سيدتي وطفلك /صحة وتغذية

كيف أعالج طفلي من الحمى والرشح؟

هي فترة الانتقال بين فصول السنة المختلفة حيث يصاب الأطفال فيها بهذين المرضين، وفيها يرفضون تناول الكميات الكافية من الطعام والشراب الأمر الذي يصيبهم بالضعف والجفاف.
اختصاصية طب الأطفال الدكتورة عبير إبراهيم رزق تطلعك على طرق إمداد الطفل المريض بالغذاء المناسب.

1- الحمى
هي ارتفاع في درجة حرارة جسم الطفل فوق الحد الطبيعي لها، ربما لالتهاب اللوزتين، أو الجيوب الأنفية، أو الأذن الوسطى.


- ما يمكنك عمله:
 مديه بالكثير من السوائل كالماء وعصائر الفاكهة المخففة بالماء.
لا تجبريه على تناول الأطعمة الصلبة.
 قدمي له جرعة يومية من فيتامين «C» المتوفر في الليمون والجوافة؛ لتقوية مناعته.
 اجعليه يرتدي ملابس خفيفة، مع جعل درجة حرارة الغرفة معتدلة.


2- ألم الحلق
يحدث في حالات نزلات البرد والأنفلونزا، كما أن ألم الحلق يمكن أن ينشأ نتيجة تعرض الطفل لمهيجات من البيئة والمشروبات شديدة السخونة، أو الصراخ والبكاء بصوت عالٍ.


- ما يمكنك عمله:
قدمي له الأطعمة اللينة والمفيدة غذائياً، والتي تقوي مناعته.
حمسيه على عمل غرغرة بالماء والملح 3 مرات في اليوم إلى أن يزول الألم. في حال استمرار الألم لأكثر من 48 ساعة ينصح باستشارة الطبيب المختص لوصف المضاد الحيوي المناسب لمرحلته العمرية.
 قدمي لطفلك عصائر التفاح والبرتقال والليمون الطازجة المعدة في المنزل؛ لاحتوائها على كمية هائلة من فيتامين «ج» المقوي لجهاز المناعة، كما تساعد العصائر على مدّه باحتياجاته من الطاقة اللازمة له، دون التقيد بتناول الأطعمة الصلبة التي تحدث ألما ناتجا عن صعوبة في البلع.
 أعدي له خلطة من شاي الزنجبيل بالعسل والليمون؛ لتلطيف بطانة حلقه، وذلك بإضافة 3 ملاعق من عصير الليمون الطازج إلى كوب من الماء المغلي مع إضافة ملعقة صغيرة من الزنجبيل الطازج والعسل الطبيعي؛ للحصول على أكبر فائدة صحية تكسب جهاز المناعة القدرة على مقاومة الفيروسات الضارة.


3- الرشح وسيلان الأنف:
يمكن أن يتعرض الطفل للرشح أكثر من خمس مرات في السنة الواحدة. يأخذ الرشح عدة صور منها العطس، سيلان الأنف، كثرة الدمع والسعال، تقلب المزاج واضطراب النوم، الصداع، مع وجود ارتفاع بسيط في درجة الحرارة، وفي هذه الحالة مديه بالكثير من السوائل مع عدم إجباره على تناول الطعام لمعاناته من صعوبة من التنفس تمنعه من تناوله أو تذوقه بشكل جيد، مع أهمية فيتامين «C» في العلاج والذي ينصح بأن يؤخذ على شكل فوار يؤخذ عن طريق الفم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X