أسرة ومجتمع /فعاليات ومناسبات

جسر الملك فهد يحتفي بأبناء الشهداء والأيتام في البحرين

مع الأسر
المحيسن يتابع الأطفال
التكريم
مع المدعوين
الحضور
صورة جماعية
المهندس المحيسن
جانب من الحفل
توزيع الهدايا على الأيتام
انطلاقاً من حرص واهتمام المؤسسة العامة لجسر الملك فهد على تفعيل دور المسؤولية الاجتماعية تجاه الأطياف المختلفة بالمجتمع، استضافت المؤسسة حشداً من أبناء شهداء الواجب والأيتام بالبحرين خلال حفل إفطار شاركت فيه المؤسسة الخيرية الملكية ووزارة العمل وجمعية السنابل لرعاية الأيتام، وحضره الشيخ راشد بن عبد الله آل خليفة، والعقيد الشيخ علي بن عبد الرحمن آل خليفة، والأمين العام للملكية الخيرية مصطفى السيد، وخالد بن إسحاق الكوهجي الوكيل المساعد لتنمية المجتمع بوزارة العمل، وعدد كبير من المسؤولين والإعلاميين وعدد من مسؤولي المؤسسة.
تضمن حفل الإفطار تقديم عرض مرئي عن جسر الملك فهد، وأهم الإنجازات المتحققة والدور الذي يقوم به الجسر اجتماعياً واقتصادياً لربط البلدين الشقيقين، بعدها كرمت المؤسسة المُحْتَفَى بهم بتقديم هدايا تشجيعية لهم.
وأوضح المدير التنفيذي المكلف للمؤسسة العامة لجسر الملك فهد المهندس عماد المحيسن: أن المؤسسة ستأخذ زمام المبادرة في تفعيل الكثير من المبادرات الاجتماعية والإنسانية داخل منظومة الجسر وخارجه؛ تماشياً مع قيمها الأساسية، وبدعم من مجلس إدارتها، حيث تم توقيع عدد من الاتفاقيات والشراكات مع بعض الجهات المهتمة بالمسؤولية الاجتماعية.. وتابع: نستمر في تفعيل الكثير من المبادرات الاستباقية كتقديم خصومات خاصة لذوي الاحتياجات الخاصة في رسوم العبور، وتحديد مسارات خاصة بهم، وتقديم خدمة المساعدة على الطريق المجانية للمسافرين وتفعيل بعض الفعاليات الاجتماعية المشتركة والاستمرار في مشروع إفطار الصائمين في السعودية والبحرين.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X