء، يجب عليك وضع حد في معاملاتك:


أنواع الجارات المزعجات
الفضولية:
هي مَن تتدخَّل فيما لا يَعنيها، فتجدينها دائمًا تقوم بسؤالك: لماذا كنت تتشاجرين مع زوجك؟ ومن هؤلاء الذي قاموا بزيارتك أمس؟ وما الذي قمتِ بشرائه من السوق؟ وأشياء من هذا القبيل.
المتنمرة: تعد من أسوأ أنواع الجارات، فهي تسعى دائمًا إلى مضايقتك وتعكير صفو يومك، وقد تلقي القمامة أمام منزلك أو تعمد إلى خلق المشاجرات فيما بينكما.
المتطلبة: من أنواع الجيرة المزعجة، حيث تجدينها دائمًا تقوم بطلب اقتراض أغراضك وعدم إرجاعها مرة أخرى، وكذلك دائمًا تظن أنك يجب أن تكوني في خدمتها على مدار اليوم.


كيفية التعامل معهن
لا تدعي الحرج يسيطر عليك:
إذا كنت تريدين حقًا أن تضعي حدًا لتأثير جارة متسلطة، فيجب أن يكون لديك موقف حازم تجاهها، لذا يجب مواجهتها والتغلب على أي خوف أو خجل من مصارحتها ووضع حدود فاصلة للتعامل بينكما.
خصوصيتك فوق كل اعتبار: عندما تشعرين بأنك ضحية جارة تتدخل في أدق تفاصيل حياتك، مما يجعلك تفقدين الأمان، فعليك حماية أسرتك، فبعض النساء خسرن أزواجهن نتيجة تدخل جاراتهن الفضوليات، لذلك في المرة القادمة التي تحاول جارتك التحدث في خصوصياتك أخبريها بأنه لا يحق لها ذلك، وأن الأمر يزعجك.
إبلاغ الجهات الأمنية: قد تظنين أن الأمر مبالغ فيه، ولكن في حال تعدي جارتك على منزلك بأي شكل من الأشكال أو اقتحامه أو التسبب في أضرار مادية أو إصابات لك ولأسرتك، فعليك التفكير مليًا في التحدث لممثل الشرطة في منطقتك وأخذ تعهد بعدم الاقتراب.


متى تفكرين بالانتقال؟
عندما تستنفذين كل الحيل الممكنة التي من شأنها التعامل مع الأمر، وترين أنها لا تجدي نفعًا، فهنا عليك التفكير بجدية في الانتقال إلى منزل آخر، ولكن هذه المرة قومي باختيار الجارة المناسبة حتى لا تقعي في الخطأ مرتين.
كيف تقومين باختيار الجارة المناسبة؟
قد يكون الأمر معقدًا، فكيف لك أن تعلمي ماهية هذه الجارة؟


إليك بعض الخطوات التي تساعدك على ذلك:
1- قومي بسؤال حارس العقار عن تصرفات جيرانك.
2- قومي بزيارتهم مسبقًا كنوع من التعارف المبدئي.
3- إذا كانت جارتك تعلم كثيرًا عن الجيران الآخرين فهي فضولية.
4- إذا استقبلتك بصورة غير مريحة فهي غير ودودة.
5- قومي بزيارة أكثر من جارة كنوع من جمع المعلومات.
6- قومي بسؤال البائعين المجاورين عن السكان.


البشر هم كائنات اجتماعية يعيشون في المجتمعات المحلية بالمناطق ذات الكثافة السكانية العالية، ومع ذلك علينا أن نكون دائمًا قادرين على اختيار الجار الذي نعيش بالقرب منه سواء كنت تعيشين في شقة مدينة أو منزل كبير في البلاد، ربما تجدين إحدى الجارات تنتهك خصوصيتك، والشيء المهم هو التعامل مع الوضع في أسرع وقت ممكن وبتهذيب.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X