أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

213 أسرة سعودية تتملَّك يوميًّا منازل بدعم من «سكني»

ذكرت مصادر إعلامية سعودية، أن هذه الخطوة الكبيرة تأتي بعد توفير البرنامج خياراتٍ سكنية وحلولاً تمويلية لأكثر من 157 ألف أسرة في عام 2018

تهدف "الرؤية السعودية 2030" إلى معالجة مشكلة نقص المساكن المتاحة للمواطنين، والعمل على تملُّكهم منازل خاصة بهم ليشعروا بالاستقرار، ويقدموا أفضل ما لديهم لوطنهم.


وفي هذا الإطار، كشفت وزارة الإسكان، أن إجمالي الأسر التي سكنت في منازلها الجديدة منذ بداية 2019 حتى نهاية أغسطس الماضي، بلغ 51844 أسرة، بمتوسط 213 أسرة، استفادت يومياً من مبادرة المساكن الجاهزة.


في حين، بلغ إجمالي الأسر المستفيدة من الخيارات السكنية، والحلول التمويلية التي قدمها برنامج "سكني" خلال الفترة نفسها 130.842 أسرة، بمتوسط عدد مستفيدين 538 أسرة يومياً.


وذكرت مصادر إعلامية سعودية، أن هذه الخطوة الكبيرة تأتي بعد توفير البرنامج خياراتٍ سكنية وحلولاً تمويلية لأكثر من 157 ألف أسرة في عام 2018.


وخلال أغسطس الماضي، استفادت 21.705 أسر سعودية من الخيارات السكنية والحلول التمويلية، فيما تمكَّنت 5656 أسرة من السكن في منازلها فعلياً.


وتعاني السعودية، التي يبلغ عدد سكانها نحو 32 مليوناً، من أزمة إسكان كبيرة، وتوفير المساكن بأسعار مناسبة للمواطنين البالغ عددهم نحو 21 مليوناً، من بينهم نسبة كبيرة من الشباب، وهي إحدى أكبر المشكلات الاجتماعية والاقتصادية التي تواجهها البلاد التي تعد أكبر مصدِّر للنفط الخام في العالم.


وتهدف "الرؤية السعودية 2030" إلى معالجة مشكلة النقص في المساكن، وزيادة نسبة تملك المساكن من قِبل السعوديين بواقع 5% على الأقل لتصل إلى 52% بحلول العام 2020 من 47% حالياً.


وعلى مدى السنوات الأخيرة، أنفقت الحكومة عشرات المليارات من الدولارات لحل مشكلة الإسكان، لكنَّ البيروقراطية، وصعوبة الحصول على الأراضي اللازمة للمشاريع، حالا دون توفير القدر الكافي من الوحدات السكنية في السوق.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X