اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

محكمة أردنية تقضي بإعدام مصاب بالـ «إيدز» اغتصب طفلته لـ39 مرة

اغتصب طفلته 39 مرة
الإعدام شنقاً لخمسيني اغتصب ابنته 39 مرة
رغم معرفته أنه مصاب بالإيدز
حكم عليه بالإعدام شنقا حتى الموت
4 صور

أصدرت محكمة الجنایات الكبرى في العاصمة الأردنية عمان، خلال الأيام القليلة الماضية، حكماً بـالإعدام «شنقــاً حتى الموت»، بحق مواطن في العقد الخامس من عمره، وذلك جراء قيامه باغتصاب ابنته عشرات المرات وھو مصاب بمرض الـ«إیـــدز»، كما أنه يعلم بإصابته بهذا المرض، وذلك وفقاً لعدد من وسائل الإعلام المحلية في الأردن.
وبحسب ما نشرته صحيفة «الغـــد» عبر موقعها الإلكتروني، فإن المتهم كان قد أدين بجنایة الاغتصاب المكررة لـ39 مرة، وكان ذلك خلال جلسة عقدتها ھیئة محكمة الجنایات الكبرى في العاصمة عمّان، برئاسة القاضي فوزي النھار، وعضویة كل من القاضیین عبد الرحیم الحسبان ولؤي عبیدات في الأسبوع الماضي؛ حيث صدر قرار ھیئة الدفاع بتنفیذ أشد العقوبة بحق الوالد وھو الإعدام شنقاً حتى الموت.
وفي التفاصيل، ذكرت الصحيفة الأردنية، أن وقائع هذه القضية تتلخص بأن المتهم وهو والد الفتاة، وهو رجل خمسيني مصاب بمرض الـ«إیــدز» منذ العام 1990، كما أنه على علم تامٍّ بمرضه، كان قد بدأ التحرش بابنته المجني عليها، وهي فتاة من موالید العام 2000، وهي لم تتجاوز من العمر بعد الـ13 عاماً، وكان ذلك خلال العام 2010. وتطور الأمر مع المتهم، حتى قام بالاعتداء علیھا و«فضّ بكارتھا» بعد ذلك.
وبحسب وسائل الإعلام الأردنية، أقدم الوالد عقب فضه لبكارة ابنته، على اغتصابها ومعاشرتھا على مدى أیام مختلفة «معاشرة الأزواج»، حيث إنه قام بفعل ذلك الأمر لـ39 مرة، وكما أنه قام بمداعبتھا لـ10 مرات على الأقل. وعقب كل ذلك، استجمعت الطفلة قواها وتخلصت من خوفها، وقامت بإخبار والدتھا؛ حیث قامت الأخيرة بتقدیم شكوى للأجھزة المختصة في المملكة الأردنية، وبعد إجراء الفحوصات الطبیة اللازمة، تم تأكيد اعتداء الوالد على طفلته القاصر ونقل مرض الـ«إیــدز» لھا.