صحة ورشاقة /الصحة العامة

آلام الرأس : 4 حلول فعّالة لتهدئة الصداع

آلام الرأس: جرّبي بعض الحلول العلاجية الطبيعية
فكري باستعمال زيت النعناع العطري لـ آلام الرأس

إذا كانت آلام الرأس التي تعانينها غير نابضة، وتضغط على خوذة الرأس، فعلى الأرجح أنه صداع التوتر. وبالإضافة إلى المسكنات من نوع الباراسيتامول والإيبوبروفين، فإنّ المعالجة اليدوية لتقويم العظام، أو الوخز بالإبر، أو الزيوت الأساسية ،يمكنها أيضًا أن تعالج هذا الصداع.

1. زيت النعناع العطري الأساسي ضد آلام الرأس
النعناع أو المنثول معروف بتأثيره المنشّط والمحفّز، وأيضًا المسكّن والمهدّىء.
كيف يُستخدم؟ يوضع مباشرة على الجلد، فهذا الزيت العطري الأساسي له تأثير منعش على الصداع، كما أنه مسكّن فعّال. ويمكن تدليك الجبهة والصدغين وشحمتي الأذن تدليكًا خفيفًا باستخدام 2 غرام من زيت النعناع مخففًا مع 125 ملغم من زيت البندق. كما يمكن مزج زيت النعناع مع زيت الريحان العطري الأساسي والذي له تأثير قوي ضدّ التشنجات.
محاذير: احذري من استخدام زيت النعناع العطري الأساسي النقي! يجب تخفيفه بزيت اللوز الحلو أو زيت البندق. ولا تُنصح النساء الحوامل والمرضعات باستخدام زيت النعناع العطري الأساسي.

 

 

 

2. المعالجة اليدوية بتقويم العظام لإعادة التوازن إلى مخطط الجسم
الهدف هو إزالة التوتر العضلي عن الرقبة لمعالجة ألم الرأس الذي يضغط على الصدغين والجبين.
يتمّ الاعتناء بالمريض كاملًا، ويتمّ فحص الجسم من القدمين إلى الحوض ثم الجمجمة. ثمَّ يقوم اختصاصي تقويم العظام بتطبيق المعالجة بهدف إعادة الاسترخاء إلى الأنسجة، واستعادة القدرة على الحركة بين عظام الجمجمة، والتي تنخفض في حالات التوتر. والمثال على هذا التمرين كالتالي: توضع اليد على الجبهة، واليد الأخرى عند قاعدة الجمجمة من الأسفل، ومن ثم الضغط باليد والتدليك بالإبهام لتخفيف توتر الأنسجة. وثمة ضرورة لإجراء من جلسة واحدة إلى ثلاث جلسات.
محاذير: في بعض الأحيان يكون من الضروري إجراء فحص شعاعي قبل تطبيق العلاج.

 

 

 

3. البابونج الروماني أو الأقحوان بسبب تأثيره المضادّ للتشنج
البابونج هو نبتة عطرية علاجية تُستخدم على نطاق واسع ضدّ الصداع بسبب خصائصها المضادّة للتشنجات والالتهابات. وبسبب مركب سيسكويتربين لاكتون الذي تحتويه، فإنَّ هذه النبتة تخفف الاضطرابات العصبية ومشاكل الدورة الدموية في الدماغ والتي تسبب بدورها صداع التوتر.
كيف يستعمل؟ على شكل كبسولات بمعدل من 2 إلى 4 كبسولات (400 ملغم) في اليوم ( الحد الأقصى 6 كبسولات في اليوم)، وهذا من شأنه أن يخفف الصداع. وإذا كان الصداع مزمنًا كبسولتين مرتين في اليوم لمدة شهر إلى شهرين. وإذا ظهرت علامات ذات صلة بالكبد يوصى بأخذ chelidonium majus . وفي حالات الإجهاد والتوتر يفضل استعمال حشيشة الهر وبلسم الليمون والمليسة.
محاذير: لا تُنصح المرأة الحامل أو المرضعة بهذه العلاجات.

 

 

4. الوخز بالإبر لاسترخاء النظام العصبي
في الطب الصيني، سبب التوترات هو عدم التوازن بين الين واليانغ، وهما مبدآن يشبهان نظامي التعاطف وشبيه الودي في النظام العصبي . وفي حالة صداع التوتر، فإنَّ أيّ إجراء يتم على نظام شبيه الودي في النظام العصبي، من شأنه أن يعيد التوازن بين الرأس وأسفل الجسم.
يجب إجراء فحص بالنبض لإثبات التشخيص. والهدف هو خفض مستوى اليانغ في الرأس. يتمُّ غرز الإبر حول الجمجمة وأسفل مؤخرة الرأس وخلف الأذن. وبعد 30 دقيقة تسقط الإبر، الأمر الذي يعكس إطلاق اليانغ للتوترات وعودة دوران الطاقة في الجسم. يقتضي الأمر من جلسة إلى 3 جلسات.
محاذير: تأكد من أن اختصاصي وخز الإبر هو مرخص ومسجل في المجلس الطبي.

العوامل التي تسبب آلام الرأس هذه في الغالب، هي التعب والقلق والإجهاد والتوتر الذي تعانينه على الصعيد الشخصي، أو على صعيد العمل. وفي هذه الحالة يجب تفادي المنبّهات مثل المشروبات الكحولية المحرّمة والقهوة والتدخين، واتّباع نظام غذائي متوازن وممارسة النشاط البدني المنتظم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X