أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

حاولت إنقاذ ابنتها أثناء انهيار العقار فماتت في حضنها!

انهيار عقار

حاولت سيدة أربعينية إنقاذ طفلتها أثناء انهيار العقار، ودخلت الأم إلى غرفة نوم ابنتها واحتضنتها لكنهما لفظا أنفاسهما في الحال داخل مسكنهما في محرم بك، في محافظة الإسكندرية.
مشهد موثر رصدته فرق قوات الدفاع المدني، أثناء رفع الركام للبحث عن مفقودين أسفل الأنقاض، وفوجئت القوات بالعثور على جثة الأم وابنتها، وشوهدت الأم وهي تحتضن ابنتها وهما جثتان هامدتان.
وقررت النيابة العامة تشكيل لجنة فنية من المحافظة لمعاينة العقار وإعداد تقرير بأسباب سقوطه وموافاة النيابة بنتائجه، وصرحت بدفن جثتي الأم وابنتها.
وانتقلت قوات الدفاع المدني بعد أن تلقى قسم شرطة محرم بك بلاغا يفيد انهيار أسقف بالعقار رقم 121 شارع قناة السويس، أمام شركة مياه الشرب بمحرم بك، ووجود متوفيين، ودفعت وقوات الحماية المدنية بمعداتها ومسؤولي حي وسط الإسكندرية إلى موقع الحادث، وتبين من المعاينة أن العقار مكون من طابق أرضي و5 طوابق علوية، وانهيار سقف حجرة بالطابق الخامس على شخصين ما أدى إلى مصرعهما.
ومن جانبها، قالت بهية عبد الفتاح، رئيس حي وسط الإسكندرية، إن الحادث أسفر عن مصرع كل من "منى فؤاد محمد"، 35 عاما، وابنتها "شهد أحمد صديق"، 10 سنوات.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X