أزياء /إتجاهات

الجلباب الفضفاض والتونيك لراحتك هذا الصيف

تشكّل الثقة بالنفس لدى المحجبة أهم عنصر للراحة النفسية، وهو الأمر الذي يمكنك الحصول عليه، عندما تكون كل أزيائك مريحة وأنيقة في الوقت ذاته، فتبدين متألّقة بأسلوب متميّز وخاص لا ينافسك فيه أحد. وقد سعينا إلى تغيير الفكرة السائدة لدى البعض بأن الملابس المريحة هي فقط: «تي شيرت» وبنطلون جينز وحذاء رياضي، فهناك أزياء أخرى لا تقلّ عنها عملية وراحة، لكن أكثر أناقة. فلنتعرّف عليها في ما يلي:

يعتبر مصمم أزياء المحجبات أحمد بسيوني صاحب محلات «سكارفا» أن مجموعة التصاميم الصيفية التي لاقت قبولاً لدى المحجبة لصيف 2010 هي:

الجلابية الفضفاضة، المصنوعة من قماش الساتان الحريري والمربوطة بحزام من القماش بلون يتناسب معها، مع إمكانية إضافة اكسسوارات فضية، وربطات رأس من قماش الجلابية نفسه وصندل أو حذاء باليرينا.

الفستان السادة ذو الكم المفتوح حتى المعصم، الذي يتمّ ارتداؤه فوق قميص من قماش الساتان الحريري، ولكسر اللون الموحّد يتمّ الإعتماد على قصة الدرابيه الجانبية. أما الاكسسوارات، فتأخذ شكل عقد من القماش المشغول على طريقة التريكو يوضع حول الرقبة و تستخدم معه حقيبة جلدية؛ مما يجعل هذا المظهر من نوع السهل الممتنع. يمكن تنسيق هذه الطلّة مع وشاح للرأس و نظارات شمسية بعدسات سوداء.

الفستان الطويل المزيّن بالكشاكش من الأعلى إلى الأسفل، بسيط ويناسب المرأة العملية، وهو من قماش الليكرا، يتمّ تنسيقه مع  حقيبة تتناسب مع طرازه.

التونيك المقفول من الوسط، والمفتوح من الأسفل، يوحي بأنه سروال من قماش الساتان المكسّر المستوحى من التصاميم الرياضية، فهو يتّسم بالإتساع من الأعلى، ليضيق من الأسفل عند الكاحل. ويتّسم هذا الزي عادة بخامته الخفيفة والإنسيابية.

السالوبيت السروال المربوط من الوسط بقصد التنويع، مع إضافة عقدة في طرف الطرحة وعقد من القماش المضفر حول الرقبة.

وينصح المصمم بسيوني المحجبة بأن تركّز في أزيائها الصيفية على الفساتين الطويلة التي تكاد تلامس الأرض وأن تختارها بلون أحادي بسيط وبتطريزات خفيفة، وأن تزدحم الطرح بالنقوش الصاخبة، مع إضافة اكسسوارات فضية أو ذهبية سواء كانت قلادات أو أساور متعدّدة. كما يمكنك ارتداؤها مع حزام عريض وصندل بسيط مرصّع بأحجار سواروفسكي، أو حقيبة يد كبيرة تتّسع لكل أغراضك، ونظارات شمسية كبيرة.

 

نصائح لأناقتك:

- أن تكوني فتاة محجبة لا يعني أنه عليك الإستغناء عن كل معالم الموضة والإبتعاد عنها، وأن تعتبري نفسك في دائرة أخرى بعيدة عن دائرة الأنوثة، بل يمكنك أن تتبعي صيحات الموضة على اختلاف أنواعها، وأنت بالذات سوف تتمتّعين بموضة إضافية ألا وهي موضة الوشاح والمناديل (غطاء الرأس). إذاً، يمكن لملابس المحجبة أن تكون ملابس عصرية مع المحافظة على الحشمة المطلوبة.

- يمكن للمحجبة تقريباً ارتداء كل أنواع الملابس، من البنطلون إلى التنورة إلى الفستان إلى التونيك إلى القميص وغيرها. كما يمكنها أن تختار البنطال الواسع دون أن يكون فضفاضاً بشكل مبالغ فيه، ويمكنها أن تأخذ بالإعتبار أنه لو كان ضيّقاً قليلاً فهذا لن يظهر عندما ترتدي التونيك الطويلة فوقه. ويمكنك التنويع من خلال الألوان وأنواع الأقمشة، كما يمكنك ارتداء الجينز كونه مريحاً دائماً ومناسباً للسفر لما يتمتّع به من راحة وحرية في الحركة أثناء ارتدائه، كما أن للجينز ميزة هامة وهو أنه يتماشى مع جميع الألوان، وغالباً ما يكون مناسباً لمختلف المناسبات أيضاً.

- التونيك وهي البلوزة الطويلة، من القطع المواكبة للموضة في معظم مواسم السنة سواء للمحجبات أو لغير المحجبات، وهي تختلف بتصاميمها وأشكالها وألوانها لتوفّر خيارات متعدّدة. ورغم أن فكرة التونيك تقريباً واحدة، إلا أن لكل تونيك بألوانها وتصاميمها المختلفة طابعها الخاص بها، وتمثّل الأناقة والأنوثة في الوقت نفسه.

- التنورة من القطع المفضّلة لدى المرأة المحجبة، وهي من أكثر الملابس أنثوية. فالتنانير الطويلة المزركشة التي يتمّ ارتداؤها مع بلوزة مناسبة وحذاء ناعم ذي كعب متوسط أو حتى كعب يلامس الأرض تجعل المحجبة فتاة أنيقة ومتجدّدة في لباسها.

- من المفضّل ألا تختاري الملابس العارية، وترتدي تحتها ملابس ذات أكمام طويلة، فمنظرها مزعج، ولماذا تفعلين ذلك وهناك ملابس رائعة ذات تصاميم مميّزة وبأكمام طويلة جاهزة لترتديها؟ بعض الموديلات تكون مصممة على هذا الأساس، وفي هذه الحالة تصبح مقبولة أكثر.

- لا تبالغي في وضع الماكياج والتبرّج... فالماكياج الهادئ والمتّزن يضفي جمالاً وبراءة أكثر بكثير من الألوان الصارخة والكثيفة.

- حاولي ألا تشدّي غطاء الرأس حول وجهك، مما يجعل خدودك منتفخة.

- إعرفي طبيعة وتفاصيل جسمك، لكي تتحاشي ارتداء ملابس تظهر عيوبه، وبالتالي يمكن أن تقلّل من احترام حجابك. تذكّري دائماً أن تحترمي حجابك وألا تبالغي بأي شيء تلبسينه.

- جرّبي دائماً أن تكوني معتدلة، ولا تتبعي نظام لفت الأنظار عبر الألوان الصارخة والتصاميم الفائقة الغرابة والمزركشة بطريقة مجنونة، فالحجاب في النهاية هو أن تحترمي جسمك ونفسك.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X