جمال /عناية بالبشرة

حقنة بلازما الدّم الأحدث في عالم تجميل البشرة

دخلت مؤخّراً عالم التجميل حقنة ثوريّة جديدة، تُعرف باسم حقنة بلازما الدم، أو الصّفائح الدمويّة. وثورتها الجديدة هي أنّها من دم المريض، أي الشّخص الذي ينوي الخضوع لعمليّة تأهيل للبشرة والتخلّص من مشاكلها، من تجاعيد ومسامات واسعة وبقع بنيّة وكلف وهالات سوداء...
كيف تعمل هذ الحقنة؟
بعيداً عن الأجسام الغريبة والبوتوكس والموادّ التي قد تضرّ بالبشرة، تأتي هذه الحقنة لترتاح بذلك المرأة، حيث يستخرج الطبيب المختصّ بالتجميل بلازما الدم من جسم المرأة، ويقوم بفصل الماء والدّهون عن الدم، ثمّ يأخذ الدّم المتبقّي لحقنه داخل بشرة الوجه أو في مكان المشكلة؛ وبهذه الطريقة تستعيد البشرة جمالها وشبابها طبيعيّاً.
هذه الحقنة تعمل مباشرة على تنشيط الدورة الدمويّة في البشرة، وتحفّز الصّفائح الدمويّة هذه على إنتاج الكولاجين والخلايا الجذعيّة، ما يؤدّي إلى معالجة مشاكلها، وبالتالي تجنيبها علامات التقدّم في السنّ.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X