أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

دراسة علمية حديثة تؤكد عدم فائدة فيتامين "د" للعظام

فيتامين-د
فيتامين د

في بحث طبي غير متوقع، أكدت دراسة علمية حديثة أن تناول فيتامين "د"، لا يُحسّن كثافة العظام لدى البالغين، كما أنه لا يمنع الكسور والسقوط على عكس ماهو معروف.

وبحسب دورية "لانست" لأمراض السكري والغدد الصماء، اكتشف الباحثون أن تناول الفيتامين لم يُحقق أي فائدة للعظام، وذلك بعد جمع العلماء لبيانات من 81 تجربة.

كما كشفت الدكتورة أليسون أفينيل وهي أحد المشاركين في الدراسة العلمية، أنه لا يوجد سبب كاف يدعو البالغين لتناول مكملات فيتامين (د)، للوقاية من الكسور باستثناء الأشخاص في المجموعات المُعرضة لخطر كبير مثل أولئك الذين لا يتعرضون لأشعة الشمس.

وأوضحت أفينيل أن الباحثين لم يحسبوا متوسط أعمار المشاركين في التجارب التي تمت إقامتها، لكن أغلب المشاركين في التجارب كانوا في الخامسة والستين أو أكبر.

وانتهت نتائج البحث، أن فيتامين (د) ليس له أي تأثير على عدد الكسور أو مرات السقوط، كما لم تشكل جرعة الفيتامين أي فارق ولا يبدو أن تناول الفيتامين زاد من كثافة العظام، في حين اختلفت الفترة الزمنية لتناول الفيتامين بين المشاركين في التجارب، حيث تراوحت بين 4 أسابيع إلى مدة أطول تصل إلى 5 سنوات.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X