أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مكملات غذائية مغشوشة تتسبب في مقتل مدرب كمال أجسام

جيم
جيم
الكابتن
جيم

مكملات غذائية قيمتها 5 آلاف جنيه، كانت سبباً في مقتل مدرب كمال أجسام شاب في منطقة العمرانية بمحافظة الجيزة، وتبين من تحقيقات النيابة أن مشادة كلامية نشبت بين والد شاب ومالك صالة ألعاب رياضية «جيم» يدعى «إسماعيل التركي»، خلال مكالمة هاتفية مهدت لحدوث الجريمة.

أفادت تحقيقات النيابة العامة، أن مدرب كمال الأجسام الملقب بـ«الكابتن» استعان بأشقائه الثلاثة وتوجهوا إلى منزل الشاب، ونشبت مشاجرة بينهم، اعتدى كل منهم على الآخر بالضرب، وأشهر مالك «الجيم» سلاحاً أبيض (مطواة) لإرهاب الشاب، الذي تمكن من خطف المطواة من يده وسدد له طعنة نافذة في صدره، لفظ على أثرها أنفاسه الأخيرة، وأصاب شقيقيه بإصابات مؤثرة.

وقررت النيابة حبس المتهم على ذمة التحقيقات بتهمة القتل العمد، وبسؤاله اعترف بجريمته، بحجة أنه كان يدافع عن نفسه بعد أن حضر المجني عليه بصحبة شقيقيه إلى منزله، وحاولوا الاعتداء عليه بالضرب، قال المتهم: «دخلوا علينا في المنطقة دخلة بلطجية زي اللي حصل في فيلم ولاد رزق».

وعبر جيران المجني عليه عن حزنهم على رحيله؛ إذ قال «صاحب محل أحذية»: إن «إسماعيل التركي» كان شاباً متديناً وبيصلي كل الصلوات هو وإخوته، متربيين في المنطقة، وعمرنا ما سمعنا أنهم بيعملوا مشاكل ودائماً واقفين مع الناس في الحق، وتشاجر هو وشقيقه الأكبر «جمعة»، مع شاب، لكن محدش يعرف السبب إيه.

وشرح عامل في ورشة موبيليات تفاصيل الحادث بقوله: «الخناقة حدثت في شارع سيد عبدالله بسبب بودرة باعها شقيق القتيل لشاب على أنها منتج أمريكي، ولما اكتشف أنها مصري، رفض يدفع له باقي الفلوس واتخانقوا في الشارع، والشاب ضرب إسماعيل بمطواة موته وأصاب أخويه جمعة وسيد».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X