أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

المملكة في المرتبة الثانية بعدد ساعات النوم

المملكة في المرتبة الثانية
الحرص على الحصول على ساعات نوم كافية

يعود النوم الجيد على صحة الإنسان بالنتائج الإيجابية، ويجنبه الكثير من المخاصر الصحية والنفسية، إلا أنّ البعض يستهين بأهمية الحصول على ساعات نوم كافية، وفي آخر استطلاع أجرته شركة "أبسوس آند موري" للأبحاث والدراسات أوضح أنّ السعوديين البالغين يأتون في المركز الثاني عالميًّا بعد الهند بين 27 دولة شملتها الدراسة من حيث حصولهم على عدد ساعات نوم كافية بنسبة 61% من عينة الدراسة.

وكان متخصصون قد اختلفوا في علاج اضطرابات النوم مع هذه النتائج، إذ أكدوا أنّ الواقع يشير إلى عدم حصول الأغلبية على ساعات نوم كافية، بحسب مكة.

بدوره وضح كل من استشاري الأمراض الصدرية والباطنية واضطرابات النوم الدكتور صالح الدماس، واستشاري اضطرابات النوم والأستاذ بكلية الطب بجامعة الملك سعود أحمد باهمام بأنهما لا يتفقان مع النتائج التي توصلت لها الدراسة، والتي ربما لم تجر على عينة عشوائية يمكن الركون لنتائجها، إذ إنّ الواقع يشير لكون أغلب السعوديين لا يحصلون على ساعات نوم كافية، ولا سيما الطلاب والموظفين.

وأضاف كل من "الدماس" و"باهمام" أنّ غالبية السعوديين يسهرون إلى وقت متأخر ويستيقظون باكرًا للمدارس والجامعات والأعمال، مشيرين إلى أنّ المتقاعدين يحصلون على نوم كافٍ أفضل من غيرهم، وبحسب الدراسات يؤثر النوم كثيرًا في الإنتاجية ونسب الإنجاز، ولاسيما إذا كانوا أطفالًا ومراهقين في مرحلة نمو، لحاجتهم لنوم كاف لتعمل هرمونات النمو بشكل أفضل، وأيضًا لترسيخ المعلومات الحاصلين عليها دراسيًّا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X