بلس /أخبار

خادمة تحاول قتل فتاة ووالدتها في السعودية

اعترفت خادمة خادمة إثيوبية في العقد الثاني من عمرها ، خلال التحقيقات، أنها حاولت قتل فتاة في الثانية عشرة من عمرها ووالدتها بمدينة ينبع السعودية ، مؤكدة انها أرادت الاعتداء على الفتاة فقط ولم تكن تنوي الاعتداء على والدتها، لكن محاولة الأم إنقاذ ابنتها دفعها للتهجم عليها ومحاولة قتلها بالسكين.
وفي التفاصيل فقد طعنت الخادمة الطفلة بالسكين في رقبتها وذقنها ويديها ، ثم بادرت إلى مهاجمة والدة الطفلة التي استيقظت - بحسب ما ذكرت صحيفة "عكاظ" السعودية - على بكاء ابنتها وحاولت إنقاذها لتهاجمها بالسكين وتطعنها ثلاث مرات في الأذن والخد الأيسر وذلك لأسباب غير معروفة .
وقال الطبيب المعالج إن العناية الإلهية هي التي أنقذت الطفلة ولو أن الطعنة التي أصابت رقبتها اخترقت الوريد لأجهزت على الطفلة فورا.
كما أكدت الكشوفات الطبية أن الخادمة لا تعاني من أي مشاكل عقلية أو اضطرابات نفسية سابقة دفعتها لارتكاب الجريمة.
وسيتم تحويل الخادمة الافريقية، خلال الأيام المقبلة، إلى المحكمة الشرعية بينبع بعد إكمال التحقيقات معها في هيئة التحقيق والادعاء العام.
يذكر انها ليست الجريمة الأولى في المنطقة،حيث توجد بسجن ينبع خادمتان، الأولى ارتكبت جريمة قتل الطفلة "تالا الشهري"، التي هزت المجتمع السعودي وتفاعل معها عبر مواقع التواصل الاجتماعي. والثانية طعنت فتاة تبلغ من العمر 15 سنة وهي نائمة في فراشها. وعند تدخل والدتها، قامت بالتهجم عليها لتتعرض هي الأخرى لطعنات اثناء محاولتها لإنقاذ ابنتها.
 

X