أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

أرقام مخيفة.. إلى حد الفوبيا!

الرقم ٩
الرقم ٣٩
الرقم ١٣
الرقم ١٧
الرقم ٤

قد تسبب الأرقام خوفاً لدى بعض الأشخاص فيما يخص عمرهم أو وزنهم، فكلما زاد عمر الإنسان زاد تحفظه عن عمره، خاصةً الإناث، حتى أن هناك مقولة متداولة بين المجتمعات العربية، لا تسأل الأنثى عن عمرها ولا وزنها، ولكن في الواقع أن هناك أرقاماً بسيطة ولكنها مخيفة وتسبب «فوبيا» ليس فقط لشخص وإنما لدول وشعوب بأكملها.
«سيدتي» تعرفكم في إلى هذه الأرقام وما سبب الخوف منها أو التشاؤم، في السطور التالية:
الرقم ٤
يتشاءم الصينيون من رقم ٤ لأن نطقه يشبه نطق كلمة «الموت»، حتى أن بعض ساكني البنايات يتجنبون الطابق الرابع ويرفضون السكن داخله واعتباره رقماً منحوساً.
الرقم ٩
يشبه نطق رقم ٩ في اليابان نطق كلمة «التعذيب أو المعاناة».
الرقم ١٣
يخاف الأميركيون من رقم ١٣ وتزيد نسبة خوفهم من هذا الرقم إذا صادف يوم الجمعة، ففي معتقدهم أن حواء أعطت آدم التفاحة في هذا اليوم، وأيضًا قتل قابيل أخاه فيه.
الرقم ١٧
يتشاءم الإيطاليون من الرقم ١٧، بسبب أن مقلوب هذا الرقم يشير أو يدل على نهاية الحياة، كما أن لديهم فوبيا مشابهة للأمريكيين أي إذا صادف هذا التاريخ ليوم الجمعة، ظانين أنها ستكون نهاية الحياة.
الرقم ٣٩
يعتبر هذا الرقم في أفغانستان مخيفاً؛ والسبب هو أن نطق هذا الرقم «بورتا كاو» والتي تعني حرفياً بقرة ميتة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X